alexametrics
Menu


دورات مكثفة لاكتشاف وتطوير القيادات الشابة بهيئة السياحة

ضمن أهداف استراتيجية الاستثمار بالكوادر البشرية..

دورات مكثفة لاكتشاف وتطوير القيادات الشابة بهيئة السياحة
  • 86
  • 0
  • 0
فريق التحرير
2 جمادى الآخر 1440 /  07  فبراير  2019   03:13 م

عقدت هيئة السياحة -ممثلةً في الإدارة العامة للموارد البشرية- دورتَيْن تدريبتَيْن؛ إحداهما تتعلق بكيفية الاتصال بالرؤساء والمرؤوسين، والأخرى لتطوير إدارة المشاريع التي تعكف عليها الهيئة في جميع مناطق المملكة؛ وذلك في إطار مشروع تطوير وتأهيل قيادات الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني.

وتعتبر هذه الدورات بدايةً لانطلاق مشروع تطوير وتأهيل قيادات الهيئة للصفوف الثاني والثالث والرابع. وتهدف الإدارة العامة للموارد البشرية، إلى اكتشاف المواهب القيادية وتأهيلها قياديًّا، ومن ثم تمكينها لتولي مناصب قيادية في المستقبل.

ويعتبر البرنامج استمرارًا لمشروع «بديل»، وهو من أهداف الهيئة الاستراتيجية المتمثلة في استثمار الكوادر البشرية الشابة ليصنعوا الفرق، ويُسهموا في تطوير مجال السياحة ونهضة الوطن وتحقيق رؤية المملكة 2030.

وتأتي الدورة الثانية المتعلقة بـ«إدارة المشاريع» (PMP)، كأحد المبادرات بين مكتب المشاريع والإدارة العامة للموارد البشرية، والهدف منها تدريب وتأهيل مديري المشاريع الحاليين بالمعرفة الكافية والأساسية في مجال إدارة المشاريع التي تساعدهم على اتخاذ القرارات المناسبة خلال مراحل المشروع المختلفة.

وستُعقَد ثلاثة برامج تدريبية يتم من خلال اختيار مديري المشاريع الأكفاء، وتدريبهم على برنامج مكثف ليكونوا جاهزين للحصول على رخصة مدير مشروع معتمد.

وكان الأمير محمد بن سلمان (ولي العهد نائب رئيس الوزراء وزير الدفاع) ، ترأس أمس الأربعاء، ورشة العمل التي عقدها مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية في حي الطريف بالدرعية التاريخية، تحت عنوان (حديث السياحة)، وناقشت الرؤى والتوجهات لقطاع السياحة في السعودية بما ينسجم مع تطلعات رؤية المملكة 2030.

وارتكزت الورشة التي قدمتها الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني على ثلاثة محاور أساسية، تضمنت لمحة عامة عن صناعة السياحة عالميًّا ومحليًّا، بجانب استعراض طموح القطاع السياحي في المملكة، بالإضافة إلى الشركاء المعنيين بالتنفيذ.

كما ألقت ورشة العمل نظرة على صناعة السياحة على مستوى العالم، بما في ذلك تحليل وشرح توقعات النمو في القطاعات السياحية، والعوائد الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، ودور القطاع السياحي في خلق الفرص الاستثمارية عالميًّا.

وتضمنت الورشة تحليلًا للفرص الوطنية في قطاع السياحة، بما في ذلك تعزيز مكانة المملكة عالميًّا في هذا القطاع، واشتملت على مقومات القطاع السياحي الناجح، بالإضافة إلى تشخيص الفرص والإمكانات في السياحة الوطنية، بجانب تحليل للحوكمة واستراتيجية القطاع والتشريعات والمعايير ورفع الوعي السياحي.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك