Menu
«الجمارك» ترفض دخول 115 ألف منتج صحي وتوضح السبب

منعت الجمارك السعودية دخول أكثر من 115 ألف منتج من الأدوات الصحية خلال الفترة 1 يناير وحتى 30 سبتمبر 2019م؛ لمخالفتها المواصفات القياسية السعودية الخاصة بأدوات ترشيد استهلاك المياه.

وأعادت الجمارك تصدير هذه المنتجات المخالِفة إلى خارج المملكة كإجراء نظامي ومتبع، وشملت المنتجات: خلاطات بجميع أنواعها، مراحيض غربية ذات تدفق أحادي وثنائي، مبولة بنظام التدفق.

وكانت الجمارك السعودية قد أعلنت مؤخرًا أنها بدأت بتطبيق اشتراط وجود بطاقة ترشيد استهلاك المياه لفسح منتجات الأدوات الصحية الواردة للمملكة، تنفيذًا لما ورد في اللائحة الفنية لأدوات ترشيد استهلاك المياه الصادرة من الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة، وشددت في الوقت نفسه على جميع مستوردي منتجات الأدوات الصحية التأكد من وجود بطاقة الترشيد مثبتة على العبوة الخارجية والداخلية للمنتج؛ حيث أكدت أن ذلك يُعد ضرورةً لفسحها والسماح بدخولها.

وتأتي هذه الإجراءات التي اتخذتها الجمارك السعودية بالتنسيق مع الجهات ذات الاختصاص انطلاقًا من أهمية المحافظة على المياه، وتمكين المجتمع من تعظيم الاستفادة من الموارد المائية، وللإسهام في تقليل الفاقد من المياه عبر السماح فقط باستيراد الأدوات الصحية الموفرة للمياه التي تُساعد بدورها على الاستفادة من المياه بالوجه الأمثل لها.

2020-11-17T18:12:17+03:00 منعت الجمارك السعودية دخول أكثر من 115 ألف منتج من الأدوات الصحية خلال الفترة 1 يناير وحتى 30 سبتمبر 2019م؛ لمخالفتها المواصفات القياسية السعودية الخاصة بأدوات
«الجمارك» ترفض دخول 115 ألف منتج صحي وتوضح السبب
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«الجمارك» ترفض دخول 115 ألف منتج صحي وتوضح السبب

منذ مطلع يناير حتى 30 سبتمبر الماضي..

«الجمارك» ترفض دخول 115 ألف منتج صحي وتوضح السبب
  • 357
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
10 ربيع الأول 1441 /  07  نوفمبر  2019   12:39 م

منعت الجمارك السعودية دخول أكثر من 115 ألف منتج من الأدوات الصحية خلال الفترة 1 يناير وحتى 30 سبتمبر 2019م؛ لمخالفتها المواصفات القياسية السعودية الخاصة بأدوات ترشيد استهلاك المياه.

وأعادت الجمارك تصدير هذه المنتجات المخالِفة إلى خارج المملكة كإجراء نظامي ومتبع، وشملت المنتجات: خلاطات بجميع أنواعها، مراحيض غربية ذات تدفق أحادي وثنائي، مبولة بنظام التدفق.

وكانت الجمارك السعودية قد أعلنت مؤخرًا أنها بدأت بتطبيق اشتراط وجود بطاقة ترشيد استهلاك المياه لفسح منتجات الأدوات الصحية الواردة للمملكة، تنفيذًا لما ورد في اللائحة الفنية لأدوات ترشيد استهلاك المياه الصادرة من الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة، وشددت في الوقت نفسه على جميع مستوردي منتجات الأدوات الصحية التأكد من وجود بطاقة الترشيد مثبتة على العبوة الخارجية والداخلية للمنتج؛ حيث أكدت أن ذلك يُعد ضرورةً لفسحها والسماح بدخولها.

وتأتي هذه الإجراءات التي اتخذتها الجمارك السعودية بالتنسيق مع الجهات ذات الاختصاص انطلاقًا من أهمية المحافظة على المياه، وتمكين المجتمع من تعظيم الاستفادة من الموارد المائية، وللإسهام في تقليل الفاقد من المياه عبر السماح فقط باستيراد الأدوات الصحية الموفرة للمياه التي تُساعد بدورها على الاستفادة من المياه بالوجه الأمثل لها.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك