Menu


مكيفات المكاتب.. خطر داهم يهدد الصحة

تؤدي إلى انتشار الأمراض

فريق التحرير  انتشر استخدام مكيفات الهواء صيفًا في المكاتب ومقرات العمل؛ أملًا في احتواء درجات الحرارة المرتفعة، وتحسينًا لأداء الموظفين، رغم تأثير المكيفات الس
مكيفات المكاتب.. خطر داهم يهدد الصحة
  • 1698
  • 0
  • 1
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية


فريق التحرير 
انتشر استخدام مكيفات الهواء صيفًا في المكاتب ومقرات العمل؛ أملًا في احتواء درجات الحرارة المرتفعة، وتحسينًا لأداء الموظفين، رغم تأثير المكيفات السلبي على الصحة العامة. 

ورصد موقع «ميديك فوروم»، عددًا من الأمراض التي يسببها استخدام التكييف في المكاتب، والتي من بينها أمراض البرد، حيث يتعرض الجالسون في أماكن مغلقة لتيار هوائي بارد من المكيف، بينما يعكف الباحثون على دراسة أخطاره على الجسم. 

وينصح الخبراء بضرورة تجنب التعرض المباشر للهواء البارد المنبعث منه المكيفات، وألَّا تقل درجة حرارة الغرفة عن 18 درجة مئوية، ولا تزيد عن 24 درجة مئوية. 

وتعد مكيفات الهواء أيضًا، مصدرًا من مصادر الحساسية، وذلك بسبب تراكم الغبار على أسطح هذه الأجهزة، مما يشكل ضررًا بالغًا على الصحة؛ لذلك يؤكد الأطباء ضرورة تنظيف مرشحات المكيفات من الغبار بشكل دوري. 

وتعد الأماكن المعلقة التي تعتمد على المكيفات صيفًا، بيئة مناسبة للعدوى؛ نظرًا لنمو الجراثيم والفطريات الضارة بالإنسان فيها، وذلك لأن تلك الأجهزة، لا يمكن أن تكون بديلًا لتهوية الغرف والمكاتب ومقار العمل، لأن المكيفات يقتصر دورها على تدوير الهواء، مما يؤكد أهمية التهوية، حفاظًا على صحة الجسم. 

ويُعد الاعتماد على المكيفات وحدها كمصدر لتلطيف الجو، خطرًا جديدًا يؤكده تسببها في انتشار الفيروسات التي تنتقل بين المتواجدين في الأماكن المغلقة، فضلًا عن صعوبة التنفس التي يعانونها، بالإضافة إلى الأضرار الناجمة عن الرطوبة والغبار وجفاف الجلد والجسم والعين.
 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك