Menu
«تسواهن» تبدع برسم لوحة توعوية لمحاربة كورونا

يعتبر فن الرسم، أرقى وسيلة للتعبير عن كل ما يموج داخل النفس البشرية، فلكل لوحة نراها وتلفت انتباهنا حكاية يحكيها الرسام دون كلمات، ففي الرسم لكل خط معنى وهدف يريد صانعه أن يوصل لك به رسالة وربما رسائل متعددة.

هذا ما تجسد في لوحة الفنانة التشكيلية «تسواهن الرويلي» منسقة الفنون التشكيلية والخط العربي بجمعية الثقافة والفنون بمنطقة الجوف، التي بعثت من خلالها رسائل توعوية لمحاربة فيروس كورونا المستجد.

وذكرت التشكيلية تسواهن الرويلي، أن اللوحة جاءت ضمن المشاركة في برنامج «كن واعيًا» الذي أطلقته الجمعية للتوعية عن فيروس كورونا.

وأضافت: رسمتي تعبر عن ظهور الفيروس من سوق البحريات في مدينة ووهان الصينية، وكإجراء احترازي للحد من الإصابة فيه هو البقاء في المنزل قبل الندم، لا سمح الله، وحدوث الإصابة .

الجدير بالذكر، أن مدير ‫جمعية الثقافة والفنون بالجوف خالد العيسى، أعلن إطلاق برنامج «كن واعيًا»، مشاركةً من الجمعية في التوعية عن كورونا، عبر تقنية البث المباشر لبرامج قصيرة يقدمها منسقو اللجان وبعض الشخصيات ذات التأثير الثقافي والاجتماعي، حيث لاقى البرنامج تفاعلاً واسعاً ومشاركات متعددة حملت رسائل توعوية وإرشادية حول الفيروس المستجد.

2020-10-14T00:06:55+03:00 يعتبر فن الرسم، أرقى وسيلة للتعبير عن كل ما يموج داخل النفس البشرية، فلكل لوحة نراها وتلفت انتباهنا حكاية يحكيها الرسام دون كلمات، ففي الرسم لكل خط معنى وهدف ير
«تسواهن» تبدع برسم لوحة توعوية لمحاربة كورونا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«تسواهن» تبدع برسم لوحة توعوية لمحاربة كورونا

ضمن برنامج «كن واعيًا»

«تسواهن» تبدع برسم لوحة توعوية لمحاربة كورونا
  • 164
  • 0
  • 0
ماجد الرويلي
4 شعبان 1441 /  28  مارس  2020   03:01 ص

يعتبر فن الرسم، أرقى وسيلة للتعبير عن كل ما يموج داخل النفس البشرية، فلكل لوحة نراها وتلفت انتباهنا حكاية يحكيها الرسام دون كلمات، ففي الرسم لكل خط معنى وهدف يريد صانعه أن يوصل لك به رسالة وربما رسائل متعددة.

هذا ما تجسد في لوحة الفنانة التشكيلية «تسواهن الرويلي» منسقة الفنون التشكيلية والخط العربي بجمعية الثقافة والفنون بمنطقة الجوف، التي بعثت من خلالها رسائل توعوية لمحاربة فيروس كورونا المستجد.

وذكرت التشكيلية تسواهن الرويلي، أن اللوحة جاءت ضمن المشاركة في برنامج «كن واعيًا» الذي أطلقته الجمعية للتوعية عن فيروس كورونا.

وأضافت: رسمتي تعبر عن ظهور الفيروس من سوق البحريات في مدينة ووهان الصينية، وكإجراء احترازي للحد من الإصابة فيه هو البقاء في المنزل قبل الندم، لا سمح الله، وحدوث الإصابة .

الجدير بالذكر، أن مدير ‫جمعية الثقافة والفنون بالجوف خالد العيسى، أعلن إطلاق برنامج «كن واعيًا»، مشاركةً من الجمعية في التوعية عن كورونا، عبر تقنية البث المباشر لبرامج قصيرة يقدمها منسقو اللجان وبعض الشخصيات ذات التأثير الثقافي والاجتماعي، حيث لاقى البرنامج تفاعلاً واسعاً ومشاركات متعددة حملت رسائل توعوية وإرشادية حول الفيروس المستجد.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك