Menu
الخارجية: المملكة تشارك في حفل توقيع اتفاقية الخرطوم المقرر عقده اليوم

أعلن مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، مشاركة المملكة العربية السعودية في حفل توقيع اتفاقية الخرطوم، المقرر عقده اليوم، وذلك في إطار الدعم الذي تقدمه المملكة لهذا الاتفاق.

وأضاف المصدر، أن وزير الدولة للشؤون الخارجية وعضو مجلس الوزراء عادل بن أحمد الجبير، سيرأس وفد المملكة المشارك في حضور مراسم توقيع اتفاق الخرطوم، ويرافقه وزير الدولة لشؤون الدول الإفريقية أحمد بن عبدالعزيز قطان، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية السودان علي بن حسين جعفر.

وأكد المصدر أن المملكة العربية السعودية تعول بأن يسهم اتفاق الخرطوم بين الأطراف السودانية في كتابة مرحلة جديدة من الاستقرار، يستطيع من خلالها الأشقاء في السودان التعافي من أزمتهم الحالية والانتقال إلى إدارة شؤون بلادهم على نحو يلبي آمال الأشقاء وتطلعاتهم.

2019-08-17T11:08:20+03:00 أعلن مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، مشاركة المملكة العربية السعودية في حفل توقيع اتفاقية الخرطوم، المقرر عقده اليوم، وذلك في إطار الدعم الذي تقدمه المملكة لهذا ا
الخارجية: المملكة تشارك في حفل توقيع اتفاقية الخرطوم المقرر عقده اليوم
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الخارجية: المملكة تشارك في حفل توقيع اتفاقية الخرطوم المقرر عقده اليوم

السعودية تعول بأن يسهم الاتفاق في كتابة مرحلة جديدة من الاستقرار..

الخارجية: المملكة تشارك في حفل توقيع اتفاقية الخرطوم المقرر عقده اليوم
  • 3025
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
16 ذو الحجة 1440 /  17  أغسطس  2019   11:08 ص

أعلن مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، مشاركة المملكة العربية السعودية في حفل توقيع اتفاقية الخرطوم، المقرر عقده اليوم، وذلك في إطار الدعم الذي تقدمه المملكة لهذا الاتفاق.

وأضاف المصدر، أن وزير الدولة للشؤون الخارجية وعضو مجلس الوزراء عادل بن أحمد الجبير، سيرأس وفد المملكة المشارك في حضور مراسم توقيع اتفاق الخرطوم، ويرافقه وزير الدولة لشؤون الدول الإفريقية أحمد بن عبدالعزيز قطان، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية السودان علي بن حسين جعفر.

وأكد المصدر أن المملكة العربية السعودية تعول بأن يسهم اتفاق الخرطوم بين الأطراف السودانية في كتابة مرحلة جديدة من الاستقرار، يستطيع من خلالها الأشقاء في السودان التعافي من أزمتهم الحالية والانتقال إلى إدارة شؤون بلادهم على نحو يلبي آمال الأشقاء وتطلعاتهم.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك