Menu
ترامب: حققتُ فوزًا كاسحًا في الانتخابات.. والمعركة القضائية بدأت للتو

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن المعركة القضائية بشأن الانتخابات التي فاز فيها منافسه جو بايدن، بدأت الآن.

وزعم الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، السبت، تحقيقه فوزًا كاسحًا في الانتخابات الرئاسية، حال احتساب الأصوات القانونية وحدها.

وقال في تغريدة على تويتر: «حققت فوزًا كاسحًا في الانتخابات، لكن تذكروا، أقول ذلك إذا تم احتساب الأصوات القانونية وحدها، دون احتساب كل الأصوات المزيفة والتزوير الذي وقع في كل مكان».

وفي وقت سابق السبت، انتقد ترامب عبر تويتر رفض المحكمة العليا دعوى لإبطال نتائج الانتخابات في 4 ولايات، وقال: «لقد خذلتنا».

ورفضت المحكمة العليا، الجمعة، النظر في دعوى تقدمت بها سلطات تكساس لإلغاء نتائج الانتخابات الرئاسية، كما رفضت الادعاءات الأخرى ذات الصلة.

وفاز الديمقراطي جو بايدن بالانتخابات بعدما حصد 306 أصوات في المجمع الانتخابي، مقابل 232 صوتًا لترامب متجاوزًا العدد المطلوب من أصوات المجمع الانتخابي، وهو 270 صوتًا على الأقل.

وتعتزم جماعات محافظة، تزعم دون دليل أن الرئيس المنتخب جو بايدن سرق الانتخابات الأمريكية من دونالد ترامب، تنظيم احتجاجات في مختلف أنحاء البلاد يوم السبت 12 ديسمبر 2020 بما في ذلك مظاهرة في واشنطن يتقدمها مستشار الأمن القومي السابق الذي أصدر ترامب عفوا عنه في الآونة الأخيرة.

وحثت جماعة «أوقفوا السرقة» المرتبطة بالناشط الموالي لترامب روجر ستون وجماعات كنسية، المؤيدين على الإقبال على «مسيرات أريحا» وتجمعات الصلوات.

ومن المزمع تنظيم هذه المظاهرات في متنزه ناشونال مول في واشنطن وفي عواصم جورجيا وبنسلفانيا وميشيجان وويسكونسن ونيفادا وأريزونا، وهي الولايات التي طلبت حملة ترامب إعادة فرز الأصوات فيها.

وقضت أكثر من 50 من المحاكم الاتحادية ومحاكم الولايات بسلامة فوز بايدن على ترامب. ورفضت المحكمة العليا الأمريكية أمس الجمعة، دعوى قضائية كبيرة أقامتها تكساس وأيدها ترامب لإلغاء نتائج الانتخابات في أربع ولايات.

ورفض ترامب الاعتراف بهزيمته مدعيًا دون دليل أن تزويرًا واسعًا حرمه من الفوز. وقال موقع أوقفوا السرقة على الإنترنت إن مظاهرة واشنطن ستبدأ بمسيرات حول الكونجرس والمحكمة العليا الأمريكية ووزارة العدل «مع صلوات من أجل سقوط جدران الفساد وتزوير الانتخابات».

وتشير خطط الاحتجاجات إلى المعجزة التوراتية لمعركة أريحا، والتي تهاوت فيها جدران المدينة بعد أن نظم الكهنة والجنود مسيرات حولها.

ومن المقرر أن يتحدث من على درج المحكمة العليا جنرال الجيش المتقاعد مايك فلين الذي اعترف مرتين بأنه مذنب بالكذب على مكتب التحقيقات الاتحادي بشأن اتصالاته بالسفير الروسي السابق. وهذا هو أول خطاب عام له منذ أن أصدر ترامب عفوا عنه يوم 24 نوفمبر تشرين الثاني.

وفي نفس الوقت، دعت جماعة مناوئة لترامب إلى مظاهرة بالقرب من البيت الأبيض اليوم السبت، مما يثير احتمال تكرار الاشتباكات التي وقعت يوم 14 نوفمبر تشرين الثاني.

2021-11-26T12:38:48+03:00 قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن المعركة القضائية بشأن الانتخابات التي فاز فيها منافسه جو بايدن، بدأت الآن. وزعم الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد تر
ترامب: حققتُ فوزًا كاسحًا في الانتخابات.. والمعركة القضائية بدأت للتو
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

ترامب: حققتُ فوزًا كاسحًا في الانتخابات.. والمعركة القضائية بدأت للتو

احتجاجات تعم أمريكا..

