Menu
طارق نوفل: القرار مشوش في النصر.. وهذا موقف فيتوريا مع الشباب

أكد طارق النوفل مدير المركز الإعلامي السابق لنادي الشباب، أن إقالة المدرب البرتغالي روي فيتوريا تمثل حلقةً جديدةً في مسلسل القرار المشوش داخل إدارة النصر، معتبرًا أن دوري المحترفين في الموسم الحالي سيحتفظ بكامل الأسرار حتى الأنفاس الأخيرة في ظل قوة المنافسة.

وأوضح النوفل، في تصريحاتٍ عبر برنامج «الدوري مع وليد»، على قناة «SBC»، أن إقالة فيتوريا من أكبر أخطاء إدارة النصر برئاسة «الخلوق» صفوان السويكت، مشددًا على أن المشكلة لم تكمن مطلقًا في المدرب البرتغالي الكبير.

وأضاف أن مدرج الشمس بالكامل كان يكيل المديح لفيتوريا قبيل مباراة نصف نهائي كأس آسيا أمام بيرسبوليس، قبل أن تنقلب الأمور رأسًا على عقب ليتحوَّل صائد الألقاب بحصد الدوري وكأس السوبر ووصيف النسخة الفائتة، الذي قاد الفريق لأول مرة إلى المحطة قبل الختامية من المسابقة القارية؛ متهَمًا رغم الحصاد الذي يبرهن على قوة هذا البرتغالي.

وأكمل طارق الحديث عن أزمة النصر، بتتابع القرارات المشوشة التي بدأت بقرار رحيل بيتروس ثم التراجع، ليرحل النيجيري أحمد موسى، ومن بعده المشرف على الكرة عبدالرحمن الحلافي، ثم لحق بهما فيتوريا، وأكمل عايض القحطاني المشهد المرتبك، دون أن يتغير شيءٌ على مستوى النتائج؛ لأن المشكلة ببساطةٍ تكمن في الإدارة.

ولفت إلى أن السويكت تحدَّث كثيرًا طوال الفترة الماضية دون أن يقدم اعتذارًا إلى مدرج النصر عن ارتباك الإدارة، وهي حقيقةٌ قد تُغضب البعض، ولكن يمكن أن تلمسها باليدين في مشهد خلاف مايكون مع أمرابط، ثم اشتباك حمد الله مع سلطان الغنام.

وحول إمكانية تعاقد الشباب مع المدرب البرتغالي، اعترف النوفل بأنه لا يملك معلومةً بشأن تلك الخطوة، وإن كان يعتقد أن بيدرو كايشينيا سيبقى لفترةٍ طويلةٍ، في ظل وجود إدارةٍ تعرف جيدًا ما يحتاجه النادي تحديدًا، ولكن فيتوريا مدربٌ يتمناه أي فريقٍ.

واعترف مدير المركز الإعلامي السابق لليوث بصعوبة المنافسة على اللقب في النسخة الجارية، وكذلك الحال فيما يتعلق بصراع الهبوط؛ حيث تُقاتل كل الفرق لحصد النقاط، ولن يمكن الجزم بهوية البطل أو الهابطين، أمام موسمٍ غريبٍ ومتقلبٍ.

وأردف النوفل: «لا شك في صعوبة تحديد فريقٍ واحدٍ لمنافسة الهلال على لقب دوري المحترفين غير الشباب، لكني أرتبِّهم: الاتحاد ثم الأهلي، رغم أن الراقي يتأثر كثيرًا بغياب عمر السومة، وهذه مشكلة كبيرة لفريقٍ يبحث عن منصات التتويج».

واستطرد: «على إدارة الأهلي الحفاظ على السومة قدر المستطاع بعدما بات أيقونةً أهلاويةً. وأعتقد أن إقناع عمر بالبقاء في أخضر جدة والاعتزال هناك أمرٌ سيمثل أبرز إنجازات الإدارة. والمعلومة المؤكدة أن السوري توصَّل إلى شبه اتفاقٍ مع الراقي.. والخلاف حول سنوات التجديد فقط».

وختم النوفل تصريحاته بتأكيد صعوبة ديربي الرياض بين الأهلي والشباب، معقبًا: «عودة نجوم الزعيم تُصعب المباراة أكثر على الليوث في الجولة القادمة من الدوري، خاصةً مع غياب إيفر بانيجا الذي له ثقلٌ كبيرٌ داخل الفريق. أتوقَّع مباراةً قويةً وصعبةً على الطرفين».

شاهد الفيديو

اقرأ أيضًا:

النصر يتلقى دفعة كبيرة قبل صدام الفيصلي

«مؤقت النصر» يعثر على بديل حمدالله

2021-09-20T06:44:22+03:00 أكد طارق النوفل مدير المركز الإعلامي السابق لنادي الشباب، أن إقالة المدرب البرتغالي روي فيتوريا تمثل حلقةً جديدةً في مسلسل القرار المشوش داخل إدارة النصر، معتبر
طارق نوفل: القرار مشوش في النصر.. وهذا موقف فيتوريا مع الشباب
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

طارق نوفل: القرار مشوش في النصر.. وهذا موقف فيتوريا مع الشباب

أكد أن السومة أيقونة الأهلي.. وديربي الرياض خارج التوقعات

طارق نوفل: القرار مشوش في النصر.. وهذا موقف فيتوريا مع الشباب
  • 3909
  • 0
  • 0
فريق التحرير
15 جمادى الأول 1442 /  30  ديسمبر  2020   10:15 ص

أكد طارق النوفل مدير المركز الإعلامي السابق لنادي الشباب، أن إقالة المدرب البرتغالي روي فيتوريا تمثل حلقةً جديدةً في مسلسل القرار المشوش داخل إدارة النصر، معتبرًا أن دوري المحترفين في الموسم الحالي سيحتفظ بكامل الأسرار حتى الأنفاس الأخيرة في ظل قوة المنافسة.

وأوضح النوفل، في تصريحاتٍ عبر برنامج «الدوري مع وليد»، على قناة «SBC»، أن إقالة فيتوريا من أكبر أخطاء إدارة النصر برئاسة «الخلوق» صفوان السويكت، مشددًا على أن المشكلة لم تكمن مطلقًا في المدرب البرتغالي الكبير.

وأضاف أن مدرج الشمس بالكامل كان يكيل المديح لفيتوريا قبيل مباراة نصف نهائي كأس آسيا أمام بيرسبوليس، قبل أن تنقلب الأمور رأسًا على عقب ليتحوَّل صائد الألقاب بحصد الدوري وكأس السوبر ووصيف النسخة الفائتة، الذي قاد الفريق لأول مرة إلى المحطة قبل الختامية من المسابقة القارية؛ متهَمًا رغم الحصاد الذي يبرهن على قوة هذا البرتغالي.

وأكمل طارق الحديث عن أزمة النصر، بتتابع القرارات المشوشة التي بدأت بقرار رحيل بيتروس ثم التراجع، ليرحل النيجيري أحمد موسى، ومن بعده المشرف على الكرة عبدالرحمن الحلافي، ثم لحق بهما فيتوريا، وأكمل عايض القحطاني المشهد المرتبك، دون أن يتغير شيءٌ على مستوى النتائج؛ لأن المشكلة ببساطةٍ تكمن في الإدارة.

ولفت إلى أن السويكت تحدَّث كثيرًا طوال الفترة الماضية دون أن يقدم اعتذارًا إلى مدرج النصر عن ارتباك الإدارة، وهي حقيقةٌ قد تُغضب البعض، ولكن يمكن أن تلمسها باليدين في مشهد خلاف مايكون مع أمرابط، ثم اشتباك حمد الله مع سلطان الغنام.

وحول إمكانية تعاقد الشباب مع المدرب البرتغالي، اعترف النوفل بأنه لا يملك معلومةً بشأن تلك الخطوة، وإن كان يعتقد أن بيدرو كايشينيا سيبقى لفترةٍ طويلةٍ، في ظل وجود إدارةٍ تعرف جيدًا ما يحتاجه النادي تحديدًا، ولكن فيتوريا مدربٌ يتمناه أي فريقٍ.

واعترف مدير المركز الإعلامي السابق لليوث بصعوبة المنافسة على اللقب في النسخة الجارية، وكذلك الحال فيما يتعلق بصراع الهبوط؛ حيث تُقاتل كل الفرق لحصد النقاط، ولن يمكن الجزم بهوية البطل أو الهابطين، أمام موسمٍ غريبٍ ومتقلبٍ.

وأردف النوفل: «لا شك في صعوبة تحديد فريقٍ واحدٍ لمنافسة الهلال على لقب دوري المحترفين غير الشباب، لكني أرتبِّهم: الاتحاد ثم الأهلي، رغم أن الراقي يتأثر كثيرًا بغياب عمر السومة، وهذه مشكلة كبيرة لفريقٍ يبحث عن منصات التتويج».

واستطرد: «على إدارة الأهلي الحفاظ على السومة قدر المستطاع بعدما بات أيقونةً أهلاويةً. وأعتقد أن إقناع عمر بالبقاء في أخضر جدة والاعتزال هناك أمرٌ سيمثل أبرز إنجازات الإدارة. والمعلومة المؤكدة أن السوري توصَّل إلى شبه اتفاقٍ مع الراقي.. والخلاف حول سنوات التجديد فقط».

وختم النوفل تصريحاته بتأكيد صعوبة ديربي الرياض بين الأهلي والشباب، معقبًا: «عودة نجوم الزعيم تُصعب المباراة أكثر على الليوث في الجولة القادمة من الدوري، خاصةً مع غياب إيفر بانيجا الذي له ثقلٌ كبيرٌ داخل الفريق. أتوقَّع مباراةً قويةً وصعبةً على الطرفين».

شاهد الفيديو

اقرأ أيضًا:

النصر يتلقى دفعة كبيرة قبل صدام الفيصلي

«مؤقت النصر» يعثر على بديل حمدالله

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك