حول مقطع فيديو محطة "غزلان" للكهرباء

"الرمال" لـ"الزامل": حديثك عن توفير 200 مليون ريال خارج المنطق

الخميس - 02 رمضان 1439 - 17 مايو 2018 - 04:29 مساءً
0
3564

أوضح الكاتب الاقتصادي المهندس عماد الرمال، لـ"عاجل"، اليوم الخميس، أن مقطع الفيديو المتداول للدكتور "نجيب الزامل" حول توفير الشركة السعودية للكهرباء 200 مليون دولار سنويًا في محطة غزلان نتيجة لأعمال التحسين في الصيانة، هو كلام خارج عن المنطق والحسابات، كاشفًا عن مفاجأة تمت بأيدٍ المهندسين السعوديين.

وأضاف أن الفيديو المنتشر في وسائل التواصل الاجتماعي عن قيام مهندسين من شركة الكهرباء، بتصنيع قطع غيار محلية وبجهودهم الذاتية، مما نتج عنه توفير مبلغ 200 مليون دولار سنويًا، خارج عن حدود المنطق والعقل؛ إذ إن مبلغ الـ200 مليون دولار كاف لشراء تربينات جديدة لمحطة غزلان كاملة (التربين لا يشكل المولد والمحطات المساعدة) ولا يمكن أن يكون مبلغًا للتوفير في الصيانة.

وأوضح أن الأنظمة المعول فيها بشركة الكهرباء في التعامل مع قطع الغيار، مختلفة عن تلك المتبعة في شركة أرامكو والمؤسسة العامة لتحلية المياه، حيث تسمح أنظمة شركة الكهرباء باستخدام قطع غيار مقلدة (من غير موافقة المصنع الأساسي)، بينما تستخدم الشركات الأخرى قطع غيار أصلية من المصنع الرئيس.

وتابع، أن استمرار كاتب كبير له جمهوره العريض، في مدح أنظمة شركة تخضع حاليًا لتصحيح اقتصادي عميق، قد يضلل المتابع العادي، مشيرًا إلى أنه حاول التواصل مع الدكتور الزامل مباشرة أو عن طريق أصدقاء مشتركين، لكنه تجنب الرد علي تلك الاتصالات.

وختم "الرمال" كلامه لـ"عاجل"، بأن المهندس السعودي في شركة الكهرباء وأرامكو والتحلية، وصل إلي مراحل متقدمة من العلم والمعرفة، وإذا كان لي الشرف أن أتلقى تعليمي وتدريبي في تلك الشركات، فأنه يسعدني أن أكون أول من يعلن عن مفاجأة جديدة تعكس مدى قدرة المهندس والفني السعودي، وهي تشغيل أول "تربين غازي" تم تجميعه في مصانع سعودية وبأيدٍ سعودية، وسوف يتم تشغيله تجريبيًا نهاية 2018، في محطة وعد الشمال، وهذا التربين من نوع GE تصنيف F بقدرة 150 ميجا وات، ويعتبر ثاني أكبر "تربين" يمكن تصنيعه في العالم.

التعليقات

تم استلام تعليقك، نشكر لك مساهمتك، سيتم نشر التعليق بأقرب وقت ممكن
ساهم بإضافة تعليق جديد
By submitting this form, you accept the Mollom privacy policy.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة عاجل الإلكترونية 2007-2018 ©

تطبيق عاجل