وسط انتقادات حقوقية..

بنجلاديش تبحث عن الدعم الدولي لنقل الروهينجا لجزيرة نائية

الثلاثاء - 20 Dhu al-Hijja 1438 - 12 سبتمبر 2017 - 01:26 صباحا ً
0
834

تسعى بنجلاديش للحصول على دعم دولي، لتنفيذ خطتها الرامية إلى نقل مسلمي الروهينجا، الذين لجأوا إليها هربًا من العنف في ميانمار، إلى جزيرة نائية في خليج البنغال، يصفها معارضو الخطة بأنها عرضة للفيضانات وغير صالحة للحياة.

وتقول دكا، إنها تنوي تطوير الجزيرة التي تكونت قبل 11 عامًا فقط، نتيجة تراكم الطمي قبالة ساحل دلتا بنجلاديش،  وتبعد ساعتين عن أقرب مكان مأهول على البر الرئيسي.

الجزيرة المخصصة للروهينجا، تغمرها المياه خلال فترة الأمطار الموسمية من يونيو وحتى سبتمبر من كل عام، كما أن خطرًا آخر يهددها، وهو انتشار القراصنة في المنطقة الذين يقومون بخطف الصيادين في اليماه القريبة منها، وإطلاق سراحهم مقابل فدية.

من جانبها، قالت وزارة الخارجية البنغالية، في بيان لها، الإثنين (11 سبتمبر2017)، إن "هذا تحدٍ كبير لبنجلاديش فيما يتعلق بتوفير المأوى فضلًا عن المساعدات الإنسانية الأخرى لهم".

وجاء بيان الخارجية في الوقت الذي يعقد فيه وزير الخارجية أبو الحسن محمود علي، محادثات بهذا الشأن مع دبلوماسيين، وحث المجتمع الدولي على الضغط على ميانمار للتوصل إلى "حل دائم لهذه الأزمة".

وكانت المنظمات الإنسانية انتقدت خطة حكومة دكا، بنقل الروهينجا إلى الجزيرة، عندما طرحت الفكرة لأول مرة عام 2015، لكن الحكومة عادت وطرحتها في 2016، كما طرحتها مرة أخرى منذ أيام.

وفر أكثر من 300 ألف من الروهينجا من ميانمار ذات الأغلبية البوذية إلى بنجلاديش، بسب أعمال العنف الأخيرة التي تفاقمت منذ 25 أغسطس الماضي، لينضموا إلى أكثر من 400 ألف آخرين يعيشون بالفعل في ينجلاديش في مخيمات مكتظة بقاطنيها.

 

لمشتركي STC .. الآن جوال عاجل ( مجاناً ).. ارسل الرقم ( 3 ) إلى الرقم ( 809900 ) للأخبار العالمية

التعليقات

تم استلام تعليقك، نشكر لك مساهمتك، سيتم نشر التعليق بأقرب وقت ممكن
ساهم بإضافة تعليق جديد
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة عاجل الإلكترونية 2007-2018 ©

تطبيق عاجل