Menu
خام "برنت" يمحو خسائره.. والبرميل يحقق 34 دولارًا

ارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي "برنت" بأكثر من 12%، إلى 32.04 دولار للبرميل، اليوم الجمعة، وارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي إلى 25.6 دولار للبرميل، جاء ذلك بحسب وكالة رويترز، على خلفية آمال بشأن اتفاق عالمي كبير لخفض الإمدادات بهدف دعم الأسعار.

ودعت السعودية، أمس الخميس، لعقد اجتماع طارئ بين أوبك والمنتجين من خارجها، قائلة إنها تستهدف التوصل إلى اتفاق عادل لتحقيق الاستقرار في أسواق النفط، وقال وزير النفط الكويتي خالد الفاضل يوم الجمعة، إنه يؤيد دعوة السعودية لعقد اجتماع بين أوبك والمنتجين من خارج المنظمة.

وقال رئيس السلع الأولية لدى إنفستك، كالوم ماكفرسون: "يبدو أن هناك قبولًا جماعيًّا أخيرًا بأن السوق في حالة استثنائية من فائض المعروض تحتاج إلى تحرك منسق"، ويقول محللو يو بي إس، إنهم يتشككون في أن المنتجين يستطيعون التعهد بشكل موثوق بتخفيضات كبيرة، ويتوقعون أن تتعرض الأسعار لضغوط مجددًا.

اقرأ أيضا:

«أوضاع أسواق الطاقة» تتصدر اتصال ولي العهد والرئيس الأمريكي

المملكة تدعو لعقد اجتماع عاجل لدول أوبك+ ومجموعة من الدول الأخرى

أسواق النفط العالمية تنتظر قرار الحسم من قمة قادة مجموعة العشرين

2020-04-03T13:44:04+03:00 ارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي "برنت" بأكثر من 12%، إلى 32.04 دولار للبرميل، اليوم الجمعة، وارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي إلى 25
خام "برنت" يمحو خسائره.. والبرميل يحقق 34 دولارًا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

خام "برنت" يمحو خسائره.. والبرميل يحقق 34 دولارًا

وسط آمال باتفاق عالمي كبير لخفض الإمدادات..

خام "برنت" يمحو خسائره.. والبرميل يحقق 34 دولارًا
  • 1170
  • 0
  • 0
فريق التحرير
10 شعبان 1441 /  03  أبريل  2020   01:44 م

ارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي "برنت" بأكثر من 12%، إلى 32.04 دولار للبرميل، اليوم الجمعة، وارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي إلى 25.6 دولار للبرميل، جاء ذلك بحسب وكالة رويترز، على خلفية آمال بشأن اتفاق عالمي كبير لخفض الإمدادات بهدف دعم الأسعار.

ودعت السعودية، أمس الخميس، لعقد اجتماع طارئ بين أوبك والمنتجين من خارجها، قائلة إنها تستهدف التوصل إلى اتفاق عادل لتحقيق الاستقرار في أسواق النفط، وقال وزير النفط الكويتي خالد الفاضل يوم الجمعة، إنه يؤيد دعوة السعودية لعقد اجتماع بين أوبك والمنتجين من خارج المنظمة.

وقال رئيس السلع الأولية لدى إنفستك، كالوم ماكفرسون: "يبدو أن هناك قبولًا جماعيًّا أخيرًا بأن السوق في حالة استثنائية من فائض المعروض تحتاج إلى تحرك منسق"، ويقول محللو يو بي إس، إنهم يتشككون في أن المنتجين يستطيعون التعهد بشكل موثوق بتخفيضات كبيرة، ويتوقعون أن تتعرض الأسعار لضغوط مجددًا.

اقرأ أيضا:

«أوضاع أسواق الطاقة» تتصدر اتصال ولي العهد والرئيس الأمريكي

المملكة تدعو لعقد اجتماع عاجل لدول أوبك+ ومجموعة من الدول الأخرى

أسواق النفط العالمية تنتظر قرار الحسم من قمة قادة مجموعة العشرين

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك