Menu
خطوة غير مسبوقة لدعم «الأقصى» في العيد.. وهيئات تدعو إلى «النفير»

في خطوة غير مسبوقة وردًّا على استفزازات جيش الاحتلال الإسرائيلي؛ قررت المؤسسات الدينية في فلسطين إغلاق جميع المساجد بالقدس يوم عيد الأضحى، وقصر صلاة العيد على المسجد الأقصى فقط.

وطالبت كل من الهيئة الإسلامية العليا ومجلس الأوقاف والشؤون الإسلامية، ودار الإفتاء بالقدس؛ جميع أئمة المساجد بإعلان هذا القرار في خطبة الجمعة اليوم؛ وذلك ردًّا على إعلان شرطة الاحتلال أنها ستجري «تقييمًا للوضع الأمني» في المسجد الأقصى يوم عيد الأضحى، لتقرر بناءً عليه فتح المسجد للاقتحامات والتدنيس من قطعان المستوطنين، وفقًا لما ذكرته وكالة «معًا» الفلسطينية.

وأوضحت المؤسسات الدينية الفلسطينية، في بيان مشترك لها أن «عيدنا رباط، وأهالي بيت المقدس وأكنافه سوف يقفون على قلب رجل واحد أمام أطماع قطعان المستوطنين».

وأشارت الهيئات الإسلامية الفلسطينية إلى أنه سيتم إغلاق مساجد مدينة القدس في أول أيام عيد الأضحى (الأحد القادم) لتكون صلاة العيد جامعة في الأقصى، مضيفةً أنها ستقف صفًّا واحدًا ضد فرض أي تقسيم مكاني أو زماني للمسجد الأقصى، ودعت جميع أهل فلسطين إلى ضرورة الزحف أول أيام عيد الأضحى نحو القدس.

وأكدت الهيئات الإسلامية جواز تأجيل ذبح الأضاحي إلى اليوم الثاني من عيد الأضحى «حتى نعمر الأقصى في أول أيام العيد»، قائلةً في ختام بيانها: «لنكن يدًا واحدة في وجه كل قرار ظالم».

2019-08-09T10:22:06+03:00 في خطوة غير مسبوقة وردًّا على استفزازات جيش الاحتلال الإسرائيلي؛ قررت المؤسسات الدينية في فلسطين إغلاق جميع المساجد بالقدس يوم عيد الأضحى، وقصر صلاة العيد على ا
خطوة غير مسبوقة لدعم «الأقصى» في العيد.. وهيئات تدعو إلى «النفير»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

خطوة غير مسبوقة لدعم «الأقصى» في العيد.. وهيئات تدعو إلى «النفير»

القرار اتخذته المؤسسات الدينية بفلسطين لحمايته من المستوطنين

خطوة غير مسبوقة لدعم «الأقصى» في العيد.. وهيئات تدعو إلى «النفير»
  • 227
  • 0
  • 0
فريق التحرير
8 ذو الحجة 1440 /  09  أغسطس  2019   10:22 ص

في خطوة غير مسبوقة وردًّا على استفزازات جيش الاحتلال الإسرائيلي؛ قررت المؤسسات الدينية في فلسطين إغلاق جميع المساجد بالقدس يوم عيد الأضحى، وقصر صلاة العيد على المسجد الأقصى فقط.

وطالبت كل من الهيئة الإسلامية العليا ومجلس الأوقاف والشؤون الإسلامية، ودار الإفتاء بالقدس؛ جميع أئمة المساجد بإعلان هذا القرار في خطبة الجمعة اليوم؛ وذلك ردًّا على إعلان شرطة الاحتلال أنها ستجري «تقييمًا للوضع الأمني» في المسجد الأقصى يوم عيد الأضحى، لتقرر بناءً عليه فتح المسجد للاقتحامات والتدنيس من قطعان المستوطنين، وفقًا لما ذكرته وكالة «معًا» الفلسطينية.

وأوضحت المؤسسات الدينية الفلسطينية، في بيان مشترك لها أن «عيدنا رباط، وأهالي بيت المقدس وأكنافه سوف يقفون على قلب رجل واحد أمام أطماع قطعان المستوطنين».

وأشارت الهيئات الإسلامية الفلسطينية إلى أنه سيتم إغلاق مساجد مدينة القدس في أول أيام عيد الأضحى (الأحد القادم) لتكون صلاة العيد جامعة في الأقصى، مضيفةً أنها ستقف صفًّا واحدًا ضد فرض أي تقسيم مكاني أو زماني للمسجد الأقصى، ودعت جميع أهل فلسطين إلى ضرورة الزحف أول أيام عيد الأضحى نحو القدس.

وأكدت الهيئات الإسلامية جواز تأجيل ذبح الأضاحي إلى اليوم الثاني من عيد الأضحى «حتى نعمر الأقصى في أول أيام العيد»، قائلةً في ختام بيانها: «لنكن يدًا واحدة في وجه كل قرار ظالم».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك