Menu


فرنسا تحقق مع رفعت الأسد في اتهامات غسيل أموال

منع من مغادرتها فيما عدا زيارته المرضية..

كشفت مصادر مطلعة، الثلاثاء (28 يونيو 2016)، أن قاضيًا فرنسيًّا فتح تحقيقًا رسميًّا في اتهامات لرفعت الأسد عم الرئيس السوري بشار الأسد، في تهم تتعلق بالتهرب الضر
فرنسا تحقق مع رفعت الأسد في اتهامات غسيل أموال
  • 4398
  • 0
  • 0
migrate reporter
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

كشفت مصادر مطلعة، الثلاثاء (28 يونيو 2016)، أن قاضيًا فرنسيًّا فتح تحقيقًا رسميًّا في اتهامات لرفعت الأسد عم الرئيس السوري بشار الأسد، في تهم تتعلق بالتهرب الضريبي وغسل الأموال.

وقالت المصادر إن رفعت الأسد الذي يشتبه أن يكون جمع ثروته في فرنسا بشكل غير مشروع، والمعارض لنظام ابن أخيه، أصبح موضع تحقيق يوم التاسع من شهر يونيو الجاري، بعد أن استجوبه قاض مالي فرنسي.

ومنع رفعت الأسد من مغادرة فرنسا باستثناء زيارات دورية إلى لندن لأسباب صحية.

وكانت جهتان تعملان على مكافحة الفساد، قد رفعتا شكاوى ضد رفعت الأسد في عامي 2013 و2014، وبدأت السلطات الفرنسية البحث فيما إذا كانت هناك أدلة على الفساد والرشى وغسل الأموال.

ورفض محامي رفعت الأسد التعليق. وعندما قدمت الشكاوى قال وقتها أشخاص مقربون منه إن ثروته لم تأت من سوريا، وفقًا لوكالة الأنباء "رويترز".

وولد رفعت الأسد في 22 أغسطس 1937، في القرداحة بمحافظة اللاذقية، وهو الشقيق الأصغر للرئيس السوري الراحل حافظ الأسد وعم الرئيس الحالي بشار الأسد، وعندما قامت ثورة الثامن من مارس (آذار) 1963 كان على رأس الضباط الذين تخرجوا في المدرسة الحربية، ليتولى لاحقًا عددًا من المناصب العسكرية المهمة، حتى عده البعض الخليفة الأقوى للرئيس الراحل حافظ الأسد، لكن الأمور تغيرت ثم تعرض للنفي بعد إعلان معارضته لابن شقيقه.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك