Menu
بواسطة قناصين محترفين.. أستراليا تقتل 10 آلاف جمل

أعلنت السلطات الأسترالية أنها سوف تقتل أكثر من 10 آلاف جمل، بسبب استهلاكها الكثير من المياه في مناطق الجنوب، بما يؤدي إلى زيادة الجفاف ورفع معدل التعرض للحرائق.

ووفقًا لما نشرته صحيفة »إندبندنت« البريطانية، تبدأ عملية الإعدام، يوم الأربعاء، باستخدام المروحيات، بعدما تم الاتفاق مع عدد من القناصين المحترفين.

وعقب الانتهاء من عملية الإعدام، سيتم ترك جثث الحيوانات لفترة، قبل حرقها أو دفنها، بحسب «سكاي نيوز».

وأشارت السلطات إلى أنه سيتم إعدام هذا العدد من الجمال، بسبب المخاوف من انبعاثات الغازات الدفيئة، حيث إن ما ينتجه الحيوان من غاز الميثان يعادل طنًا واحدًا من ثاني أكسيد الكربون سنويًّا.

وبحسب الصحيفة فإن شكاوى السكان المحليين كانت قد تزايدت في الآونة الأخيرة بسبب توغل قطعان الجمال في أراضيهم، وإفسادها لمصادر المياه.

تجدر الإشارة إلى أنه حاليًا يستعر أكثر من 200 حريق في ولايتي نيو ساوث ويلز وفيكتوريا في جنوب شرق أستراليا، تؤججها درجات الحرارة المرتفعة والرياح العاصفة.

ووصل عدد القتلى في موسم الحرائق الراهن الذي بدأ في سبتمبر، 23 شخصًا، منهم 12 بحرائق الأسبوع الماضي فحسب، بالإضافة لـ500 ألف حيوان بري.

واستعرت الحرائق بصورة غير مسبوقة خلال الأسابيع الأخيرة.

وأحرقت الحرائق مساحة تبلغ حوالى ضعفي مساحة دولة بلجيكا، أي حوالي 15 مليون فدان، ليتم تدمير أكثر من ألف منزل بالكامل، وتسببت بأضرار لمئات آخرين.

ومع اشتداد النيران خلال الأيام التي سبقت عشية رأس السنة الجديدة، سعى الآلاف من الأشخاص الذين أجبروا على النزوح، إلى البحث عن ملجأ على الشواطئ، قرب نيو ساوث ويلز وفيكتوريا.

2020-01-08T15:54:35+03:00 أعلنت السلطات الأسترالية أنها سوف تقتل أكثر من 10 آلاف جمل، بسبب استهلاكها الكثير من المياه في مناطق الجنوب، بما يؤدي إلى زيادة الجفاف ورفع معدل التعرض للحرائق.
بواسطة قناصين محترفين.. أستراليا تقتل 10 آلاف جمل
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


بواسطة قناصين محترفين.. أستراليا تقتل 10 آلاف جمل

خوفًا من موجة الجفاف التي تضرب البلاد..

بواسطة قناصين محترفين.. أستراليا تقتل 10 آلاف جمل
  • 2966
  • 0
  • 0
فريق التحرير
13 جمادى الأول 1441 /  08  يناير  2020   03:54 م

أعلنت السلطات الأسترالية أنها سوف تقتل أكثر من 10 آلاف جمل، بسبب استهلاكها الكثير من المياه في مناطق الجنوب، بما يؤدي إلى زيادة الجفاف ورفع معدل التعرض للحرائق.

ووفقًا لما نشرته صحيفة »إندبندنت« البريطانية، تبدأ عملية الإعدام، يوم الأربعاء، باستخدام المروحيات، بعدما تم الاتفاق مع عدد من القناصين المحترفين.

وعقب الانتهاء من عملية الإعدام، سيتم ترك جثث الحيوانات لفترة، قبل حرقها أو دفنها، بحسب «سكاي نيوز».

وأشارت السلطات إلى أنه سيتم إعدام هذا العدد من الجمال، بسبب المخاوف من انبعاثات الغازات الدفيئة، حيث إن ما ينتجه الحيوان من غاز الميثان يعادل طنًا واحدًا من ثاني أكسيد الكربون سنويًّا.

وبحسب الصحيفة فإن شكاوى السكان المحليين كانت قد تزايدت في الآونة الأخيرة بسبب توغل قطعان الجمال في أراضيهم، وإفسادها لمصادر المياه.

تجدر الإشارة إلى أنه حاليًا يستعر أكثر من 200 حريق في ولايتي نيو ساوث ويلز وفيكتوريا في جنوب شرق أستراليا، تؤججها درجات الحرارة المرتفعة والرياح العاصفة.

ووصل عدد القتلى في موسم الحرائق الراهن الذي بدأ في سبتمبر، 23 شخصًا، منهم 12 بحرائق الأسبوع الماضي فحسب، بالإضافة لـ500 ألف حيوان بري.

واستعرت الحرائق بصورة غير مسبوقة خلال الأسابيع الأخيرة.

وأحرقت الحرائق مساحة تبلغ حوالى ضعفي مساحة دولة بلجيكا، أي حوالي 15 مليون فدان، ليتم تدمير أكثر من ألف منزل بالكامل، وتسببت بأضرار لمئات آخرين.

ومع اشتداد النيران خلال الأيام التي سبقت عشية رأس السنة الجديدة، سعى الآلاف من الأشخاص الذين أجبروا على النزوح، إلى البحث عن ملجأ على الشواطئ، قرب نيو ساوث ويلز وفيكتوريا.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك