Menu


بأمر القضاء.. التجسس على مسلمي اليابان

بعد فضيحة تسريبات الشرطة

صادقت المحكمة العليا في اليابان على خطة مراقبة شاملة لكل مسلمي اليابان (نحو 150 ألف نسمة)، منهم 100 ألف من المهاجرين و12% (نحو 18 ألفًا) من أصل ياباني، بحسب آخر
بأمر القضاء.. التجسس على مسلمي اليابان
  • 4260
  • 0
  • 0
migrate reporter
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

صادقت المحكمة العليا في اليابان على خطة مراقبة شاملة لكل مسلمي اليابان (نحو 150 ألف نسمة)، منهم 100 ألف من المهاجرين و12% (نحو 18 ألفًا) من أصل ياباني، بحسب آخر إحصائيات المسلمين في اليابان.

وقالت صحيفة الإندبندنت البريطانية الأربعاء 29 يونيو2016، إن المحكمة اليابانية رفضت ثاني استئناف تقدم به المسلمون ضد قرار حكومي بإخضاع مسلمي اليابان للمراقبة على أساس أنه انتهاك غير دستوري لخصوصيتهم وحرية ممارسة شعائرهم الدينية.

ووفقا للصحيفة البريطانية فقد كشف تسريب 114 من ملفات الشرطة في عام 2010 عن وجود نظام مراقبة شامل ضد مسلمي اليابان، وتبين من خلالها وجود نظام مراقبة يشمل دور العبادة ومطاعم الأكل الحلال والمنظمات والجمعيات الإسلامية في طوكيو وفقًا لتحقيق أجرته قناة الجزيرة الإنجليزية.

وفي غضون أسابيع قليلة من التسريب، تم تحميل البيانات لأكثر من 10 آلاف مرة في 20 بلدا مختلفا من موقع على شبكة الإنترنت لتبادل الملفات.

وقامت مجموعة من 17 مسلما يابانيا، معظمهم من دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، برفع دعوى قضائية ضد الحكومة اليابانية للتعدي على حقوقهم الدستورية.

وقالت الصحيفة إن محمد فوجيتا، وهو مواطن ياباني اعتنق الإسلام قبل أكثر من 20 عاما، هو واحد من بين 17 يدعون لمحاربة المراقبة.

"أجبرونا على نكون إرهابيين مشتبه بهم، ونحن لم نفعل أي شيء خطأ - على العكس من ذلك."

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك