Menu
رونالدو الظاهرة يبحث عن نادٍ لشرائه في البرتغال

قال النجم البرازيلي السابق رونالدو نازاريو ديليما الملقب بـ«الظاهرة»، إنَّه يبحث عن نادٍ لشرائه في البرتغال.

وذكر لاعب ريال مدريد وبرشلونة السابق، ورئيس نادي بلد الوليد حاليًا، أنَّه لا يزال يبحث عن نادي كرة قدم في البرتغال لشرائه.

وقال: «أتيت قبل عامين إلى مدريد وكنت أبحث عن فريق لشرائه، كان دوري القسم الثاني باهظ الثمن بالنسبة لي، لذا فكّرت في البرتغال ولا زلت أبحث».

وأضاف خلال قمة ويب ساميت، حيث تلقّى جائزة (الابتكار في الرياضة): «حين كنت أتحدث عبر التلفاز في مونديال روسيا، هاتفني المحامي الخاص بي ليبلغني بعرض من بلد الوليد»، على ما أفادت وكالة الأنباء الإسبانية.

واعترف نجم الريال والبرسا السابق أنه سعيد تمامًا بمشروعه مع بلد الوليد، رغم أنه يعاني كثيرًا في عطلات نهاية الأسبوع بشكل لم يعتده، حتى حين كان ما يزال لاعبًا. حسب قوله.

2019-11-06T06:46:54+03:00 قال النجم البرازيلي السابق رونالدو نازاريو ديليما الملقب بـ«الظاهرة»، إنَّه يبحث عن نادٍ لشرائه في البرتغال. وذكر لاعب ريال مدريد وبرشلونة السابق، ورئيس نادي ب
رونالدو الظاهرة يبحث عن نادٍ لشرائه في البرتغال
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


«رونالدو الظاهرة» يبحث عن نادٍ لشرائه في البرتغال

عبَّر عن سعادته بتجربته مع بلد الوليد

«رونالدو الظاهرة» يبحث عن نادٍ لشرائه في البرتغال
  • 255
  • 0
  • 0
فريق التحرير
9 ربيع الأول 1441 /  06  نوفمبر  2019   06:46 ص

قال النجم البرازيلي السابق رونالدو نازاريو ديليما الملقب بـ«الظاهرة»، إنَّه يبحث عن نادٍ لشرائه في البرتغال.

وذكر لاعب ريال مدريد وبرشلونة السابق، ورئيس نادي بلد الوليد حاليًا، أنَّه لا يزال يبحث عن نادي كرة قدم في البرتغال لشرائه.

وقال: «أتيت قبل عامين إلى مدريد وكنت أبحث عن فريق لشرائه، كان دوري القسم الثاني باهظ الثمن بالنسبة لي، لذا فكّرت في البرتغال ولا زلت أبحث».

وأضاف خلال قمة ويب ساميت، حيث تلقّى جائزة (الابتكار في الرياضة): «حين كنت أتحدث عبر التلفاز في مونديال روسيا، هاتفني المحامي الخاص بي ليبلغني بعرض من بلد الوليد»، على ما أفادت وكالة الأنباء الإسبانية.

واعترف نجم الريال والبرسا السابق أنه سعيد تمامًا بمشروعه مع بلد الوليد، رغم أنه يعاني كثيرًا في عطلات نهاية الأسبوع بشكل لم يعتده، حتى حين كان ما يزال لاعبًا. حسب قوله.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك