Menu
إحباط عملية إرهابية إيرانية ضد أعضاء بمجاهدي خلق في ألبانيا

أحبطت ألبانيا عملية إرهابية تم التخطيط والإعداد لها في إيران، وكانت تستهدف اغتيال أعضاء تابعين لمنظمة «مجاهدي خلق» المعارضة لنظام الملالي.

وقالت الشرطة الألبانية، إنها اكتشفت شبكة إيرانية شبه عسكرية، خططت لهجمات في ألبانيا ضد أعضاء تابعين لمنظمة «مجاهدي خلق»، المعارضة لنظام الملالي في طهران.

وحسبما ذكرت «العربية»، قال رئيس الشرطة الألبانية أردي فيليو، اليوم الأربعاء، إن الجناح الخارجي للحرس الثوري الإيراني، أو ما يعرف بـ«فيلق القدس» دس خلية إرهابية نشطة، تستهدف أعضاء جماعة «مجاهدي خلق» في ألبانيا، فيما لم يذكر رئيس الشرطة ما تضمنه المخطط، أو ما إذا كانت الشرطة قد نفذت أي اعتقالات.

وأضاف فيليو، أنه تم إحباط هجوم آخر خطط له عملاء للحكومة الإيرانية، واستهدف «مجاهدي خلق» في مارس الماضي.

يُذكر أن ألبانيا  طردت السفير الإيراني، العام الماضي، بسبب اتهامات بممارسة أنشطة غير قانونية تهدد أمن البلاد، ومن المعروف أن جماعة «مجاهدي خلق» محظورة في إيران، وانتقل نحو 2500 من أعضائها إلى ألبانيا من العراق عام 2014.

2019-10-23T22:40:06+03:00 أحبطت ألبانيا عملية إرهابية تم التخطيط والإعداد لها في إيران، وكانت تستهدف اغتيال أعضاء تابعين لمنظمة «مجاهدي خلق» المعارضة لنظام الملالي. وقالت الشرطة الألبان
إحباط عملية إرهابية إيرانية ضد أعضاء بمجاهدي خلق في ألبانيا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


إحباط عملية إرهابية إيرانية ضد أعضاء بـ «مجاهدي خلق» في ألبانيا

شبكة تابعة للحرس الثوري خططت للهجمات

إحباط عملية إرهابية إيرانية ضد أعضاء بـ «مجاهدي خلق» في ألبانيا
  • 97
  • 0
  • 0
فريق التحرير
24 صفر 1441 /  23  أكتوبر  2019   10:40 م

أحبطت ألبانيا عملية إرهابية تم التخطيط والإعداد لها في إيران، وكانت تستهدف اغتيال أعضاء تابعين لمنظمة «مجاهدي خلق» المعارضة لنظام الملالي.

وقالت الشرطة الألبانية، إنها اكتشفت شبكة إيرانية شبه عسكرية، خططت لهجمات في ألبانيا ضد أعضاء تابعين لمنظمة «مجاهدي خلق»، المعارضة لنظام الملالي في طهران.

وحسبما ذكرت «العربية»، قال رئيس الشرطة الألبانية أردي فيليو، اليوم الأربعاء، إن الجناح الخارجي للحرس الثوري الإيراني، أو ما يعرف بـ«فيلق القدس» دس خلية إرهابية نشطة، تستهدف أعضاء جماعة «مجاهدي خلق» في ألبانيا، فيما لم يذكر رئيس الشرطة ما تضمنه المخطط، أو ما إذا كانت الشرطة قد نفذت أي اعتقالات.

وأضاف فيليو، أنه تم إحباط هجوم آخر خطط له عملاء للحكومة الإيرانية، واستهدف «مجاهدي خلق» في مارس الماضي.

يُذكر أن ألبانيا  طردت السفير الإيراني، العام الماضي، بسبب اتهامات بممارسة أنشطة غير قانونية تهدد أمن البلاد، ومن المعروف أن جماعة «مجاهدي خلق» محظورة في إيران، وانتقل نحو 2500 من أعضائها إلى ألبانيا من العراق عام 2014.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك