Menu
وزير الاقتصاد الألماني يقترح دعمًا إضافيًّا للشركات المتوسطة بـ25 مليار يورو

 اقترح وزير الاقتصاد الألماني بيتر ألتماير، تقديم دعم إضافي للشركات المتوسطة بقيمة 25 مليار يورو على الأقل للتغلب على تداعيات أزمة جائحة كورونا.

ووفق المقترح، من المفترض أن تحصل الشركات المتوسطة على مساعدات بحلول يونيو المقبل.

وينص المقترح على تمكين الشركات التي يعمل فيها 249 موظفًا على الأقل من الحصول على مساعدات شهرية بقيمة تصل إلى 50 ألف يورو من يونيو حتى ديسمبر المقبل.

وبحسب المقترح، فإن الهدف من ذلك هو منح الشركات الصغيرة والمتوسطة، التي تضررت من قيود كورونا أو الإغلاق، مساعدات سيولة على نطاق واسع، وذلك بغرض تأمين وجودها.

ولا يرغب ألتماير في انتظار تقديم هذه المساعدات لحين إطلاق الائتلاف الحاكم برنامج تحفيز اقتصادي، المنتظر إقراره عقب عيد العنصرة نهاية هذا الشهر.

يُذكر أن المسؤولين السياسيين أقروا برامج مساعدات شاملة من قبل لتخفيف التداعيات الاقتصادية لأزمة كورونا.

وأعلنت وزارة الاقتصاد أن الوزارة تعمل على مقترح يتعلق بالمساعدات المرتبطة بأزمة كورونا، مضيفة أنها تنسق في ذلك مع وزارة المالية.

وأشارت الوزارة إلى أنه بالرغم من التخفيف التدريجي للقيود خلال الأسابيع الماضية، فإن هناك العديد من الشركات التي لا تزال مقيدة جزئيًّا أو كليًّا؛ بسبب أزمة كورونا.

اقرأ أيضًا

تقرير رسمي صيني يتجاهل تحديد نسبة النمو الاقتصادي.. والرئيس «شي» يفسر

2020-05-25T15:58:51+03:00  اقترح وزير الاقتصاد الألماني بيتر ألتماير، تقديم دعم إضافي للشركات المتوسطة بقيمة 25 مليار يورو على الأقل للتغلب على تداعيات أزمة جائحة كورونا. ووفق المقترح،
وزير الاقتصاد الألماني يقترح دعمًا إضافيًّا للشركات المتوسطة بـ25 مليار يورو
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


وزير الاقتصاد الألماني يقترح دعمًا إضافيًّا للشركات المتوسطة بـ25 مليار يورو

لاحتواء تداعيات كورونا

وزير الاقتصاد الألماني يقترح دعمًا إضافيًّا للشركات المتوسطة بـ25 مليار يورو
  • 49
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
2 شوّال 1441 /  25  مايو  2020   03:58 م

 اقترح وزير الاقتصاد الألماني بيتر ألتماير، تقديم دعم إضافي للشركات المتوسطة بقيمة 25 مليار يورو على الأقل للتغلب على تداعيات أزمة جائحة كورونا.

ووفق المقترح، من المفترض أن تحصل الشركات المتوسطة على مساعدات بحلول يونيو المقبل.

وينص المقترح على تمكين الشركات التي يعمل فيها 249 موظفًا على الأقل من الحصول على مساعدات شهرية بقيمة تصل إلى 50 ألف يورو من يونيو حتى ديسمبر المقبل.

وبحسب المقترح، فإن الهدف من ذلك هو منح الشركات الصغيرة والمتوسطة، التي تضررت من قيود كورونا أو الإغلاق، مساعدات سيولة على نطاق واسع، وذلك بغرض تأمين وجودها.

ولا يرغب ألتماير في انتظار تقديم هذه المساعدات لحين إطلاق الائتلاف الحاكم برنامج تحفيز اقتصادي، المنتظر إقراره عقب عيد العنصرة نهاية هذا الشهر.

يُذكر أن المسؤولين السياسيين أقروا برامج مساعدات شاملة من قبل لتخفيف التداعيات الاقتصادية لأزمة كورونا.

وأعلنت وزارة الاقتصاد أن الوزارة تعمل على مقترح يتعلق بالمساعدات المرتبطة بأزمة كورونا، مضيفة أنها تنسق في ذلك مع وزارة المالية.

وأشارت الوزارة إلى أنه بالرغم من التخفيف التدريجي للقيود خلال الأسابيع الماضية، فإن هناك العديد من الشركات التي لا تزال مقيدة جزئيًّا أو كليًّا؛ بسبب أزمة كورونا.

اقرأ أيضًا

تقرير رسمي صيني يتجاهل تحديد نسبة النمو الاقتصادي.. والرئيس «شي» يفسر

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك