Menu


هكذا تحدث وزير التعليم العراقي عن تجربة «هيئة التقويم» السعودية

على هامش زيارة رفيعة المستوى إلى المملكة

عبَّر وزير التعليم العالي والبحث العلمي ووزير التربية بالنيابة في العراق الدكتور قصي عبدالوهاب السهيل؛ عن تقييمه تجربة هيئة تقويم التعليم والتدريب في السعودية،
هكذا تحدث وزير التعليم العراقي عن تجربة «هيئة التقويم» السعودية
  • 529
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

عبَّر وزير التعليم العالي والبحث العلمي ووزير التربية بالنيابة في العراق الدكتور قصي عبدالوهاب السهيل؛ عن تقييمه تجربة هيئة تقويم التعليم والتدريب في السعودية، مؤكدًا أنّها محل فخر للمملكة، ولدول المنطقة.

جاء ذلك خلال زيارته إلى مقر الهيئة أمس الخميس؛ حيث كان في استقباله في مقر المركز الوطني للقياس، رئيس مجلس إدارة الهيئة الدكتور أحمد بن محمد العيسى، ورئيس هيئة تقويم التعليم الأمير الدكتور فيصل بن عبدالله المشاري.

وجرى خلال اللقاء -الذي حضره نائب وزير التعليم السعودي للجامعات والبحث والابتكار الدكتور حاتم بن حسن المرزوقي وعدد من قيادات الهيئة- بحث أوجه التعاون المشترك في ضوء الإمكانات والخبرات التي تمتلكها الهيئة، كما قدَّم رئيس الهيئة عرضًا عن برامج ومشروعات هيئة تقويم التعليم والتدريب، والأعمال والخدمات التي تقدمها المراكز التابعة لها.

وصرح الوزير العراقي بأنَّ الهدف من الزيارة هو تعزيز التعاون وتكثيف لقاءات المجلس التنسيقي السعودي-العراقي التي تعد امتدادًا للاجتماعات التي عُقدت مؤخرًا في العراق، بحضور عدد من الوزراء في المملكة، مشيدًا بما تقدمه الهيئة ممثلة في المركز الوطني للقياس التابع للهيئة.

وقال إن المركز محل فخر للمملكة وللدول المحيطة بها، بل وللإقليم كله؛ نظرًا إلى تعامله مع الجوانب التعليمية والأكاديمية بمراحلها المختلفة، وهي ليست محصورة بمدى زمني محدد، وإنما فيها متابعة في جميع المدخلات والمخرجات. وهذا يضمن تكامل تطوير القدرات الفردية وبناء الفرد في جميع المجالات المعرفية بناءً جيدًا، مؤكّدًا أهمية تبادل الخبرات في هذا الإطار مع الدول التي لها السبق في التطوير والبناء، كالمملكة العربية السعودية.

وكانت المملكة العربية السعودية والجمهورية العراقية، قد أصدرتا بيانًا مشتركًا، أمس الخميس؛ بمناسبة زيارة رئيس الوزراء الدكتور عادل عبدالمهدي إلى المملكة بناءً على دعوة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز.

وقال البيان إنّ الزيارة جاءت انطلاقًا من الروابط التاريخية المتينة التي تجمع بين البلدين، وترسيخًا للعلاقات وللرغبة المشتركة في الدفع بها نحو آفاق أوسع، واستثمارًا للإمكانات الكبيرة والفرص المتاحة لتعزيز التعاون القائم بين البلدين في المجالات السياسية والأمنية والاقتصادية.

وأكّد خادم الحرمين ورئيس الوزراء العراقي، بحسب البيان، متانة العلاقات التاريخية والدينية والاجتماعية بين البلدين، وتعزيز العلاقات انسجامًا مع توجُّه القيادتين.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك