Menu


بعد مقابلته مدير الشئون الصحية...والد السياميين : شعار (خدمتكم واجب علينا) بهرجة إعلامية يكذبها الواقع ولن أسكت عن حقي ..!!

عاجل ( خاص)- تلقى بريد الصحيفة رسالة ذيلت باسم سعود منصور والد السياميين اللتين توفيتا نتيجة خطأ طبي كتب فيها...(استبشرنا خيراً بعد ما استلم الدكتور/صلاح
بعد مقابلته مدير الشئون الصحية...والد السياميين :  شعار (خدمتكم واجب علينا) بهرجة إعلامية يكذبها الواقع ولن أسكت عن حقي ..!!
  • 206
  • 0
  • 0
migrate reporter
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

عاجل ( خاص)- تلقى بريد الصحيفة رسالة ذيلت باسم سعود منصور والد السياميين اللتين توفيتا نتيجة خطأ طبي كتب فيها...(استبشرنا خيراً بعد ما استلم الدكتور/صلاح الخراز مديرية الشئون الصحية بالقصيم وصفقنا بحرارة عندما اصدر قراراً يلزم مدراء المستشفيات في المنطقة بتحديد ساعة يومياً يتفرغون فيها لمناقشة الجمهور والمراجعين وحل جميع إشكالاتهم وإعلان هذه الساعة للجميع ولم يكتفي الخراز بذلك بل وضع رقماً خاصاً(جوال)لاستقبال الشكاوى عبر رسائل (sms) معلنا للملأ أن محور اهتمامه المريض بالدرجة الأولى وهدد بمحاسبة كل من يقصر أو يتهاون في حق المريض .ولأني من أوائل من أصابتهم حمى الأخطاء الطبية والتشخيصية التي افقدتني أغلى ما أملك يوم أن تسبب دكتور معتوه بفقدي طفلتاي.تذكرت يومها ذلك القرار الذي أصدره سعادة مدير الشئون الصحية الجديد تلك الساعة المخصصة لي والغيري لبث همومنا سواء بمقابلته أو مقابلة من تحت إدارته.وبعد أن ودعت تلك الزهرتين بلحدهما الصغير وهليت عليهما التراب بعد الصلاة عليهما وأخذي لقسطاً من الراحة جمعت قواي المنهارة ولملمت أوراقي المبعثرة وكلي يقين بأن المخطئ سينال جزاءه الرادع. قبل دخولي مكتبه توقعت أن ينهض واقفاً معزياً مشاركاً لأحزاني كنوع من الاعتراف بخطأ مؤسسته.أحلام تبخرت وتلاشت أمام طاولته اكتشفت حينها أن الرجل الذي أمامي يختلف تماماً عن ذلك الرجل الذي يظهر بوسائل الإعلام يهدد ويتوعد المقصرين.ألقيت السلام فرده مشكوراً عرفته بنفسي ولم أكن أشأ أن أسرد عليه معاناتي واختصرت اللقاء بتقديم خطاب الشكوى الذي اشتمل على المطالبة بتوقيف الدكتور المعني بالقضية والتحقيق بكامل فصولها وبكل أبعادها فرأيت ما عجزت عيوني عن تصديقه رأيت تغيراً في ملامح الرجل بعد أن شرح على خطابي وكأنه يبحث عن لائحة مليئة بالثغرات قد تساعده على الهروب من الواقع وتبرئ ساحة مؤسسته التي هو رأس هرمها فحاول التقليل من فداحة الجرم الذي تسبب في قتل طفلتين وكاد أن يؤدي بحياة الأم عندما صدمني بأنه لايحق لي المطالبة بالدية مع أني لم أتطرق لموضوع الدية لا من قريب ولا من بعيد سألته وما السبب؟؟؟ قال بالحرف الواحد لأن هذا ليس خطأ طبي وإنما خطأ تشخيصي والتشخيص يعتبر عادي عندها قلت آن لأبي حنيفة أن يمد رجليه (إذا كان رب البيت للدف ضارباً.....فشيمة أهل البيت كلهم الرقص) أثبت لي سعادته أنه يجهل كل حيثيات القضية يوم أن ابلغني بأن زوجتي خضعت للعملية بتاريخ 26/7/1430هــ ونحن ألغينا عقد الطبيب بتاريخ 24/7/1430هــ أي قبل إجراء العملية بيومين فدهشت لذلك وكيف تخفى معلومات مهمة الواجب أن يكون هو أول العارفين بها وأوضحت له أن التاريخ الذي ذكر ليس طي القيد وإنما بداية إجازة التمديد أما تاريخ طي القيد فذكرته صحيفة عاجل 25/9/1430هــ وفق الخطاب الصادر من المديرية برقم 23082/18/45بتاريخ 16/6/1430هــ.سألته ما السبب الذي جعلكم تتجاهلون نداءات المسئولين في المستشفى المطالبة بسرعة إعفاءه لعدم كفاءته فرد ببرود هذه مجرد تقييمات تصيب وتخطئ فتجد من يمدح وتجد من يذم.وابلغني بما أضحكني وهو التأكيد على عدم التعاقد معه نهائياً بعد تشخيصه الخاطئ.لقد فاجأني صاحب سياسة الباب المفتوح بأسلوب التغطية الذي حاول معه التقليل من الخطأ الفادح الذي كدت فيه أن افقد أسرة كاملة.بالرغم من أنه لازال يجهل تبعات تلك العملية فزوجتي لم تخرج من المستشفى حتى الآن بل زادت حالتها سوءً وتم نقلها من غرفة(13) بمستشفى عيون الجواء إلى مستشفى الولادة والأطفال ببريدة بعد ارتفاع درجة الحرارة والذي ارتفع معه الضغط وكذلك النقص في الصفائح الدموية وحاجتها لكميات من الدم فإلى الله المشتكى وحسبنا الله ونعم الوكيل) والد الطفلتين السياميين/سعود منصور ننشر رسالة والد السياميين بشفافية طبقا للحرية الإعلامية ونرحب بتعقيب صحة القصيم ونؤكد مجددا احترامنا لكل الجهات الحكومية

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك