Menu


ولي العهد يأمر بعلاج طفل مصاب بورم في جذع الدماغ بمدينة الملك فهد الطبية

ولي العهد يأمر بعلاج طفل مصاب بورم في جذع الدماغ بمدينة الملك فهد الطبية
  • 533
  • 0
  • 0
migrate reporter
migrate reporter 25 ربيع الأول 1429 /  02  أبريل  2008   01:31 ص

عاجل ( فهد الغضيه)- بتوجيه من صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام ـــ حفظه الله ـــ نجح بحمد الله فريق طبي في مدينة الملك فهد الطبية مؤخراً من إجراء عمليه جراحيه نادرة لطفل يبلغ من العمر 11 عاما مصاب بورم في جذع المخ ، سبب له صعوبة في البلع و الحركة والاتزان ، حيث استغرقت مدة العملية قرابة 18 ساعة تكللت بالنجاح بدون مضاعفات ولله الحمد ، و تعتبر هذه الحالة من الحالات الصعبة التي تحتاج إلى فريق طبي متخصص واستخدام أجهزة متطورة وحديثة لإجراء العملية . وكان سمو ولي العهد ـــ حفظه الله ـــ قد وجه بإجراء العملية للمريض في مدينة الملك فهد الطبية ، حيث تم تكوين فريق طبي لذلك برئاسة د. عبدالرحمن صباغ استشاري جراحة مخ وأعصاب الأطفال ، د. أيمن البنيان استشاري جراحة مخ وأعصاب الأطفال ، د. يوسف باريخان استشاري مساعد جراحة المخ والأعصاب ، د. ماجد الدوسري طبيب مقيم ، د. شوبيت سنها استشاري الفيسيولوجيا العصبية ، البروفيسور الاستشاري محمد التكروري ، د. رضوان من فريق التخدير و د. لحبيب سوالمي استشاري الملاحة العصبية ذو التخصص النادر على مستوى العالم والوحيد في آسيا والشرق الأوسط . وأوضح د. الصباغ أن المرحلة الأولى من العملية تم سحب السائل من داخل الورم باستخدام جهاز الملاحة العصبية \"ٍSTEALTH\" لتخفيف الضغط عن جذع المخ حيث تحسنت خلالها حركة الطفل و بلعه وسلاسة كلامه بعد هذه العملية، والمرحلة الثانية تم استئصال الورم تحت المراقبة العصبية \"Neuromonitoring\" و التصوير بالرنين المغناطيسي مع الملاحة العصبية داخل العملية في جهاز جناح المخ \"BRAIN SUITE \" ، حيث تم استئصال الورم بشكل كامل بفضل الله تعالى ، و مكث المريض في العناية المركزة مدة يومين تحت إشراف الدكتورة سوسن يوسف ود. محمد سماحة، و 10 أيام في جناح المخ والأعصاب قبل خروجه من المستشفى ، ويتم تأهيله حالياً في عيادات العلاج الطبيعي والعلاج الوظيفي وعلاج التخاطب والبلع بالمستشفى التأهيلي بمدينة الملك فهد الطبية. صرح بذلك سعادة المدير العام التنفيذي لمدينة الملك فهد الطبية د. عبدالله بن سليمان العمرو الذي هنأ صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز على نجاح هذه العملية لحرص سموه على وصول المملكة إلى العالمية في الخدمات الصحية المقدمة، كما أوضح أن هذا النجاح يعتبر إنجاز طبي عالمي سيُضاف إلى رصيد الإنجازات الطبية العالمية التي حققتها المملكة، كما قدم شكره للفريق الطبي المشرف على الحالة على نجاح العملية موضحاً أن عملهم كفريق واحد هو سبب النجاح بعد توفيق الله. وأوضح العمرو أنه كان من المتوقع أن تُعمل 5 عمليات في العام من هذا النوع في المملكة إلا أن المدينة الطبية استقبلت طلبات من خارج المملكة لمثل هذه الحالة ترغب في إجراء العملية بمدينة الملك فهد الطبية نظراً لوجود التخصص وتوفر أحدث الإمكانات بها. وأشار د. العمرو أن توالي هذه الإنجازات يأتي في ظل الدعم الذي تحظى به الخدمات الصحية في المملكة ومدينة الملك فهد الطبية خاصة من لدن سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين الأمير سلطان بن عبدالعزيز وسيُضاف هذا الإنجاز إلى إنجازات مدينة الملك فهد الطبية. من جهته أوضح الدكتور محمود اليماني مدير مركز العلوم العصبية بمدينة الملك فهد الطبية بأن التجهيزات والفريق المتخصص الموجود في مدينة الملك فهد لجراحة أورام المخ والحبل الشوكي بهذا الشكل المتكامل يندر على المستوى العالمي فجناح المخ \"\"BRAIN SUITE يعتبر الخامس على مستوى العالم و فريق المدينة هو أول من استخدم المراقبة العصبية مع الرنين المغناطيسي عالميا ، مستبشراً بأن مركز العلوم العصبية بالمدينة الطبية سيكون من أفضل المراكز على مستوى العالم في ظل مايحضى به من دعم واهتمام .

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك