Menu


مصرع الزوج الأول لمطلوبة أمنياً ملاحقة من الرياض وصنعاء

عاجل ( الشرق الأوسط)- لقي سعود القحطاني، وهو الزوج الأول للمطلوبة أمنيا وفاء الشهري المكنية بأم هاجر الأزدي، والمدرجة في طلب استرداد رفع للسلطات اليمنية با
مصرع الزوج الأول لمطلوبة أمنياً ملاحقة من الرياض وصنعاء
  • 44
  • 0
  • 0
migrate reporter
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

عاجل ( الشرق الأوسط)- لقي سعود القحطاني، وهو الزوج الأول للمطلوبة أمنيا وفاء الشهري المكنية بأم هاجر الأزدي، والمدرجة في طلب استرداد رفع للسلطات اليمنية باستعادتها واثنين من أبنائها الثلاثة اللذين هربتهما معها إلى اليمن، لقي مصرعه في حادث مروري تعرض له في مدينة خميس مشيط جنوب السعودية. ولم يعرف ما إذا كان الحادث وقع بشبهة جنائية أو خلافه. وكان سعود القحطاني قد رفع دعوى ضد زوجته وفاء للسلطات السعودية، وجه إليها التهمة باختطاف ابنه (يوسف) ذي التسعة أعوام. وطبقا لمصادر مطلعة تحدثت إلى «الشرق الأوسط» عبر الهاتف ، فإن الزوج سعود القحطاني الذي طلق امرأته، بعد إنجاب ابنهما يوسف، هو الزوج الأول للمطلوبة وفاء الشهري ـ سعودية الجنسية ـ والمتزوجة حاليا من سعيد الشهري، أحد قادة تنظيم القاعدة في اليمن، وأحد المدرجين في لائحة الـ85 التي تم إدراجه فيها بعد هروبه للأراضي اليمنية إثر استعادته من معتقل غوانتانامو. وأشارت المصادر إلى أن وفاء الشهري سبق لها الزواج بعبد الرحمن الغامدي أحد عناصر تنظيم القاعدة في الداخل وأنجبت منه ابنة اسمها «وصايف» تبلغ من العمر 4 سنوات، بعد زواجها الأول من القحطاني، قبل أن يقتل الأول على يد السلطات الأمنية السعودي في مواجهة مسلحة في منطقة الهدا بالطائف، وبقيت وفاء الشهري في منزل والدها بعد حتى عودة زوجها الحالي سعيد الشهري، وأخيها يوسف الشهري المدرج أيضا في قائمة الـ85 إرهابيا من غوانتانامو، والتي أطلقت اسمه على ابنها الأول لفرط حبها له، والذي سهل بدوره زواجها من زوجها الحالي بعد عودته من غوانتانامو أيضا قبل أن يهرب إلى اليمن، لتلحق به إلى هناك برففة أبنائها (يوسف ووصايف وشذى) وشقيقها يوسف الذي قتل أيضا في مواجهة أمنية وقعت أخيرا في منفذ حدودي بجازان، إثر محاولته التسلل وأحد الإرهابيين الذي قتل معه في الحادثة متنكرين بأزياء نسائية. وسبق لكل من سعود القحطاني، زوج وفاء الشهري الأول وعائلة عبد الرحمن الغامدي زوجها الثاني، أن رفعوا دعاوى ضدها للسلطات السعودية مطالبين باسترداد ابني العائلتين يوسف ووصايف. وكان مصدر مسؤول في هيئة التحقيق والادعاء العام السعودية أعلن في الثالث من سبتمبر (أيلول) الماضي، أن دائرته وجهت تهمة مخالفة نظام أمن الحدود وتهريب طفلين قاصرين، يوسف (9 سنوات) ووصايف (4 سنوات)، وتعريض حياتهما للخطر، ضد المطلوب الأمني سعيد بن علي مبارك الشهري وزوجته التي طالب والدها أيضا باستردادها، مبينا أنه تم تنظيم ملف استرداد بحق المتهمين أحيل للجهات المختصة، لإرساله للسلطات اليمنية لإعادة المرأة وطفليها للسعودية وتسليمهم لذويهم

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك