Menu
البحرين تدشن موسم «فورمولا 1».. وتحديد موعد «جائزة السعودية الكبرى»

أعلنت الرابطة المنظمة لبطولة العالم لسباقات سيارات «فورمولا 1»، اليوم الثلاثاء، عن تأجيل سباق جائزة أستراليا الكبرى من مارس إلى نوفمبر المقبل، في أول تعديل يطول روزنامة المنافسات، بسبب أزمة جائحة فيروس كورونا المستجد.

وأشارت الرابطة المنظمة لبطولة فورمولا 1، إلى أن فعاليات موسم 2021 للبطولة سوف تبدأ على إيقاع سباق جائزة البحرين في 28 مارس المقبل، فيما تقرر بشكل مبدئي إقامة سباق الجائزة الكبرى الأسترالي في ملبورن في 21 نوفمبر.

ولفت البيان إلى أن سباق الجائزة الكبرى الصيني لن يقام في الموعد الذي كان مقررًا له، وقد يقام في وقت لاحق، فيما يقام سباق الجائزة الكبرى الإيطالي في 18 أبريل المقبل، ضمن بطولة هذا العام التي تشهد عددًا قياسيًا من السباقات؛ حيث تتضمن 23 سباقًا.

ويقام سباق الجائزة الكبرى السعودي الجديد، الذي يمثل المرحلة قبل الأخيرة من بطولة العالم، في الخامس من ديسمبر، على أن تختتم منافسات البطولة كالمعتاد، بإقامة سباق أبو ظبي، بعدها بأسبوع واحد.

وكانت جائحة كورونا أفسدت جدول سباقات البطولة في 2020، حيث انطلقت البطولة بعد موعد انطلاقها الأصلي بعدة شهور، كما تقلص عدد السباقات إلى 17 سباقًا، فيما ألغيت بعض السباقات، وأدرجت سباقات على حلبات سباق لم تكن مدرجة في البطولة قبل بدايتها.

وتأمل الرابطة المنظمة للبطولة، العودة لإقامة المنافسات بشكل طبيعي في 2021، ولكن القيود المفروضة على السفر في كل من أستراليا والصين بسبب الجائحة، فرضت إجراء بعض التغييرات على بداية البطولة.

وقال ستيفانو دومينيكالي، الرئيس الجديد والرئيس التنفيذي للرابطة: «كانت بداية مزدحمة لموسم هذا العام من بطولة فورمولا 1، ونشعر بالسعادة بتأكيدنا على أن عدد السباقات المقرر هذا الموسم يظل بلا تغيير».

وأوضح دومينيكالي: «الوباء لم يسمح حتى الآن بعودة الحياة إلى طبيعتها في العالم، ولكننا أظهرنا في 2020 أنه من الممكن إقامة السباقات بأمان، حيث كانت أول بطولة عالمية تعود لاستئناف نشاطها، ولدينا الخبرة والخطط لمواصلة موسمنا».

ومع بداية الموسم الجديد بالسباق البحريني، سيقام السباق بعد نحو أربعة شهور فقط من استضافة سباقين في أواخر الموسم الماضي.

وذكرت الرابطة المنظمة للبطولة أنه على الرغم من الخبرة التي اكتسبها المنظمون والإجراءات الاحترازية التي أقيمت من خلالها سباقات الموسم الماضي، فإن الوضع الراهن للجائحة يفرض صعوبة بالغة على بداية الموسم من خلال السباق الأسترالي.

وفي العام الماضي، ألغي السباق الأسترالي قبل بداية التجارب الحرة بوقت قصير، وذلك بعد ثبوت إصابة أحد أعضاء فريق ماكلارين بفيروس كورونا، فيما تم إقامة عدد من السباقات المؤجلة في برنامج البطولة عام 2020، وذلك مع تطبيق بروتوكول صحي صارم للحد من تفشي للجائحة، وكان السباق الأسترالي، وكذلك سباق موناكو ضمن مجموعة من السباقات التي ألغيت تمامًا في العام الماضي.

ورغم إقامة سباقات الموسم الماضي من البطولة في غياب الجماهير وخلف أبواب موصدة من أجل ضمان سلامة مكونات المسابقة، ما زال منظمو البطولة يعتقدون بإمكانية عودة الجماهير خلال سباقات البطولة في 2021.

وفتح التأجيل المؤكد للسباق الصيني الطريق أمام عودة مضمار إيمولا لاستضافة أحد سباقات البطولة في 18 أبريل المقبل، بينما تظل هناك فجوة في الثاني من مايو، وقد يشهد هذا التاريخ السباق البرتغالي في غياب السباق الفيتنامي، حيث ترغب الرابطة المنظمة في الحفاظ على الرقم القياسي المنتظر لعدد السباقات في الموسم الحالي.

اقرأ أيضًا:

الصين تطلب تأجيل سباق شنغهاي لـ«فورمولا 1» بسبب كورونا

«الدرعية» تقص شريط الموسم الجديد لـ«فورمولا إي»

2021-01-23T21:53:10+03:00 أعلنت الرابطة المنظمة لبطولة العالم لسباقات سيارات «فورمولا 1»، اليوم الثلاثاء، عن تأجيل سباق جائزة أستراليا الكبرى من مارس إلى نوفمبر المقبل، في أول تعديل يطول
البحرين تدشن موسم «فورمولا 1».. وتحديد موعد «جائزة السعودية الكبرى»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

البحرين تدشن موسم «فورمولا 1».. وتحديد موعد «جائزة السعودية الكبرى»

«كورونا» يحاصر سباق أستراليا

البحرين تدشن موسم «فورمولا 1».. وتحديد موعد «جائزة السعودية الكبرى»
  • 71
  • 0
  • 0
فريق التحرير
28 جمادى الأول 1442 /  12  يناير  2021   04:54 م

أعلنت الرابطة المنظمة لبطولة العالم لسباقات سيارات «فورمولا 1»، اليوم الثلاثاء، عن تأجيل سباق جائزة أستراليا الكبرى من مارس إلى نوفمبر المقبل، في أول تعديل يطول روزنامة المنافسات، بسبب أزمة جائحة فيروس كورونا المستجد.

وأشارت الرابطة المنظمة لبطولة فورمولا 1، إلى أن فعاليات موسم 2021 للبطولة سوف تبدأ على إيقاع سباق جائزة البحرين في 28 مارس المقبل، فيما تقرر بشكل مبدئي إقامة سباق الجائزة الكبرى الأسترالي في ملبورن في 21 نوفمبر.

ولفت البيان إلى أن سباق الجائزة الكبرى الصيني لن يقام في الموعد الذي كان مقررًا له، وقد يقام في وقت لاحق، فيما يقام سباق الجائزة الكبرى الإيطالي في 18 أبريل المقبل، ضمن بطولة هذا العام التي تشهد عددًا قياسيًا من السباقات؛ حيث تتضمن 23 سباقًا.

ويقام سباق الجائزة الكبرى السعودي الجديد، الذي يمثل المرحلة قبل الأخيرة من بطولة العالم، في الخامس من ديسمبر، على أن تختتم منافسات البطولة كالمعتاد، بإقامة سباق أبو ظبي، بعدها بأسبوع واحد.

وكانت جائحة كورونا أفسدت جدول سباقات البطولة في 2020، حيث انطلقت البطولة بعد موعد انطلاقها الأصلي بعدة شهور، كما تقلص عدد السباقات إلى 17 سباقًا، فيما ألغيت بعض السباقات، وأدرجت سباقات على حلبات سباق لم تكن مدرجة في البطولة قبل بدايتها.

وتأمل الرابطة المنظمة للبطولة، العودة لإقامة المنافسات بشكل طبيعي في 2021، ولكن القيود المفروضة على السفر في كل من أستراليا والصين بسبب الجائحة، فرضت إجراء بعض التغييرات على بداية البطولة.

وقال ستيفانو دومينيكالي، الرئيس الجديد والرئيس التنفيذي للرابطة: «كانت بداية مزدحمة لموسم هذا العام من بطولة فورمولا 1، ونشعر بالسعادة بتأكيدنا على أن عدد السباقات المقرر هذا الموسم يظل بلا تغيير».

وأوضح دومينيكالي: «الوباء لم يسمح حتى الآن بعودة الحياة إلى طبيعتها في العالم، ولكننا أظهرنا في 2020 أنه من الممكن إقامة السباقات بأمان، حيث كانت أول بطولة عالمية تعود لاستئناف نشاطها، ولدينا الخبرة والخطط لمواصلة موسمنا».

ومع بداية الموسم الجديد بالسباق البحريني، سيقام السباق بعد نحو أربعة شهور فقط من استضافة سباقين في أواخر الموسم الماضي.

وذكرت الرابطة المنظمة للبطولة أنه على الرغم من الخبرة التي اكتسبها المنظمون والإجراءات الاحترازية التي أقيمت من خلالها سباقات الموسم الماضي، فإن الوضع الراهن للجائحة يفرض صعوبة بالغة على بداية الموسم من خلال السباق الأسترالي.

وفي العام الماضي، ألغي السباق الأسترالي قبل بداية التجارب الحرة بوقت قصير، وذلك بعد ثبوت إصابة أحد أعضاء فريق ماكلارين بفيروس كورونا، فيما تم إقامة عدد من السباقات المؤجلة في برنامج البطولة عام 2020، وذلك مع تطبيق بروتوكول صحي صارم للحد من تفشي للجائحة، وكان السباق الأسترالي، وكذلك سباق موناكو ضمن مجموعة من السباقات التي ألغيت تمامًا في العام الماضي.

ورغم إقامة سباقات الموسم الماضي من البطولة في غياب الجماهير وخلف أبواب موصدة من أجل ضمان سلامة مكونات المسابقة، ما زال منظمو البطولة يعتقدون بإمكانية عودة الجماهير خلال سباقات البطولة في 2021.

وفتح التأجيل المؤكد للسباق الصيني الطريق أمام عودة مضمار إيمولا لاستضافة أحد سباقات البطولة في 18 أبريل المقبل، بينما تظل هناك فجوة في الثاني من مايو، وقد يشهد هذا التاريخ السباق البرتغالي في غياب السباق الفيتنامي، حيث ترغب الرابطة المنظمة في الحفاظ على الرقم القياسي المنتظر لعدد السباقات في الموسم الحالي.

اقرأ أيضًا:

الصين تطلب تأجيل سباق شنغهاي لـ«فورمولا 1» بسبب كورونا

«الدرعية» تقص شريط الموسم الجديد لـ«فورمولا إي»

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك