Menu
أطباء يوضحون الحالة الصحية لنجل أحمد ديدات بعد محاولة الاغتيال

كشف مصدر في شرطة جنوب إفريقيا، اليوم الخميس، أن الداعية يوسف أحمد ديدات نجل الداعية الراحل أحمد ديدات لا يزال على قيد الحياة بعد أن أطلق مجهول النار عليه أمام محكمة للصلح في البلاد.

ونفى العقيد ثيمبيكا مبيلي من شرطة محافظ كوازولو ناتال، أنباءً راجت عن مقتل يوسف ديدات، مشيرًا إلى أن الرجل نقل بواسطة الطائرة إلى المستشفى لمواصلة علاجه، بعد أن تلقى إسعافات أولية في مكان الحادثة. وفقًا لما نقله موقع «روسيا اليوم».

وكان مجهول قد أطلق النار على يوسف ديدات، البالغ من العمر 65 عامًا وأصابه  في الرأس أمام محكمة الأسرة في مدينة فيرولام بجنوب إفريقيا، صباح أمس الأول.

وقال مبيلي، إن يوسف ديدات وزوجته «كانا يسيران صباح الثلاثاء الساعة 8:30، عندما فتح شخص مجهول النار، وأصاب الضحية في منطقة الرأس، وفر إلى جهة غير معلومة».

بالمقابل وصف مدير وحدة طبية، كان من أوائل المسعفين الذين وصلوا إلى مكان الجريمة، حالة ديدات بأنها حرجة. مشيرًا إلى أن الضحية وجد مستلقيًا على الرصيف مصابًا في الرأس.

وبينما لم تتضح بعد تفاصيل الجريمة، يكتسب «يوسف»، شهرته من كونه نجل الدكتور أحمد ديدات -داعية وواعظ ومحاضر ومناظر إسلامي- حيث اشتهر بمناظراته وكتاباته في مقارنة الأديان وعلى وجه الخصوص بين الإسلام والمسيحية.

وأسس أحمد ديدات وترأس المركز الدولي للدعوة الإسلامية في مدينة ديربان في جنوب إفريقيا، وحاز جائزة الملك فيصل لجهوده في خدمة الإسلام عام 1986م، وتوفي عن عمر ناهز 87 عامًا في أغسطس 2005، بعد صراع طويل مع المرض الذي ألزمه الفراش حوالي عشرة أعوام.

اقرأ أيضًا:

اغتيال نجل الداعية أحمد ديدات يثير الجدل.. ومصادر: يعالج حاليًا

 

2020-01-16T13:58:15+03:00 كشف مصدر في شرطة جنوب إفريقيا، اليوم الخميس، أن الداعية يوسف أحمد ديدات نجل الداعية الراحل أحمد ديدات لا يزال على قيد الحياة بعد أن أطلق مجهول النار عليه أمام م
أطباء يوضحون الحالة الصحية لنجل أحمد ديدات بعد محاولة الاغتيال
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

أطباء يوضحون الحالة الصحية لنجل أحمد ديدات بعد محاولة الاغتيال

مجهول أطلق النار على رأس الضحية أمام محكمة فيرولام

أطباء يوضحون الحالة الصحية لنجل أحمد ديدات بعد محاولة الاغتيال
  • 2991
  • 0
  • 0
فريق التحرير
21 جمادى الأول 1441 /  16  يناير  2020   01:58 م

كشف مصدر في شرطة جنوب إفريقيا، اليوم الخميس، أن الداعية يوسف أحمد ديدات نجل الداعية الراحل أحمد ديدات لا يزال على قيد الحياة بعد أن أطلق مجهول النار عليه أمام محكمة للصلح في البلاد.

ونفى العقيد ثيمبيكا مبيلي من شرطة محافظ كوازولو ناتال، أنباءً راجت عن مقتل يوسف ديدات، مشيرًا إلى أن الرجل نقل بواسطة الطائرة إلى المستشفى لمواصلة علاجه، بعد أن تلقى إسعافات أولية في مكان الحادثة. وفقًا لما نقله موقع «روسيا اليوم».

وكان مجهول قد أطلق النار على يوسف ديدات، البالغ من العمر 65 عامًا وأصابه  في الرأس أمام محكمة الأسرة في مدينة فيرولام بجنوب إفريقيا، صباح أمس الأول.

وقال مبيلي، إن يوسف ديدات وزوجته «كانا يسيران صباح الثلاثاء الساعة 8:30، عندما فتح شخص مجهول النار، وأصاب الضحية في منطقة الرأس، وفر إلى جهة غير معلومة».

بالمقابل وصف مدير وحدة طبية، كان من أوائل المسعفين الذين وصلوا إلى مكان الجريمة، حالة ديدات بأنها حرجة. مشيرًا إلى أن الضحية وجد مستلقيًا على الرصيف مصابًا في الرأس.

وبينما لم تتضح بعد تفاصيل الجريمة، يكتسب «يوسف»، شهرته من كونه نجل الدكتور أحمد ديدات -داعية وواعظ ومحاضر ومناظر إسلامي- حيث اشتهر بمناظراته وكتاباته في مقارنة الأديان وعلى وجه الخصوص بين الإسلام والمسيحية.

وأسس أحمد ديدات وترأس المركز الدولي للدعوة الإسلامية في مدينة ديربان في جنوب إفريقيا، وحاز جائزة الملك فيصل لجهوده في خدمة الإسلام عام 1986م، وتوفي عن عمر ناهز 87 عامًا في أغسطس 2005، بعد صراع طويل مع المرض الذي ألزمه الفراش حوالي عشرة أعوام.

اقرأ أيضًا:

اغتيال نجل الداعية أحمد ديدات يثير الجدل.. ومصادر: يعالج حاليًا

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك