alexametrics
Menu


خلال أيام.. مصر تعلن نتيجة مزايدتين عالميتين لاستكشاف النفط والغاز

خفض المستحقات المتأخرة للشركات الأجنبية بنسبة 80%..

خلال أيام.. مصر تعلن نتيجة مزايدتين عالميتين لاستكشاف النفط والغاز
  • 38
  • 0
  • 0
فريق التحرير
6 جمادى الآخر 1440 /  11  فبراير  2019   05:36 م

أوضح وزير البترول المصري طارق الملا، اليوم الاثنين، أنه من المقرر الإعلان -خلال أيام- عن نتائج مزايدتين طرحتهما الهيئة المصرية العامة للبترول، والشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس)؛ لاستكشاف النفط والغاز.

وقال الوزير الملا، خلال مؤتمر بالقاهرة: «إن المزايدتين شهدتا إقبالًا كبيرًا من الشركات العالمية، وعودة ودخول شركات أخرى للعمل في مصر».

وأضاف وزير البترول المصري، أن مصر نجحت في خفض المستحقات المتأخرة لشركات النفط الأجنبية أكثر من 80%، مشيرًا إلى أنه من المتوقع أن يصل إنتاج الغاز من حقلي جيزة وفيوم، اللذين يمثلان المرحلة الثانية من مشروع غرب دلتا النيل، إلى 700 مليون قدم مكعبة يوميًا خلال أبريل المقبل، وفقًا لـ«رويترز».

من جانبه، قال رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، إن استثمارات الحقول الأربعة الكبرى التي دخلت الإنتاج بالبحر المتوسط العام الماضي، تبلغ أكثر من 27 مليار دولار، مشيرًا إلى أن معدلات الإنتاج مع اكتمال كافة المراحل ستصل إلى 6.5 مليار قدم مكعبة يوميًا من الغاز.

وكانت شركة النفط العملاقة «بي.بي» أعلنت في وقت سابق اليوم، أنها بدأت إنتاج الغاز من المرحلة الثانية بمشروع غرب دلتا النيل في مصر، بمعدل نحو 400 مليون قدم مكعبة يوميًا.

يذكر أن وزير البترول المصري أعلن في 2018م، أن مصر ستطرح مزايدتين عالميتين للاستكشاف والبحث عن النفط والغاز في 27 قطاعًا، من بينها 11 قطاعًا تشملها من هيئة البترول، و16 قطاعًا من إيجاس.

وقامت مصر خلال الأعوام القليلة الماضية، بترسيم حدودها البحرية مع بعض الدول مثل السعودية وقبرص واليونان؛ من أجل التنقيب عن الغاز والنفط، كما تعمل القاهرة على التحول إلى مركز إقليمي للطاقة في المنطقة، بدعم من الاكتشافات الأخيرة وبعد ترسيم حدودها البحرية.

من جهة أخرى، قال رئيس الوزراء مصطفى مدبولي، اليوم، إن تدفقات النقد الأجنبي على مصر تجاوزت 163 مليار دولار في السنوات الثلاث الماضية، مضيفًا أن معدل النمو الاقتصادي بلغ 5.5%  في الربع الثاني من السنة المالية 2018-2019.

وتعتمد مصر على تدفقات الأموال من الأجانب؛ لتوفير الدولار، بجانب المصادر الأساسية مثل إيرادات قناة السويس والسياحة وتحويلات المصريين العاملين في الخارج.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك