alexametrics


اعتبرت أنها تُمثل خضوعًا لسلطة رجال الدين..

تصريحات مسيئة لوزيرة فرنسية بشأن الملابس النسائية الإسلامية

تصريحات مسيئة لوزيرة فرنسية بشأن الملابس النسائية الإسلامية
  • 2489
  • 0
  • 0
migrate reporter

migrate reporter

الخميس - 22 جمادى الآخر 1437 - 31 مارس 2016 - 03:06 مساءً

شبهت وزيرة الأسرة الفرنسية "لورانس روسيجنول" السيدات اللاتي يرتدين الملابس الإسلامية بأنهن مثل الزنوج الذين يؤيدون العنصرية، في إشارة منها لرفضها ارتداء النساء الحجاب والملابس التي تغطي الجسد بأكمله، معتبرة أن ذلك يشكل تناقضًا وخضوعًا لسلطة رجال الدين.

وقالت صحيفة "مترو" البريطانية، الخميس (31 مارس 2016)، إن تصريحات الوزيرة الفرنسية جاءت بعد اتجاه بعض بيوت الأزياء لتصميم ملابس وعباءات إسلامية لتلبية طلبات متزايدة من النساء المسلمات لتصميمات عصرية تلائم التقاليد الإسلامية.

وكانت سلسلة "ماركس إن سبنسر" الشهيرة قد أطلقت خطًّا جديدًا لتصميمات ملابس للبحر للمسلمات تغطي الجسد بالكامل في بريطانيا، وهي التصميمات التي كانت متوفرة قبل ذلك في بعض البلدان العربية.

وقالت روسينول إن الملابس الإسلامية تعبر عن الخنوع للمحافظين، والنساء اللائي يفضلنها مثل "الزنوج الذين أيدوا العبودية"، فيما اعتبرت تصريحات مسيئة لأتباع الدين الحنيف.

وأضافت الوزيرة الفرنسية أن ذلك يمثل نوعًا من السيطرة الاجتماعية على أجساد النساء. وانتقدت بيوت الأزياء التي تستثمر في سوق الملابس الإسلامية، مشيرة إلى أنها تهرب من مسؤولياتها وتعزز تقييد النساء.

الكلمات المفتاحية

مواضيع قد تعجبك