Menu
دراسة تكشف الفئات الأكثر عرضة للموت بكورونا في إنجلترا

أظهرت دراسة بريطانية رسمية، أن ذوي الأصول الإفريقية والآسيويين في إنجلترا، الأكثر عرضة للوفاة بنسبة تصل إلى 50%، إذا أصيبوا بمرض كوفيد-19، مما يعزز تقارير سابقة أشارت إلى أن الأقليات العرقية في وضع أشد خطورة.


وكشف التقرير الذي أعدته إدارة الصحة العامة في إنجلترا لبحث الفوارق في كيفية تأثير المرض على القطاعات المختلفة من الناس، أن هناك اختلافًا واضحًا في تأثيره على الأقليات العرقية، وأكد أن أعداد الوفيات بين كبار السن أعلى بكثير.


وورد في تقرير إدارة الصحة العامة في إنجلترا، أن معدلات الوفاة من كوفيد-19 أعلى بين المجموعات العرقية من أصول إفريقية، والآسيوية، مقارنة بالمجموعات العرقية الأخرى، وقال إن العرقيات الوافدة من بنغلادش أكثر عرضة للوفاة من البريطانيين البيض بواقع الضعف تقريبًا.


وذكرت الدراسة أن ذوي الأصول الصينية والهندية والباكستانية وغيرهم من العرقيات الآسيوية وكذلك الوافدين من منطقة الكاريبي أو غيرهم من ذوي البشرة السمراء، أكثر عرضة للوفاة من المجموعات البريطانية البيضاء بنسبة بين 10 و50%.
وأوضحت إدارة الصحة العامة في إنجلترا، أن الفارق الأكبر في معدلات الوفاة كان بين الفئات العمرية، إذ إن مصابي الفيروس ممن تجاوزوا الثمانين عامًا أكثر عرضة 70 مرة للوفاة ممن هم دون الأربعين، كما أن الرجال أكثر عرضة للوفاة من النساء، ومعدلات الوفاة أعلى كذلك في المناطق الفقيرة.


ويأتي التقرير في وقت أبرز فيه مسؤول بمكتب حقوق الإنسان في الأمم المتحدة، الأثر المدمر للمرض على تلك الفئات في بريطانيا وغيرها من الدول.


اقرأ أيضًا:
«الصحة العالمية» تزفّ بشرى سارة حول تراجع الإصابات بـ«كورونا»
اليونان تعلق رحلاتها الجوية مع قطر.. والدوحة تبيع طائرات

2020-06-03T00:51:41+03:00 أظهرت دراسة بريطانية رسمية، أن ذوي الأصول الإفريقية والآسيويين في إنجلترا، الأكثر عرضة للوفاة بنسبة تصل إلى 50%، إذا أصيبوا بمرض كوفيد-19، مما يعزز تقارير سابقة
دراسة تكشف الفئات الأكثر عرضة للموت بكورونا في إنجلترا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


دراسة تكشف الفئات الأكثر عرضة للموت بكورونا في إنجلترا

من بينهم كبار السن والفئات العرقية

دراسة تكشف الفئات الأكثر عرضة للموت بكورونا في إنجلترا
  • 344
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
11 شوّال 1441 /  03  يونيو  2020   12:51 ص

أظهرت دراسة بريطانية رسمية، أن ذوي الأصول الإفريقية والآسيويين في إنجلترا، الأكثر عرضة للوفاة بنسبة تصل إلى 50%، إذا أصيبوا بمرض كوفيد-19، مما يعزز تقارير سابقة أشارت إلى أن الأقليات العرقية في وضع أشد خطورة.


وكشف التقرير الذي أعدته إدارة الصحة العامة في إنجلترا لبحث الفوارق في كيفية تأثير المرض على القطاعات المختلفة من الناس، أن هناك اختلافًا واضحًا في تأثيره على الأقليات العرقية، وأكد أن أعداد الوفيات بين كبار السن أعلى بكثير.


وورد في تقرير إدارة الصحة العامة في إنجلترا، أن معدلات الوفاة من كوفيد-19 أعلى بين المجموعات العرقية من أصول إفريقية، والآسيوية، مقارنة بالمجموعات العرقية الأخرى، وقال إن العرقيات الوافدة من بنغلادش أكثر عرضة للوفاة من البريطانيين البيض بواقع الضعف تقريبًا.


وذكرت الدراسة أن ذوي الأصول الصينية والهندية والباكستانية وغيرهم من العرقيات الآسيوية وكذلك الوافدين من منطقة الكاريبي أو غيرهم من ذوي البشرة السمراء، أكثر عرضة للوفاة من المجموعات البريطانية البيضاء بنسبة بين 10 و50%.
وأوضحت إدارة الصحة العامة في إنجلترا، أن الفارق الأكبر في معدلات الوفاة كان بين الفئات العمرية، إذ إن مصابي الفيروس ممن تجاوزوا الثمانين عامًا أكثر عرضة 70 مرة للوفاة ممن هم دون الأربعين، كما أن الرجال أكثر عرضة للوفاة من النساء، ومعدلات الوفاة أعلى كذلك في المناطق الفقيرة.


ويأتي التقرير في وقت أبرز فيه مسؤول بمكتب حقوق الإنسان في الأمم المتحدة، الأثر المدمر للمرض على تلك الفئات في بريطانيا وغيرها من الدول.


اقرأ أيضًا:
«الصحة العالمية» تزفّ بشرى سارة حول تراجع الإصابات بـ«كورونا»
اليونان تعلق رحلاتها الجوية مع قطر.. والدوحة تبيع طائرات

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك