Menu
كشْف بيانات مستخدمين يغرّم فيسبوك 1.6 مليون دولار

قالت وزارة العدل البرازيلية، اليوم الاثنين، إنها فرضت غرامة على شركة فيسبوك الأمريكية العملاقة قدرها 6.6 مليون ريال (1.64 مليون دولار) بسبب إفصاحها عن بيانات المستخدمين على نحو ينافي الصواب.

وأضافت الوزارة في بيان، أن هذه أول غرامة تطبق على فيسبوك في البرازيل هذا العام وأنها مترتبة على إساءة استخدام شركة كمبردج أناليتيكا للبيانات في عام 2018.

وكان موقع «فيسبوك» أعلن في وقت سابق، أنه يحقق في تقرير حول نشر معلومات على شبكة الإنترنت تتعلق بأسماء وأرقام هواتف أكثر من 267 مليونًا من مستخدميه، بعد توافر قاعدة البيانات هذه للتنزيل على منتدى أحد القراصنة الإلكترونيين الذين يشكلون إحدى الشبكات الإجرامية، وفق مدونة على موقع «كومباريتيك».

وقال متحدث باسم فيسبوك: «ننظر في القضية، لكننا نعتقد أن من المرجح أن هذه المعلومات تم الاستيلاء عليها قبل إحداث تغييرات على الموقع في السنوات القليلة الماضية لحماية بيانات الناس بشكل أفضل»، بحسب ما ذكرت وكالة فرانس برس.

وقالت مدونة كومباريتيك إن الباحث في أمن الإنترنت بوب دياشينكو، اكتشف قاعدة البيانات هذه التي كان الوصول إليها متاحًا، وتضمنت أسماء مستخدمي فيسبوك، وكلمات مرورهم، وأرقام هواتفهم.

وتم الإبلاغ عن هذا الاكتشاف لتختفي قاعدة البيانات لاحقًا بحلول الخميس، بحيث لم تعد متاحة وفق كومباريتيك.

ويأتي الكشف عن هذه البيانات المسروقة في الوقت الذي تسعى فيه الشبكة الاجتماعية العملاقة إلى إعادة بناء الثقة مع مستخدميها، وتخفيف مخاوفهم بشأن حماية معلوماتهم.

وقال منظمون أمريكيون في وقت سابق هذا الشهر، إن شركة الاستشارات البريطانية كامبريدج انالتيكا، التي تورطت في فضيحة هائلة تنطوي على سرقة بيانات فيسبوك؛ خدعت مستخدمي الشبكة لجمع معلوماتهم الشخصية والتصرف فيها.

وقالت لجنة التجارة الفيدرالية إن تحقيقها الذي بدأ في مارس 2018، خلص إلى أن شركة الاستشارات السياسية التي تم حلها «شاركت في ممارسات خادعة لجمع المعلومات الشخصية لعشرات الملايين من مستخدمي فيسبوك لتوصيفهم كناخبين واستهدافهم لاحقًا».

2019-12-30T21:58:40+03:00 قالت وزارة العدل البرازيلية، اليوم الاثنين، إنها فرضت غرامة على شركة فيسبوك الأمريكية العملاقة قدرها 6.6 مليون ريال (1.64 مليون دولار) بسبب إفصاحها عن بيانات ال
كشْف بيانات مستخدمين يغرّم فيسبوك 1.6 مليون دولار
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

كشْف بيانات مستخدمين يغرّم «فيسبوك» 1.6 مليون دولار

بحسب وزارة العدل البرازيلية..

كشْف بيانات مستخدمين يغرّم «فيسبوك» 1.6 مليون دولار
  • 8
  • 0
  • 0
فريق التحرير
4 جمادى الأول 1441 /  30  ديسمبر  2019   09:58 م

قالت وزارة العدل البرازيلية، اليوم الاثنين، إنها فرضت غرامة على شركة فيسبوك الأمريكية العملاقة قدرها 6.6 مليون ريال (1.64 مليون دولار) بسبب إفصاحها عن بيانات المستخدمين على نحو ينافي الصواب.

وأضافت الوزارة في بيان، أن هذه أول غرامة تطبق على فيسبوك في البرازيل هذا العام وأنها مترتبة على إساءة استخدام شركة كمبردج أناليتيكا للبيانات في عام 2018.

وكان موقع «فيسبوك» أعلن في وقت سابق، أنه يحقق في تقرير حول نشر معلومات على شبكة الإنترنت تتعلق بأسماء وأرقام هواتف أكثر من 267 مليونًا من مستخدميه، بعد توافر قاعدة البيانات هذه للتنزيل على منتدى أحد القراصنة الإلكترونيين الذين يشكلون إحدى الشبكات الإجرامية، وفق مدونة على موقع «كومباريتيك».

وقال متحدث باسم فيسبوك: «ننظر في القضية، لكننا نعتقد أن من المرجح أن هذه المعلومات تم الاستيلاء عليها قبل إحداث تغييرات على الموقع في السنوات القليلة الماضية لحماية بيانات الناس بشكل أفضل»، بحسب ما ذكرت وكالة فرانس برس.

وقالت مدونة كومباريتيك إن الباحث في أمن الإنترنت بوب دياشينكو، اكتشف قاعدة البيانات هذه التي كان الوصول إليها متاحًا، وتضمنت أسماء مستخدمي فيسبوك، وكلمات مرورهم، وأرقام هواتفهم.

وتم الإبلاغ عن هذا الاكتشاف لتختفي قاعدة البيانات لاحقًا بحلول الخميس، بحيث لم تعد متاحة وفق كومباريتيك.

ويأتي الكشف عن هذه البيانات المسروقة في الوقت الذي تسعى فيه الشبكة الاجتماعية العملاقة إلى إعادة بناء الثقة مع مستخدميها، وتخفيف مخاوفهم بشأن حماية معلوماتهم.

وقال منظمون أمريكيون في وقت سابق هذا الشهر، إن شركة الاستشارات البريطانية كامبريدج انالتيكا، التي تورطت في فضيحة هائلة تنطوي على سرقة بيانات فيسبوك؛ خدعت مستخدمي الشبكة لجمع معلوماتهم الشخصية والتصرف فيها.

وقالت لجنة التجارة الفيدرالية إن تحقيقها الذي بدأ في مارس 2018، خلص إلى أن شركة الاستشارات السياسية التي تم حلها «شاركت في ممارسات خادعة لجمع المعلومات الشخصية لعشرات الملايين من مستخدمي فيسبوك لتوصيفهم كناخبين واستهدافهم لاحقًا».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك