Menu
بسبب كورونا... «جوجل» تلغي خطط بناء مدينتها الذكية

أعلنت شركة «جوجل» العالمية إلغاء خطط إنشاء مدينة ذكية في كندا، وأرجعت السبب إلى التعقيدات المالية وحالة عدم الوضوح الناتجة عن أزمة فيروس «كورونا» المستجد، وهي أزمة تسببت في توقف الأنشطة الاقتصادية لغالبية الشركات حول العالم.

وأوضح المدير التنفيذي لشركة «سايد ووك»، الشقيقة لـ«جوجل» والمسؤولة عن المشروع دان دوكتوروف، أن «حالة عدم الوضوح الاقتصادية والمالية هي السبب وراء إلغاء المشروع»، الذي يطمح إلى بناء مدينة ذكية تقوم على استخدام التقنية الحديثة والتكنولوجيا، كان من المخطط بناؤها في مدينة تورنتو الكندية، حسب تقرير لـ«بي. بي. سي» البريطانية ترجمته «عاجل».

وأضاف دوكتوروف: «حالة استثنائية من عدم اليقين سيطرت على غالبية دول العالم، وبالأخص على سوق العقارات في تورنتو، ولهذا أصبح من الصعب ماليًّا تنفيذ المشروع، الذي يقوم على مساحة 12 فدانًا، دون التضحية بأجزاء مهمة وحيوية من المشروع طورناها مع (واتر فرونت تورنتو) لبناء مجتمع مستدام».

وتابع: «أعتقد أن الأفكار التي طورناها على مدار العامين الماضيين تمثل إسهامًا ذا معنى في التعامل مع أزمة المدن الحضرية الكبرى، لا سيما من حيث تحمل التكاليف والاستدامة».

وكانت فكرة المشروع تقوم على بناء مدينة متكاملة من التكنولوجيا، من سيارات ذاتية القيادة إلى سبل متطورة للتخلص من النفايات، وآلاف أجهزة الاستشعار المستخدمة في جمع البيانات الخاصة بجودة الهواء وحركة المواطنين، مع بنايات مستدامة واستخدام أجهزة حرارية في ممرات السيارات والدراجات.

وصاحب الموافقة على المشروع كثير من الجدل بشأن كيفية فوز «سايد ووك» بالعقد في المقام الأول؛ حيث ضغطت مجموعات مدنية ضد الهدف من المشروع، ولماذا سيتم استخدامهم كفئران تجارب في تجربة تقنية؟

وبعدها حصلت الشركة على الضوء الأخضر للبدء في المشروع، لكن شريطة أن تكون المعلومات التي تجمعها أجهزة الاستشعار ملكية عامة، مع تخفيض حجم المدينة من 190 فدانًا، في الخطط الأولية، إلى 12 فدانًا فقط.

2020-05-11T14:47:12+03:00 أعلنت شركة «جوجل» العالمية إلغاء خطط إنشاء مدينة ذكية في كندا، وأرجعت السبب إلى التعقيدات المالية وحالة عدم الوضوح الناتجة عن أزمة فيروس «كورونا» المستجد، وهي أ
بسبب كورونا... «جوجل» تلغي خطط بناء مدينتها الذكية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بسبب كورونا... «جوجل» تلغي خطط بناء مدينتها الذكية

وسط غيوم الوضع الاقتصادي العالمي

بسبب كورونا... «جوجل» تلغي خطط بناء مدينتها الذكية
  • 14
  • 0
  • 0
فريق التحرير
18 رمضان 1441 /  11  مايو  2020   02:47 م

أعلنت شركة «جوجل» العالمية إلغاء خطط إنشاء مدينة ذكية في كندا، وأرجعت السبب إلى التعقيدات المالية وحالة عدم الوضوح الناتجة عن أزمة فيروس «كورونا» المستجد، وهي أزمة تسببت في توقف الأنشطة الاقتصادية لغالبية الشركات حول العالم.

وأوضح المدير التنفيذي لشركة «سايد ووك»، الشقيقة لـ«جوجل» والمسؤولة عن المشروع دان دوكتوروف، أن «حالة عدم الوضوح الاقتصادية والمالية هي السبب وراء إلغاء المشروع»، الذي يطمح إلى بناء مدينة ذكية تقوم على استخدام التقنية الحديثة والتكنولوجيا، كان من المخطط بناؤها في مدينة تورنتو الكندية، حسب تقرير لـ«بي. بي. سي» البريطانية ترجمته «عاجل».

وأضاف دوكتوروف: «حالة استثنائية من عدم اليقين سيطرت على غالبية دول العالم، وبالأخص على سوق العقارات في تورنتو، ولهذا أصبح من الصعب ماليًّا تنفيذ المشروع، الذي يقوم على مساحة 12 فدانًا، دون التضحية بأجزاء مهمة وحيوية من المشروع طورناها مع (واتر فرونت تورنتو) لبناء مجتمع مستدام».

وتابع: «أعتقد أن الأفكار التي طورناها على مدار العامين الماضيين تمثل إسهامًا ذا معنى في التعامل مع أزمة المدن الحضرية الكبرى، لا سيما من حيث تحمل التكاليف والاستدامة».

وكانت فكرة المشروع تقوم على بناء مدينة متكاملة من التكنولوجيا، من سيارات ذاتية القيادة إلى سبل متطورة للتخلص من النفايات، وآلاف أجهزة الاستشعار المستخدمة في جمع البيانات الخاصة بجودة الهواء وحركة المواطنين، مع بنايات مستدامة واستخدام أجهزة حرارية في ممرات السيارات والدراجات.

وصاحب الموافقة على المشروع كثير من الجدل بشأن كيفية فوز «سايد ووك» بالعقد في المقام الأول؛ حيث ضغطت مجموعات مدنية ضد الهدف من المشروع، ولماذا سيتم استخدامهم كفئران تجارب في تجربة تقنية؟

وبعدها حصلت الشركة على الضوء الأخضر للبدء في المشروع، لكن شريطة أن تكون المعلومات التي تجمعها أجهزة الاستشعار ملكية عامة، مع تخفيض حجم المدينة من 190 فدانًا، في الخطط الأولية، إلى 12 فدانًا فقط.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك