Menu
طائرات مجهولة تقصف محيط قاعدة الوطية الليبية: تدمير 10 عربات ومقتل مسلحين

قصفت طائرات مجهولة قاعدة الوطية، الواقعة في أقصى الغرب الليبي، والتي تسيطر عليها ميليشيات الوفاق والمرتزقة في أول عملية من نوعها منذ انسحاب قوات الجيش الوطني الليبي من القاعدة في مايو الماضي.

وقال معلومات (بحسب العربية) إن سكان مدينة الرجبان وضواحيها سمعوا دوي انفجارات وتحليقًا للطيران قرب قاعدة الوطية العسكرية؛ حيث قصفت تلك الطائرات مواقع عسكرية تابعة لميليشيات الوفاق، دون أن يتم الكشف عن خسائر تلك القوات.

واعترف مصدر تركي في وقت سابق بأن بلاده تبحث مع حكومة الوفاق استغلال قاعدتي الوطية ومصراتة؛ ما يكشف الأهداف الحقيقية للغزو التركي عسكريًا، بالإضافة إلى رغبة أنقرة في استغلال ليبيا وسرقة ثروات الشعب الليبي، خاصة النفط، وهو ما أكده الرئيس التركي رجب طيب أردوغان صراحة، بحديثه العلني عن سعيه للسيطرة على منطقة الهلال النفطي، التي تضم أكبر الحقول النفطية في ليبيا.

ومن جهة أخرى، أكدت مصادر في الجيش الوطني الليبي، بقيادة المشير خليفة حفتر، أن قوات الجيش تصدت لمحاولة من جانب ميليشيات الوفاق للتحرك شرق مصراتة إلى مواقع تمركز الجيش، ما أسفر عن خسائر كبيرة في صفوف ومعدات الوفاق.

وأشارت إلى أن مدفعية الجيش الوطني تعاملت مع رتل حاول التحرك من شرق مصراتة إلى مواقع الجيش؛ ما تسبب في تدمير 10 عربات، ومقتل 7 على الأقل من الميليشيات.

اقرأ أيضاً:

لتوحيد جهود مكافحة «كورونا».. مجلس الأمن يدعو لوقف عالمي لإطلاق النار

2020-07-10T01:42:43+03:00 قصفت طائرات مجهولة قاعدة الوطية، الواقعة في أقصى الغرب الليبي، والتي تسيطر عليها ميليشيات الوفاق والمرتزقة في أول عملية من نوعها منذ انسحاب قوات الجيش الوطني ال
طائرات مجهولة تقصف محيط قاعدة الوطية الليبية: تدمير 10 عربات ومقتل مسلحين
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

طائرات مجهولة تقصف محيط قاعدة الوطية الليبية: تدمير 10 عربات ومقتل مسلحين

الجيش الوطني يتصدى للميليشيات شرق مصراتة..

طائرات مجهولة تقصف محيط قاعدة الوطية الليبية: تدمير 10 عربات ومقتل مسلحين
  • 2298
  • 0
  • 0
فريق التحرير
11 ذو القعدة 1441 /  02  يوليو  2020   10:29 ص

قصفت طائرات مجهولة قاعدة الوطية، الواقعة في أقصى الغرب الليبي، والتي تسيطر عليها ميليشيات الوفاق والمرتزقة في أول عملية من نوعها منذ انسحاب قوات الجيش الوطني الليبي من القاعدة في مايو الماضي.

وقال معلومات (بحسب العربية) إن سكان مدينة الرجبان وضواحيها سمعوا دوي انفجارات وتحليقًا للطيران قرب قاعدة الوطية العسكرية؛ حيث قصفت تلك الطائرات مواقع عسكرية تابعة لميليشيات الوفاق، دون أن يتم الكشف عن خسائر تلك القوات.

واعترف مصدر تركي في وقت سابق بأن بلاده تبحث مع حكومة الوفاق استغلال قاعدتي الوطية ومصراتة؛ ما يكشف الأهداف الحقيقية للغزو التركي عسكريًا، بالإضافة إلى رغبة أنقرة في استغلال ليبيا وسرقة ثروات الشعب الليبي، خاصة النفط، وهو ما أكده الرئيس التركي رجب طيب أردوغان صراحة، بحديثه العلني عن سعيه للسيطرة على منطقة الهلال النفطي، التي تضم أكبر الحقول النفطية في ليبيا.

ومن جهة أخرى، أكدت مصادر في الجيش الوطني الليبي، بقيادة المشير خليفة حفتر، أن قوات الجيش تصدت لمحاولة من جانب ميليشيات الوفاق للتحرك شرق مصراتة إلى مواقع تمركز الجيش، ما أسفر عن خسائر كبيرة في صفوف ومعدات الوفاق.

وأشارت إلى أن مدفعية الجيش الوطني تعاملت مع رتل حاول التحرك من شرق مصراتة إلى مواقع الجيش؛ ما تسبب في تدمير 10 عربات، ومقتل 7 على الأقل من الميليشيات.

اقرأ أيضاً:

لتوحيد جهود مكافحة «كورونا».. مجلس الأمن يدعو لوقف عالمي لإطلاق النار

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك