Menu
الحصيني: دخول موسم «محننات الجمل» والأجواء تبدأ بالاعتدال ليلًا

أوضح الباحث في الطقس والمناخ، عبدالعزيز الحصيني، أنَّ اليوم الثلاثاء هو أول أيام الكليبين أو ما يعرف عند البعض (محننات الجمل)، ومعناها أنَّ الجمل لا يحنّ للماء إلا في طلوع «منزلة الكليبين»؛ لشدة الحر إذا وافق دخولَه حر شديد، و‏الكليبين له منزلة واحدة وهي (النثرة) يليه سهيل.

‫وبيّن الحصيني أنَّ مدة هذا الموسم 13 يومًا، وتظهر فيه منزلة واحدة وهي «النثرة» يعتدل الجو قليلًا في الليل تدريجيًا وبخاصة في آخره، وتزداد فيها درجة الرطوبة على المناطق الساحلية، وتتكاثر الغيوم الممطرة- بإذن الله- على الأجزاء الغربية والجنوبية الغربية أحيانًا تمتد نواحي المناطق الداخلية من المملكة.

وأضاف أنه وافق دخول «الكليبين» أو«النثرة» هذا العام دخول كتلة أقل حرارة من سابقتها، لذا متوقع أن تكون الحرارة حول معدلاتها السنوية أو أقل من ذلك على معظم المدن مع حالة ممطرة مستمرة. مشيرًا إلى أنَّ «الكليبين» هي المنزلة السادسة من منازل الصيف وما قبل الأخيرة وآخر منازل الحر الشديد في الغالب، ومن علاماته أن تغور مياه الآبار، خاصة في المناطق التي لا تسقط فيها الأمطار الصيفية، والسبب هو استهلاك المياه في ري المحاصيل في الأيام السابقة، ويزداد هبوب الرياح، ويستمر غرس فسائل النخيل، وتبدأ الزراعة الخريفية المبكرة كالطماطم والباذنجان والبصل والسمسم والذرة الشامية.

واستكمل الحصيني، أنه يكثر خراف التمر، وتنخفض فيه أسعاره إلى أدنى ما تصل إليه في آخره بداية صرام النخيل وتبدأ فيه هجرة طيور الدخل والخواضير، كما تستمر الزيادة في الليل على حساب النهار، مستشهدًا بقول العرب (إذا طلعت النثرة احمرّت البسرة، وجني النخل بكرة وآوت المواشي حجرة، ولم تترك في ذات در قطرة.. ويوشك أن تظهر الخضرة).

2020-10-15T22:30:20+03:00 أوضح الباحث في الطقس والمناخ، عبدالعزيز الحصيني، أنَّ اليوم الثلاثاء هو أول أيام الكليبين أو ما يعرف عند البعض (محننات الجمل)، ومعناها أنَّ الجمل لا يحنّ للماء
الحصيني: دخول موسم «محننات الجمل» والأجواء تبدأ بالاعتدال ليلًا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الحصيني: دخول موسم «محننات الجمل» والأجواء تبدأ بالاعتدال ليلًا

اعتداء يظهر بشكل تدريجي

الحصيني: دخول موسم «محننات الجمل» والأجواء تبدأ بالاعتدال ليلًا
  • 211
  • 0
  • 0
تركي الفهيد
21 ذو الحجة 1441 /  11  أغسطس  2020   07:40 ص

أوضح الباحث في الطقس والمناخ، عبدالعزيز الحصيني، أنَّ اليوم الثلاثاء هو أول أيام الكليبين أو ما يعرف عند البعض (محننات الجمل)، ومعناها أنَّ الجمل لا يحنّ للماء إلا في طلوع «منزلة الكليبين»؛ لشدة الحر إذا وافق دخولَه حر شديد، و‏الكليبين له منزلة واحدة وهي (النثرة) يليه سهيل.

‫وبيّن الحصيني أنَّ مدة هذا الموسم 13 يومًا، وتظهر فيه منزلة واحدة وهي «النثرة» يعتدل الجو قليلًا في الليل تدريجيًا وبخاصة في آخره، وتزداد فيها درجة الرطوبة على المناطق الساحلية، وتتكاثر الغيوم الممطرة- بإذن الله- على الأجزاء الغربية والجنوبية الغربية أحيانًا تمتد نواحي المناطق الداخلية من المملكة.

وأضاف أنه وافق دخول «الكليبين» أو«النثرة» هذا العام دخول كتلة أقل حرارة من سابقتها، لذا متوقع أن تكون الحرارة حول معدلاتها السنوية أو أقل من ذلك على معظم المدن مع حالة ممطرة مستمرة. مشيرًا إلى أنَّ «الكليبين» هي المنزلة السادسة من منازل الصيف وما قبل الأخيرة وآخر منازل الحر الشديد في الغالب، ومن علاماته أن تغور مياه الآبار، خاصة في المناطق التي لا تسقط فيها الأمطار الصيفية، والسبب هو استهلاك المياه في ري المحاصيل في الأيام السابقة، ويزداد هبوب الرياح، ويستمر غرس فسائل النخيل، وتبدأ الزراعة الخريفية المبكرة كالطماطم والباذنجان والبصل والسمسم والذرة الشامية.

واستكمل الحصيني، أنه يكثر خراف التمر، وتنخفض فيه أسعاره إلى أدنى ما تصل إليه في آخره بداية صرام النخيل وتبدأ فيه هجرة طيور الدخل والخواضير، كما تستمر الزيادة في الليل على حساب النهار، مستشهدًا بقول العرب (إذا طلعت النثرة احمرّت البسرة، وجني النخل بكرة وآوت المواشي حجرة، ولم تترك في ذات در قطرة.. ويوشك أن تظهر الخضرة).

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك