Menu


زوجة بن لادن نجوى الغانم : أنتظر قدوم أبنائي من إيران بعد غياب 8 سنوات وعمر بن لادن يناشد نجاد بالمساعدة..!!

عاجل ( متابعات)- أعربت نجوى بن لادن، أولى زوجات زعيم تنظيم القاعدة، عن أملها في قرب اللقاء بأبنائها وأحفادها الذي انقطعت أخبارهم منذ أكثر من 8 سنوات وتبين أخ
زوجة بن لادن نجوى الغانم : أنتظر قدوم أبنائي من إيران بعد غياب 8 سنوات وعمر بن لادن يناشد نجاد بالمساعدة..!!
  • 2391
  • 0
  • 0
migrate reporter
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

عاجل ( متابعات)- أعربت نجوى بن لادن، أولى زوجات زعيم تنظيم القاعدة، عن أملها في قرب اللقاء بأبنائها وأحفادها الذي انقطعت أخبارهم منذ أكثر من 8 سنوات وتبين أخيرا أنهم يعيشون في مجمع سكني قرب طهران التي لجؤوا إليها هربا من الغارات الأمريكية على أفغانستان بعد هجمات 11 سبتمبر 2001. ونجوى بن لادن (بالأصل نجوى الغانم) زفت إلى قريبها أسامة بن لادن وهي في الخامسة عشرة من عمرها، بينما كان عمْر العريس حينذاك 17 سنة. وهي سورية الأصل وتقرب لزوجها من طرف والدته السورية السيدة عالية الغانم التى تزوجت والد أسامة، الشيخ محمد بن لادن. وأنجبت لأسامة 6 أبناء و4 بنات. وكانت تقارير إخبارية بحسب موقع العربية نت أفادت أن 6 من أبناء زعيم تنظيم القاعدة وإحدى زوجاته و11 حفيدا يعيشون في مجمع سكني قرب طهران منذ غزو أفغانستان نهاية عام 2001، وتعيش إحدى بناته في السفارة السعودية في طهران منذ 25 يوما. وأكدت السيدة نجوى أن جميع أولادها من أسامة بن لادن ليس لهم علاقة من قريب أو من بعيد بشبهة الإرهاب، لقد كانوا يعيشون في أفغانستان مع والدهم لأنهم عائلته، بحسب تقرير نشرته \"الشرق الأوسط\" الخميس 24-12-2009. وقالت إنها في \"حالة صحية سيئة وتدعو الله ليل نهار، وتأمل في فرجه القريب بسرعة لم شمل العائلة بعودة أطفالها وأحفادها الأحد عشر الذين لم ترهم من قبل لوجودهم في إيران\". وناشدت السلطات الإيرانية أن \"تكمل الجميل الحسن بما قدمته من استضافة وإعاشة لأولادها منذ عام 2001 حتى اليوم بسرعة تسهيل عودة أبنائها إلى العائلة\". ووصفت مشاعر الفرح التي انتابتها عندما علمت أن أولادها الستة بخير وعلى قيد الحياة في إيران بأنها نتيجة \"نعمة الشكر لله وحده عز وجل والصلاة بالليل والدعاء أن يحفظهم من أي مكروه، وقد استجاب الله لنا لأنهم أبرياء من أي ادعاءات\". وقالت أولى زوجات أسامة بن لادن \"يحتجز في مجمع سكني أولادي سعد وعثمان ومحمد وفاطمة وبكر وأولادهم وزوجاتهم بالإضافة إلى السيدة خيرية (أم حمزة)زوجة بن لادن، أما ابنتها إيمان فهي في ضيافة السفارة السعودية في طهران، وقالت إنها تتصل بها وتطمئن عليها عبر تحويلة داخلية وإنها تعيش معززة مكرمة في غرفة خاصة في السفارة حتى يحين الفرج إن شاء الله بسفرها إلى السعودية أو سورية أو أي دولة من دول الجوار\". وقدمت نجوى الغانم شكرها للسلطات الإيرانية على رعاية أولادها الستة خلال تلك السنوات لأنهم لم يمسوا بأذى، وكانت تعتقد بسبب طول غياب أخبارهم أنهم وافتهم المنية أو لحق بهم مكروه، ولكن المكالمة الهاتفية التي أجرتها إيمان مع شقيقها عبد الله قبل أن تلجأ إلى السفارة السعودية في طهران أحيت من جديد في نفسها الأمل. وأوضح عمر بن لادن، نجل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن، لـ\"العربية.نت\" أن شقيقته إيمان لم تهرب من الحراس الايرانيين، وكذلك أفراد العائلة غير معتقلين وإنما هم تحت الحماية وباستضافة الحكومة الايرانية. وقال إن الحكومة الايرانية طمأنته عليهم في ظل وجود ترتيبات دبلوماسية للسماح لهم بالخروج، وناشد الرئيس الايراني أحمدي نجاد أن يسرع بحل قضية شقيقته \"القاصر\" إيمان الموجودة في السفارة السعودية بطهران. من جانبه كشف عمر بن لادن، نجل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن، لـ\"العربية.نت\" القصة الحقيقية لأخوته وأخواته الموجودين في طهران، وقال إن الحكومة الايرانية طمأنته عليهم في ظل وجود ترتيبات دبلوماسية للسماح لهم بالخروج، وناشد الرئيس الايراني أحمدي نجاد أن يسرع بحل قضية شقيقته \"القاصر\" إيمان الموجودة في السفارة السعودية بطهران، وذلك في سياق حوار خاص أدلى به للموقع عشية الأربعاء 23-12-2009. وكان تقارير إخبارية أفادت أن طهران كانت تحتجز ابنة أسامة واسمها إيمان وخمسة من أولاده الأخرين وزوجة لأبيه منذ غزو أفغانستان نهاية عام 2001، مضيفة أن إيمان لجأت إلى السفارة السعودية في طهران منذ 25 يوما وهذا ما أكده دبلوماسي سعودي في السفارة، في تصريح نشرته \"الشرق الأوسط\". حراسة إيمان وفي حديثه مع \"العربية.نت\"، قال عمر بن لادن إن معلومات غير صحيحة نشرت عن هذه القضية وهي: إيمان لم تهرب من الحراس الايرانيين، وكذلك أفراد العائلة غير معتقلين وإنما هم تحت الحماية وباستضافة الحكومة الايرانية ونشكر الايرانيين على الحفاظ عليهم ونأسف للكلام المعاكس الذي نشر وهذا يؤثر على المساعي الدبلوماسية لحل هذه القضية. وأضاف \" تُقدم لهم جميع الاحتيجات الخاصة، كما اتصل بنا شخص من طرف الحكومة الايرانية وطمأننا على جميع الأسرة وقال إن حكومة إيران ترتب لتسفيرهم\"، قائلا \" نشكر الممكلة أيضا على جهودها في هذا المجال، وكل ما نريده أن يلتم شملنا ونعود جميعا إلى مسقط رأسنا في المملكة\". وحول وضع شقيقته إيمان، قال عمر بن لادن \"هي موجودة في السفارة السعودية منذ نحو 30 يوما، وكانت لديها رغبة شديدة أن تأتي للسعودية وخلال نزهة خارج المجمع الايراني بمرافقة حرس للحماية وليس للاعتقال لأن وضعهم خاص وخطير، ذهبت للسفارة بعد ان نصحها شقيقي عبدالله بذلك\". وتابع \"أشقائي لم يكن لديهم الثقة بالاتصال مع أحد قبل ذلك بسبب الاحساس بخطورة الخروج من البناء\". 25 شخصا وأكد عمر بن لادن أن المساعي الدبلوماسية مستمرة على عكس ما نشر عن فشل جهود الوساطات، مشيرا إلى أن \"المسألة ليست سهلة وهناك ترتيبات كثيرة والعائلة كبيرة ونناشد الرئيس أحمدي نجاد أن يكمل الجميل ويسرع في إرسالهم في أسرع وقت ممكن، لكن نريد تسفير إيمان قبل الأخرين لأنها قاصر ولا يمكنها أن تصبر أكثر بعيدا عن أمها، خاصة أنها دخلت إلى إيران وعمرها 9 سنوات عام 2001\". وقال عمر: وجود أشقائي وهم محمد ، وسعد 29 عاما، وعثمان 25 عاما، وفاطمة 22 عاما، وحمزة 20 عاما، وإيمان 17 عاما، وبكر 15 عاما، في إيران منذ 2001 هو دليل على عدم وجود ارتباط تنظيمي لهم بالقاعدة. وأضاف \"كل واحد منهم متزوج من امرأة أو امرأتين ولديهم جميعا 11 طفلا، كما توجد نساء ورجال من أقارب الزوجات، والعائلة نحو 25 شخصا تحت الحماية الايرانية http://www.burnews.com/contents/myuppic/4b333056de91e.jpg http://www.burnews.com/contents/myuppic/4b33379b66e77.jpg

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك