Menu
إدارة جو بايدن تتجه للانتقام من منفذي هجوم مطار أربيل

ذكرت شبكة «سي إن بي سي»، الأمريكية أن إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، تتجه للقيام لرد انتقامي من منفذي الهجوم ضد مطار أربيل العراقي، الذي استهدف قاعدة حرير الأمريكية العسكرية.

وذكرت أن الإدارة الأمريكية تنتظر كشف الجهة المسؤولة عن الهجوم قبل اتخاذ قرار نهائي بشأن الرد، وقالت الناطقة باسم البيت الأبيض، جين بساكي: «رئيس الولايات المتحدة والإدارة الأمريكية يحتفظان بحق الرد في الوقت المناسب من اختيارهم».

وأضافت: «سننتظر أولًا الكشف عن الجهة المسؤولة قبل اتخاذ أي خطوات إضافية. أؤكد لكم أن الدبلوماسية هي الأولوية مع الإدارة»، مشيرة إلى أن الإدارة الأمريكي تجري تحقيق لتحديد الجهة المسؤولة.
 
وأسفر الهجوم على مدينة أربيل، الواقعة في منطقة الأكراد بالعراق، عن مقتل متعاقد مدني وإصابة تسعة آخرين، بينهم مقدم خدمة أمريكي، بعدما استهدفت صواريخ قرب قاعدة عسكرية أمريكية قرب مطار أربيل الدولي، مساء الاثنين الماضي.

وأجرى وزير الدفاع الأمريكي، لويد أوستن، مكالمة هاتفية، الثلاثاء، مع نظيره العراقي، جمعة سعدون، لمناقشة الهجوم. وذكر «بنتاغون» أن الجانبين أكدا التزامهما بالشراكة الاستراتيجية بين العراق والولايات المتحدة.

2021-02-26T22:42:36+03:00 ذكرت شبكة «سي إن بي سي»، الأمريكية أن إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، تتجه للقيام لرد انتقامي من منفذي الهجوم ضد مطار أربيل العراقي، الذي استهدف قاعدة حرير الأ
إدارة جو بايدن تتجه للانتقام من منفذي هجوم مطار أربيل
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

إدارة جو بايدن تتجه للانتقام من منفذي هجوم مطار أربيل

«سي إن بي سي»: مقتل شخص وإصابة 9 آخرين..

إدارة جو بايدن تتجه للانتقام من منفذي هجوم مطار أربيل
  • 679
  • 0
  • 0
فريق التحرير
5 رجب 1442 /  17  فبراير  2021   01:05 م

ذكرت شبكة «سي إن بي سي»، الأمريكية أن إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، تتجه للقيام لرد انتقامي من منفذي الهجوم ضد مطار أربيل العراقي، الذي استهدف قاعدة حرير الأمريكية العسكرية.

وذكرت أن الإدارة الأمريكية تنتظر كشف الجهة المسؤولة عن الهجوم قبل اتخاذ قرار نهائي بشأن الرد، وقالت الناطقة باسم البيت الأبيض، جين بساكي: «رئيس الولايات المتحدة والإدارة الأمريكية يحتفظان بحق الرد في الوقت المناسب من اختيارهم».

وأضافت: «سننتظر أولًا الكشف عن الجهة المسؤولة قبل اتخاذ أي خطوات إضافية. أؤكد لكم أن الدبلوماسية هي الأولوية مع الإدارة»، مشيرة إلى أن الإدارة الأمريكي تجري تحقيق لتحديد الجهة المسؤولة.
 
وأسفر الهجوم على مدينة أربيل، الواقعة في منطقة الأكراد بالعراق، عن مقتل متعاقد مدني وإصابة تسعة آخرين، بينهم مقدم خدمة أمريكي، بعدما استهدفت صواريخ قرب قاعدة عسكرية أمريكية قرب مطار أربيل الدولي، مساء الاثنين الماضي.

وأجرى وزير الدفاع الأمريكي، لويد أوستن، مكالمة هاتفية، الثلاثاء، مع نظيره العراقي، جمعة سعدون، لمناقشة الهجوم. وذكر «بنتاغون» أن الجانبين أكدا التزامهما بالشراكة الاستراتيجية بين العراق والولايات المتحدة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك