alexametrics
Menu


بالأسماء.. قيادات حوثية تتولى اعتقال وتعذيب مئات النساء بمعتقلات سرية

باستخدام فرق الزينبيات

بالأسماء.. قيادات حوثية تتولى اعتقال وتعذيب مئات النساء بمعتقلات سرية
  • 590
  • 0
  • 0
فريق التحرير
7 جمادى الأول 1440 /  13  يناير  2019   06:55 م

أعلن فريق اليمن الدولي للسلام، عن مسؤولية القيادات الحوثية، أبو رائد وهاس، وأبو صقر سلطان زابن، وحسن بتران، وأحمد مطر، عن اعتقال وتعذيب عدد كبير من النساء في سجون الميليشيات الانقلابية في صنعاء والمعتقلات السرية، من خلال ما يسمى فرق الزينبيات.

ونشر الفريق الحقوقي، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر)، عن فضيحة حوثية جديدة للميليشيات التي تمارس تعذيب النساء بمعتقلات خاصة، بالتورط مع قيادات حوثية أخرى ضالعة في عمليات خطف مئات النساء وتهديد أهاليهن بعدم الحديث عنهن أو المطالبة إعلاميًا أو لدى الجهات القضائية بالإفراج عنهن، مشيرا إلى تجاوز عدد النساء المعتقلات لدى ميليشيا الحوثي،  حتى الآن نحو ألفي معتقلة.

وارتكز الفريق الحقوقي إلى شهادات يمنيين أكدوا أن النساء المعتقلات كان يتم استدراجهن من خلال فرق الزينبيات، التي كانت تقود اليمنيات بالقوة إلى المعتقلات السرية للممارسة أبشع ألوان التعذيب لمحاولات انتزاع اعترافات بالقوة منهن بعد مواجهتهن باتهامات وهمية.

وأضاف فريق اليمن الدولي للسلام، أن حالة الرعب التي يعيشها اليمنيون في المناطق الخاضعة لسيطرة الميليشيات الحوثية، وصلت إلى منع نسائهن من الخروج إلى الأسواق أو إلى أعمالهن خوفا من الوقوع في براثن فرق الزينبيات التابعة للحوثيين، مشيرًا إلى أنه ما زال لديه مزيد من المعلومات بشأن الانتهاكات التي يرتكبها الحوثيون بينما يفضل الافصاح عنها لأسباب متعلقة بضمان أمن وسلامة مصدر تلك المعلومات.

وحمل الفريق الحقوقي الميليشيات الحوثية المسؤولية عن سلامة المعتقلات، مطالبا المنظمات الدولية والإقليمية والمحلية بالضغط على الانقلابيين للإفراج عن المعتقلات وتوقيف الجناة، وتقديمهم للمحاكمة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك