Menu
ردًا على تصرفات أردوغان.. الجيش الفرنسي: يجب الاستعداد لمواجهات حامية الوطيس

أكد قائد القوات البرية الفرنسية تيري بيركارد، أن جيش بلاده يجب أن يكون على أهبة الاستعداد لمواجهات حامية الوطيس.

وأضاف بيركارد، في حوار مع صحيفة لوفيجارو الفرنسية، أن العالم يشهد توازنات جديدة، وعلى الرغم من عدم وجود خطر يهدد الحدود الفرنسية؛ فإن بعض اللاعبين يسعون للاستفزاز ورفع المخاطر. في إشارة إلى ما يقوم به الرئيس التركي رجب طيب أردوغان من تصرفات غير محسوبة، تستهدف سكب المزيد من الزيت على النار في منطقة شرق المتوسط.

وشدد بيركارد على أن الجيش الفرنسي لا يجب أن يستسلم لأي ضغوط، وذلك من خلال بناء جيش متين ونموذجي يثني المعتدي المحتمل عن استفزازنا.

وتأتي تصريحات بيركارد بعد التصعيد الأخير في اللهجة بين باريس وأنقرة؛ إثر تنفيذ تركيا عمليات تنقيب عن موارد الطاقة في مياه المتوسط.

وكان ماكرون انتقد بشدة التحركات التركية في الشهر الماضي، خاصة على خلفية حادث التحرش بسفينة فرنسية، قائلًا: إن فرنسا لم تعد تعتبر تركيا شريكا في تطوير المتوسط، بينما ردت أنقرة بتصريحات هجومية عدة.

اقرأ أيضًا: 

ماكرون ينتقد أردوغان بسبب أذربيجان وأرمينيا: مواقفه «متهورة وخطيرة»

2020-10-22T00:26:39+03:00 أكد قائد القوات البرية الفرنسية تيري بيركارد، أن جيش بلاده يجب أن يكون على أهبة الاستعداد لمواجهات حامية الوطيس. وأضاف بيركارد، في حوار مع صحيفة لوفيجارو الف
ردًا على تصرفات أردوغان.. الجيش الفرنسي: يجب الاستعداد لمواجهات حامية الوطيس
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

ردًا على تصرفات أردوغان.. الجيش الفرنسي: يجب الاستعداد لمواجهات حامية الوطيس

أعلن رفضه الاستسلام لأي ضغوط أو استفزازات..

ردًا على تصرفات أردوغان.. الجيش الفرنسي: يجب الاستعداد لمواجهات حامية الوطيس
  • 784
  • 0
  • 0
فريق التحرير
21 صفر 1442 /  08  أكتوبر  2020   10:18 م

أكد قائد القوات البرية الفرنسية تيري بيركارد، أن جيش بلاده يجب أن يكون على أهبة الاستعداد لمواجهات حامية الوطيس.

وأضاف بيركارد، في حوار مع صحيفة لوفيجارو الفرنسية، أن العالم يشهد توازنات جديدة، وعلى الرغم من عدم وجود خطر يهدد الحدود الفرنسية؛ فإن بعض اللاعبين يسعون للاستفزاز ورفع المخاطر. في إشارة إلى ما يقوم به الرئيس التركي رجب طيب أردوغان من تصرفات غير محسوبة، تستهدف سكب المزيد من الزيت على النار في منطقة شرق المتوسط.

وشدد بيركارد على أن الجيش الفرنسي لا يجب أن يستسلم لأي ضغوط، وذلك من خلال بناء جيش متين ونموذجي يثني المعتدي المحتمل عن استفزازنا.

وتأتي تصريحات بيركارد بعد التصعيد الأخير في اللهجة بين باريس وأنقرة؛ إثر تنفيذ تركيا عمليات تنقيب عن موارد الطاقة في مياه المتوسط.

وكان ماكرون انتقد بشدة التحركات التركية في الشهر الماضي، خاصة على خلفية حادث التحرش بسفينة فرنسية، قائلًا: إن فرنسا لم تعد تعتبر تركيا شريكا في تطوير المتوسط، بينما ردت أنقرة بتصريحات هجومية عدة.

اقرأ أيضًا: 

ماكرون ينتقد أردوغان بسبب أذربيجان وأرمينيا: مواقفه «متهورة وخطيرة»

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك