Menu
تونس في مواجهة صعبة مع نيجيريا على ثالث الأمم الإفريقية

يلتقي منتخبا تونس ونيجيريا، اليوم الأربعاء؛ لتحديد المركز الثالث ضمن بطولة كأس الأمم الإفريقية، التي تستضيفها مصر حتى يوم 19 يوليو الجاري، على استاد السلام، في الساعة 9 مساءً.

ويتطلع كل من الفريقين إلى ختام جيد لهذه المسيرة الناجحة التي قدمها في البطولة، إضافة لكون المباراة فرصة مثالية أمام العديد من العناصر الشابة في كل من الفريقين لاكتساب مزيد من الخبرة.

وكان المنتخب التونسي سقط أمام نظيره السنغالي بهدف نظيف في الوقت الإضافي جاء عبر النيران الصديقة، إذ ارتطمت الكرة برأس اللاعب التونسي ديلان برون وارتدت إلى داخل المرمى لتحبط آمال «نسور قرطاج» بعد مباراة رائعة قدمها الفريق، وكان بإمكانه حسمها في الوقت الأصلي؛ لكنه أهدر ركلة جزاء، مثلما أهدر منافسه السنغالي «أسود التيرانغا» ركلة جزاء في الوقت الأصلي أيضًا.

ويحتاج المنتخب التونسي إلى حسم مباراة اليوم الأربعاء، خلال الشوط الأول، في ظل معاناة معظم لاعبيه من الإجهاد بعد مباراتين في الأدوار الإقصائية أمام غانا والسنغال شهدتا وقتًا إضافيًا.

كما يحتاج الفريق إلى مزيد من التركيز في الشوط الثاني، إذ كانت جميع الأهداف التي اهتزت بها شباك «نسور قرطاج» في مباريات البطولة الحالية في الشوط الثاني من الوقت الأصلي أو في الوقت الإضافي.

وفي المقابل، يتطلع منتخب نيجيريا الفائز بلقب البطولة ثلاث مرات سابقة إلى استعادة اتزانه سريعًا، بعد صدمة المربع الذهبي، إذ كانت المباراة أمام نظيره الجزائري في طريقها للانتهاء بالتعادل 1-1، ليخوض الفريقان وقتًا إضافيًا؛ ولكن نجم المنتخب الجزائري رياض محرز وجه لطمة كالصاعقة إلى «نسور» نيجيريا، وانتزع الفوز لـ«الخضر» في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع للمباراة.

2019-07-17T11:21:49+03:00 يلتقي منتخبا تونس ونيجيريا، اليوم الأربعاء؛ لتحديد المركز الثالث ضمن بطولة كأس الأمم الإفريقية، التي تستضيفها مصر حتى يوم 19 يوليو الجاري، على استاد السلام، في
تونس في مواجهة صعبة مع نيجيريا على ثالث الأمم الإفريقية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

تونس في مواجهة صعبة مع نيجيريا على ثالث الأمم الإفريقية

يستضيفها استاد السلام مساء اليوم..

تونس في مواجهة صعبة مع نيجيريا على ثالث الأمم الإفريقية
  • 71
  • 0
  • 0
فريق التحرير
14 ذو القعدة 1440 /  17  يوليو  2019   11:21 ص

يلتقي منتخبا تونس ونيجيريا، اليوم الأربعاء؛ لتحديد المركز الثالث ضمن بطولة كأس الأمم الإفريقية، التي تستضيفها مصر حتى يوم 19 يوليو الجاري، على استاد السلام، في الساعة 9 مساءً.

ويتطلع كل من الفريقين إلى ختام جيد لهذه المسيرة الناجحة التي قدمها في البطولة، إضافة لكون المباراة فرصة مثالية أمام العديد من العناصر الشابة في كل من الفريقين لاكتساب مزيد من الخبرة.

وكان المنتخب التونسي سقط أمام نظيره السنغالي بهدف نظيف في الوقت الإضافي جاء عبر النيران الصديقة، إذ ارتطمت الكرة برأس اللاعب التونسي ديلان برون وارتدت إلى داخل المرمى لتحبط آمال «نسور قرطاج» بعد مباراة رائعة قدمها الفريق، وكان بإمكانه حسمها في الوقت الأصلي؛ لكنه أهدر ركلة جزاء، مثلما أهدر منافسه السنغالي «أسود التيرانغا» ركلة جزاء في الوقت الأصلي أيضًا.

ويحتاج المنتخب التونسي إلى حسم مباراة اليوم الأربعاء، خلال الشوط الأول، في ظل معاناة معظم لاعبيه من الإجهاد بعد مباراتين في الأدوار الإقصائية أمام غانا والسنغال شهدتا وقتًا إضافيًا.

كما يحتاج الفريق إلى مزيد من التركيز في الشوط الثاني، إذ كانت جميع الأهداف التي اهتزت بها شباك «نسور قرطاج» في مباريات البطولة الحالية في الشوط الثاني من الوقت الأصلي أو في الوقت الإضافي.

وفي المقابل، يتطلع منتخب نيجيريا الفائز بلقب البطولة ثلاث مرات سابقة إلى استعادة اتزانه سريعًا، بعد صدمة المربع الذهبي، إذ كانت المباراة أمام نظيره الجزائري في طريقها للانتهاء بالتعادل 1-1، ليخوض الفريقان وقتًا إضافيًا؛ ولكن نجم المنتخب الجزائري رياض محرز وجه لطمة كالصاعقة إلى «نسور» نيجيريا، وانتزع الفوز لـ«الخضر» في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع للمباراة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك