Menu


ajel admin

مساجين

الأربعاء - 25 ذو القعدة 1428 - 05 ديسمبر 2007 - 02:01 م
http://www.burnews.com/contents/myuppic/5710475685c377a27.jpg مساجين خرجت من المنزل و أنا شارد الذهن فا اتجهت نحو مكان القهوة لإحتسي فنجان مركز لعله يساعد على جمع أفكار معينه ، فلما جلست و أنا أنظر من حولي والنادل متجه بفنجان القهوة إلي أنبهرت من كثرة الأجهزة المحمولة فا ابتسمت إبتسامت الإيحاء بالفرح هامساً بنفسي \" جميلة هي التقنية \" وأنا أرى هنا وهناك فا أعلق قائلاًهذا لعله يتصفح كتاباً اليكترونياً وذاك الآخر ربما يشارك بقسم علمي في موقع الجامعة الرسمي لا لا فهو يشارك زميله ورقة البحث لان الجامعة الوحيدة بالمنطقة ليس لها موقع رسمي!! وهناك الآخر كونه يحاول أن يتعلم المتاجرة الاليكترونية لانه بالعشرينات وهو بحاجه لدخل مادي والمجموعة التي بالزاوية هناك يا لهم من رائعون أنهم يحولون أفكارهم بسرعة متناهية اليكترونيا بالكتابة بلوحة المفاتيح إنهم لايستخدمون الأقلام فعلا إنهم مبدعون يسجنون أنفسهم بالساعات الطويلة يومياً أمام شاشات أجهزتهم !! ولكن لماذا هذا يبتسم أمام كاميرتة المدمجة في جهازه ( غريب ) !!! أنقطع حبل أفكاري عن ما حولي هناك وذهبت خارجا بنفسي بعيداً عن من هم في عمري وهم يملؤن أروقة المكان وأنا فرح بذالك . فلما أكملت فنجان القهوة ووقفت لأمشي شدني الفضول الوقتي هناك فاتجهت إلى الباب للخروج وعيوني تنظر يمينا وشمالاً، خرجت والصورة كاملة قد تغيرت !! فهم فعلا كانوا يحولون ما في أذاهنهم بسرعة اليكترونياً وكانوا يسجنون أنفسهم أمام شاشات أجهزتهم ولكن خسارة ليس بمثل استنتاجي لهم بل أنهم عائشون بـ \"سجن المحادثة المرئية\" ،، فهم يتمتعون بالحرية المطلقة ولكنهم يسجنون أنفسهم ذاتيا ً أمام أجهزتهم ..... \" وثمة شي آخر خلف الأبواب محكمة الإغلاق يجذبهم لهذا السجن \" محمد العبدالله malarfaj01@gmail.com
الكلمات المفتاحية