المرأة والأسرة
ابتعدي عنها لضمان حياة أكثر استقرارًا

خبراء: 6 صفات لا يفضلها الرجل في شريكة حياته

القاهرة |فريق التحرير
الخميس - 8 ربيع الآخر 1441 - 05 ديسمبر 2019 - 03:57 م

للزوج طريقة تفكيره الخاصة، وشروطه التي يتمناها في شريكة حياته، وكثير من السيدات يقعن في فخ بعض الصفات التي يكرهها أي رجل، ومن ثم يمكن أن يفقدن العلاقة الزوجية أو العاطفية مع الشريك بسبب عدم انتباههن لمثل هذه الصفات، بحسب الخبراء، وهي:

1- الزوجة كثيرة الشكوى:

لا يحب الزوج المرأة كثيرة الشكوى، أو التي تكفر العشير، ولا تعترف بفضله عليها، والتي حينما تلقاه تلقِي إليه بأكوام من المشكلات والهموم، خاصة أنه قد جاء بعد عناء يوم طويل متلمّسًا لشيء من الراحة والهدوء، ومن ثمّ فعليكِ أن تختارين الوقت المناسب لتعرضي عليه همومك وشكوتك.

2- الزوجة الكسولة:

يحب الرجل المرأة النشيطة التي تتميز بروح الحيوية والمرح، فالزوجة الكسولة وغير المنظمة، تفقد الكثير من حب زوجها وتقديره، فالزوجة التي تهمل نظافة البيت والزوج والأولاد، تجعل الزوج يفتقد إحساسه باهتمامها به، وحرصها على فعل الأشياء التي يحب أن يراها منها، ومرادفات الكسل كثيرة، مثل تجاهلك للأشياء التي يحبها زوجك، إهمال ترتيب منزلك، وإهمالك في نفسك وأطفالك، كلها أشياء تثير نفور الرجل منكِ، وتجعله هاربًا خارج المنزل لفترات طويلة.

3- الزوجة سيئة المعاملة:

إن سوء الخلق والفظاظة في التعامل وعدم تحمل الزوج، يقف وراء كثير من المشاكل والنزاعات التي تعصف بالحياة الأسرية، بل يمكن القول بأنها نيران مشتعلة تلتهم الأخضر واليابس، فالزوجة التي تطاول على زوجها أو تعنفه بالكلمات القاسية تفقد معنى الحياة الزوجية وهدوئها، فتتحول الحياة إلى جحيم مستعرة بسبب هذه الأخلاق.

4- لا تكتم السر:

الزوجة التي تطلع الناس على أمور بيتها، وتفشي أسرار زوجها هي امرأة لا يمكن أن يثق بها الزوج، وهي عادة سيئة يمكن أن تهدد العلاقة الزوجية بأكملها، بل يمكن أن تنهي العلاقة نفسها في لحظات، وعادة تفشي بعض الزوجات أسرار بيتها وزوجها، كنوع من أنواع الفضفضة مع الأهل أو الأصدقاء، على خلفية أن الفضفضة يمكن أن تريح الزوجة نفسيًّا، ولا تعرف كثير من الزوجات أنهن ينهين بأيديهن علاقتهم مع أزواجهن، لأن الزوج يشعر وقتئذ أنه يعيش دون ستر أمام الناس بسبب كشف زوجته لسر بيته.

5- المرأة العصبية:

الهدوء من سمات المرأة، ويحب الرجل دائمًا المرأة ذات الصوت المنخفض التي تمتاز بالرقة وعذوبة الحديث، فإذا كنت عصبية فحاولي أن تدربي نفسك على هدوء الأعصاب، خاصة إذا كنتِ سريعة الغضب لأتفه الأسباب، فأكثر ما يؤرق الرجل في حياته أن تكون شريكة عمره عصبية ومنفعلة دائمًا.


6- الزوجة العاصية:

طاعة الزوج هي سرّ سعادتك في الحياة معه وأحد أسلحة قوتك داخل بيتك، بينما العصيان والنشوز يولّد التشاحن والمشكلات باستمرار، والطاعة حق من حقوق الزوج تدعو به كل الأديان السماوية، والطاعة تزيد من عشق زوجك لكِ، خاصة إذا أمرك بما لا يعصي الله –عز وجل- والطاعة ليست انقياد للرجل وتغييب رأيك وشخصيتك، ولكن بالتفاهم والود تستطيعين أن تصلي إلى كل ما تريدين.