ترامب: حققتُ فوزًا كاسحًا في الانتخابات.. والمعركة القضائية بدأت للتو
  • 1643
  • 0
  • 0
فريق التحرير
27 ربيع الآخر 1442 /  12  ديسمبر  2020   05:36 م

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن المعركة القضائية بشأن الانتخابات التي فاز فيها منافسه جو بايدن، بدأت الآن.

وزعم الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، السبت، تحقيقه فوزًا كاسحًا في الانتخابات الرئاسية، حال احتساب الأصوات القانونية وحدها.

وقال في تغريدة على تويتر: «حققت فوزًا كاسحًا في الانتخابات، لكن تذكروا، أقول ذلك إذا تم احتساب الأصوات القانونية وحدها، دون احتساب كل الأصوات المزيفة والتزوير الذي وقع في كل مكان».

وفي وقت سابق السبت، انتقد ترامب عبر تويتر رفض المحكمة العليا دعوى لإبطال نتائج الانتخابات في 4 ولايات، وقال: «لقد خذلتنا».

ورفضت المحكمة العليا، الجمعة، النظر في دعوى تقدمت بها سلطات تكساس لإلغاء نتائج الانتخابات الرئاسية، كما رفضت الادعاءات الأخرى ذات الصلة.

وفاز الديمقراطي جو بايدن بالانتخابات بعدما حصد 306 أصوات في المجمع الانتخابي، مقابل 232 صوتًا لترامب متجاوزًا العدد المطلوب من أصوات المجمع الانتخابي، وهو 270 صوتًا على الأقل.

وتعتزم جماعات محافظة، تزعم دون دليل أن الرئيس المنتخب جو بايدن سرق الانتخابات الأمريكية من دونالد ترامب، تنظيم احتجاجات في مختلف أنحاء البلاد يوم السبت 12 ديسمبر 2020 بما في ذلك مظاهرة في واشنطن يتقدمها مستشار الأمن القومي السابق الذي أصدر ترامب عفوا عنه في الآونة الأخيرة.

وحثت جماعة «أوقفوا السرقة» المرتبطة بالناشط الموالي لترامب روجر ستون وجماعات كنسية، المؤيدين على الإقبال على «مسيرات أريحا» وتجمعات الصلوات.

ومن المزمع تنظيم هذه المظاهرات في متنزه ناشونال مول في واشنطن وفي عواصم جورجيا وبنسلفانيا وميشيجان وويسكونسن ونيفادا وأريزونا، وهي الولايات التي طلبت حملة ترامب إعادة فرز الأصوات فيها.

وقضت أكثر من 50 من المحاكم الاتحادية ومحاكم الولايات بسلامة فوز بايدن على ترامب. ورفضت المحكمة العليا الأمريكية أمس الجمعة، دعوى قضائية كبيرة أقامتها تكساس وأيدها ترامب لإلغاء نتائج الانتخابات في أربع ولايات.

ورفض ترامب الاعتراف بهزيمته مدعيًا دون دليل أن تزويرًا واسعًا حرمه من الفوز. وقال موقع أوقفوا السرقة على الإنترنت إن مظاهرة واشنطن ستبدأ بمسيرات حول الكونجرس والمحكمة العليا الأمريكية ووزارة العدل «مع صلوات من أجل سقوط جدران الفساد وتزوير الانتخابات».

وتشير خطط الاحتجاجات إلى المعجزة التوراتية لمعركة أريحا، والتي تهاوت فيها جدران المدينة بعد أن نظم الكهنة والجنود مسيرات حولها.

ومن المقرر أن يتحدث من على درج المحكمة العليا جنرال الجيش المتقاعد مايك فلين الذي اعترف مرتين بأنه مذنب بالكذب على مكتب التحقيقات الاتحادي بشأن اتصالاته بالسفير الروسي السابق. وهذا هو أول خطاب عام له منذ أن أصدر ترامب عفوا عنه يوم 24 نوفمبر تشرين الثاني.

وفي نفس الوقت، دعت جماعة مناوئة لترامب إلى مظاهرة بالقرب من البيت الأبيض اليوم السبت، مما يثير احتمال تكرار الاشتباكات التي وقعت يوم 14 نوفمبر تشرين الثاني.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك