Menu


«جيش أردوغان» يُدخل السياسة من باب مجلس النواب الأمريكي وبرلمان فرنسا

الرئيس التركي يشكر «تميم» على تمويل عملية غزو شمال سوريا

زج الرئيس التركي رجب أردوغان بجيشه في المشهد السياسي الدولي، بعدما أجبر وزارة الدفاع على إصدار بيان يدين مجلس النواب الأمريكي، الذي اعترف بالإبادة التركية لآلاف
«جيش أردوغان» يُدخل السياسة من باب مجلس النواب الأمريكي وبرلمان فرنسا
  • 500
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

زج الرئيس التركي رجب أردوغان بجيشه في المشهد السياسي الدولي، بعدما أجبر وزارة الدفاع على إصدار بيان يدين مجلس النواب الأمريكي، الذي اعترف بالإبادة التركية لآلاف الأرمن، كما تضمن البيان نفسه إدانة لموقف الجمعية الوطنية الفرنسية التي وصفت الأكراد بـ«الحلفاء».

وفيما عبر مراقبون عن دهشتهم من الزج بالجيش التركي في المعترك السياسي، كون مثل هذه البيانات يفترض أنها تصدر عن وزارة الخارجية أو حتى الرئاسة التركية، فقد نقلت وكالة الأنباء الألمانية عن الوزارة ما زعمت أنه «تهديدات خطيرة من داعش، ووحدات حماية الشعب الكردية».

وقال بيان وزارة الدفاع التركية إن «قرار مجلس النواب الأمريكي فرض عقوبات على تركيا ردًا على عملية نبع السلام، يتعارض مع روح الاتفاق المبرم في 17 أكتوبر الماضي والتحالف والشراكة الاستراتيجية بين البلدين».

وأورد بيان الوزارة تهديدًا غير مباشر لدول الاتحاد الأوروبي التى تعارض العملية العسكرية الدموية التى تسبب من خلالها الجيش التركي في نزوح عشرات الآلاف في منطقة الشمال السوري؛ حيث قال بيان الجيش التركي: نحن العائق الأخير بين أوروبا والإرهاب.

وزعم البيان أن «عملية نبع السلام متوافقة مع القوانين الدولية التي تمنح تركيا حق الدفاع المشروع عن نفسها»، وأن العملية العسكرية «تهدف لتوفير الأمن للشعب التركي وجميع الشعوب والشرائح الاجتماعية في المنطقة»!.

وفي التاسع من أكتوبر الماضي، أطلق الرئيس التركي عملية «نبع السلام»، لغزو منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، وتطهيرها من المدنيين الأكراد، وإنشاء منطقة عازلة بزعم إعادة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

وفي سياق آخر، قدَّم وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، الشكر لأمير قطر، تميم بن حمد آل ثاني، خلال لقائهما في الدوحة، وذلك نظير مبادرة قطر بتمويل العملية العسكرية التركية «نبع السلام»، الدموية، في شمال سوريا.

جاء ذلك على هامش زيارة تشاووش أوغلو، للدوحة، في إطار التحضير للاجتماع الخامس للجنة الاستراتيجية العليا بين البلدين، وقال وزير الخارجية، عبر حسابه بـ«تويتر»: «خلال لقائنا مع أمير قطر الشقيقة، في الدوحة، بلغنا تحيات الرئيس أردوغان، ونشكر قطر على دعمها لعملية نبع السلام».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك