Menu


بالصور.. أمير القصيم يرعى حفل تخريج أول دفعة من جامعة المستقبل

يبلغ عددهم 355 خريجًا وخريجة

رعى الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز، مساء الثلاثاء، حفل تخريج 240 طالبًا و115 طالبة من أول دفعة من طلبة جامعة المستقبل الأهلية بمسماها الجديد و
بالصور.. أمير القصيم يرعى حفل تخريج أول دفعة من جامعة المستقبل
  • 211
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

رعى الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز، مساء الثلاثاء، حفل تخريج 240 طالبًا و115 طالبة من أول دفعة من طلبة جامعة المستقبل الأهلية بمسماها الجديد وبعد تحويلها من كليات إلى جامعة، وذلك بقاعة مركز التنمية الاجتماعية بمدينة بريدة، بحضور الأمير فهد بن تركي بن فيصل بن تركي بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة ومدير جامعة القصيم الدكتور عبدالرحمن الداود، ووكيل الإمارة الدكتور عبدالرحمن الوزان.

وفور وصول أمير القصيم مقر الحفل عزف السلام الملكي، ثم دشن أمير المنطقة هوية جامعة المستقبل، وبعد ذلك بدأت مسيرة خريجي الجامعة في عدد من الكليات المتخصصة بالإدارة والطب.

وانطلقت بعد ذلك فقرات الحفل الخطابي بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، ثم كلمة المشرف العام على جامعة المستقبل الدكتور علي بن محمد السيف، أكد خلالها أن ما نراه اليوم برهان من قيادتنا الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- على أن التعليم في مراحله جميعها له دوره المهم في صناعة الأجيال والمستقبل ورسم الأهداف المرجوة لهذا الوطن.

وأشار السيف إلى أن جامعة المستقبل نالت ثقة ملكية كريمة بتحويلها إلى جامعة متخصصة خادمة لأبناء هذا الوطن عبر العديد من الأقسام التخصصية لتقدم كوكبة من الخريجين الذين هم جنود للوطن في كل مكان وشتى المجالات عبر ولائهم وأخلاقهم وسعيهم الدائم للنجاح والتنمية.

وقال السيف: «إن هذه الخطوات المباركة كانت بتشجيع ودعم ومتابعة من قبل سمو أمير منطقة القصيم الذي تابع تحويل هذه الجامعة خطوة بخطوة حتى نالت هذه الثقة الملكية بعد تطبيقها لجميع الشروط والمواصفات المطلوبة، حامدًا الله على هذه الليلة المباركة التي تزف فيها جامعة المستقبل 240 طالبًا و115 طالبة لميدان العمل عبر عدد من التخصصات الإدارية والطبية، سائلاً المولى عز وجل أن يبارك في الجهود وأن يديم على هذه البلاد نعمة الأمن والأمان والنماء الدائم.

بعد ذلك قدم الطالب سليمان بن أحمد الخريجي ووالده أحمد بن عبدالرحمن الخريجي كلمة الخريجين، التي أبديا فيها مدى ثنائهما على رعاية أمير منطقة القصيم لحفل تخريج طلاب وطالبات جامعة القصيم، مقدمين الشكر والتقدير لجميع الأساتذة على توجيههم، ولجميع أولياء أمور الطلاب والطالبات على حرصهم حتى وصل الخريجون والخريجات إلى هذه المرحلة من النجاح، متمنيَين للجميع أن يواصلوا نجاحاتهم خدمة للوطن والمجتمع.

إثر ذلك شاهد الجميع أوبريتًا بعنوان «نحن المستقبل»، تلاه عرض مرئي عن تاريخ جامعة المستقبل ونشأتها على يد عبدالرحمن الشتوي عام 1424هـ، التي وضع حجر أساسها الأمير سلطان بن عبدالعزيز -رحمه الله- وتمت إقامتها بعد ذلك على مساحة قدرها 500 ألف متر مربع، حتى نالت بعد استيفائها جميع الاشتراطات الثقة الملكية وتم تحويلها إلى جامعة تحمل اسم «جامعة المستقبل» وهو الاسم الذي اقترحه الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم.

وفي ختام الحفل، كرم أمير منطقة القصيم الطلبة المتفوقين، والدكتور عبدالله الشتيوي، والدكتور فهد الفلاج، والدكتور إبراهيم المشيقح، والدكتور عبدالله المشيط، كما كرم سموه مركز التنمية الاجتماعية بمدينة بريدة، ومصمم هوية جامعة المستقبل عمر السيف، كما تسلم سموه درعًا تذكاريةً بهذه المناسبة، بالإضافة إلى درع يحوي مقترح سموه لإطلاق اسم جامعة المستقبل على الجامعة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك