alexametrics
Menu


الاثنين المقبل.. مجلس الشورى يحدد مصير "العمالة المنزلية الإندونيسية"

تم انتقاد مشروع الاتفاقية في جلسة سابقة

الاثنين المقبل.. مجلس الشورى يحدد مصير "العمالة المنزلية الإندونيسية"
  • 2111
  • 0
  • 0
migrate reporter
migrate reporter 1 جمادى الأول 1436 /  20  فبراير  2015   11:46 ص

يصوت مجلس الشورى، بشكل نهائي، على مشروع توظيف العمالة المنزلية الإندونيسية بالمملكة، الاثنين المقبل (23 فبراير 2015)، بعد معالجة انتقادات كانت سببًا في رفضه خلال جلسة سابقة.

وذكرت "عكاظ"، الجمعة (20 فبراير 2015)، أن المشروع يتكون من 9 مواد تستهدف تحديد معايير توظيف العمالة الإندونيسية، لا سيما حقوق صاحب العمل والعمالة نفسها (عقد توظيف موحد، ونوع العمل ووقته ومكانه، وواجبات ومسؤوليات صاحب العمل والعامل، والأجر، ويوم الراحة والإجازة، ومدة العقد وتمديده وإنهاؤه).

وكان عدد من الأعضاء وجهوا انتقادات حول ضعف المفاوض السعودي في الاتفاقية وانحيازها إلى العامل الإندونيسي، وأن الاتفاقية جاءت ضعيفة وأهملت حقوق رب العمل السعودي، "رغم تعدد خيارات الاستقدام من دول أخرى".

وأوضح المعترضون أن الالتزامات في الاتفاقية على الجانب الإندونيسي، في غالبها، موجودة سابقًا، وكانت مكاتب الاستقدام توفرها بدون الحاجة إلى هذه الاتفاقية، مطالبين بحل مشكلة ارتفاع تكاليف الاستقدام للعمالة الإندونيسية مقارنةً بدول الجوار الخليجي.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك