Menu
175 مليون إسترليني تُنقذ توتنهام من «فخ كورونا»

اعترف نادي توتنهام هوتسبير الإنجليزي لكرة القدم، اليوم الخميس، بأنه حصل على قرض من بنك إنجلترا بقيمة 175 مليون جنيه إسترليني، من أجل تخفيف الأعباء المالية بسبب تراجع الإيرادات؛ جراء أزمة وباء فيروس كورونا المستجد.

وأوضح النادي اللندني، في بيان رسمي، أنه يتوقع تراجع الإيرادات بأكثر من 200 مليون جنيه إسترليني، حتى يونيو 2021؛ بسبب خسارة إيرادات المباريات والبث المباشر والأحداث الرياضية الأخرى، التي تقام في ملعب السبيرز.

وأضاف دانييل ليفي، رئيس النادي اللندني: «قلت في 18 مارس الماضي، إنني واجهت على مدى 20 عامًا، في هذا النادي الكثير من العقبات، لكنها لم تكن بحجم الأزمة الحالية، كانت جائحة كورونا أخطرها على الإطلاق».

وصنعت جائحة كورونا أزمة اقتصادية خانقة بين جدران ملعب السبيرز، الذي تكلف مليار جنيه إسترليني، على خلفية إلغاء مباراة سنوية بارزة في الرجبي، إضافة إلى نزال على لقب عالمي للوزن الثقيل في الملاكمة بين أنطوني جوشوا وكوبرات بوليف، إلى جانب فعاليات أخرى.

ويعود الدوري الإنجليزي يوم 17 يونيو الجاري، بعدما أعطت الحكومة البريطانية الضوء الأخضر أمام الفرق لاستئناف التدريبات بشكل طبيعي، وذلك بعد ثلاثة أشهر من التوقف بسبب جائحة فيروس كورونا.

اقرأ أيضًا:

إصابة جديدة بفيروس كورونا داخل نادي توتنهام الإنجليزي

نجم توتنهام متعطش لعودة الحياة إلى الدوري الإنجليزي

2020-10-27T02:52:45+03:00 اعترف نادي توتنهام هوتسبير الإنجليزي لكرة القدم، اليوم الخميس، بأنه حصل على قرض من بنك إنجلترا بقيمة 175 مليون جنيه إسترليني، من أجل تخفيف الأعباء المالية بسبب
175 مليون إسترليني تُنقذ توتنهام من «فخ كورونا»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

175 مليون إسترليني تُنقذ توتنهام من «فخ كورونا»

الأزمة الأخطر في مسيرة النادي اللندني

175 مليون إسترليني تُنقذ توتنهام من «فخ كورونا»
  • 48
  • 0
  • 0
فريق التحرير
12 شوّال 1441 /  04  يونيو  2020   10:17 م

اعترف نادي توتنهام هوتسبير الإنجليزي لكرة القدم، اليوم الخميس، بأنه حصل على قرض من بنك إنجلترا بقيمة 175 مليون جنيه إسترليني، من أجل تخفيف الأعباء المالية بسبب تراجع الإيرادات؛ جراء أزمة وباء فيروس كورونا المستجد.

وأوضح النادي اللندني، في بيان رسمي، أنه يتوقع تراجع الإيرادات بأكثر من 200 مليون جنيه إسترليني، حتى يونيو 2021؛ بسبب خسارة إيرادات المباريات والبث المباشر والأحداث الرياضية الأخرى، التي تقام في ملعب السبيرز.

وأضاف دانييل ليفي، رئيس النادي اللندني: «قلت في 18 مارس الماضي، إنني واجهت على مدى 20 عامًا، في هذا النادي الكثير من العقبات، لكنها لم تكن بحجم الأزمة الحالية، كانت جائحة كورونا أخطرها على الإطلاق».

وصنعت جائحة كورونا أزمة اقتصادية خانقة بين جدران ملعب السبيرز، الذي تكلف مليار جنيه إسترليني، على خلفية إلغاء مباراة سنوية بارزة في الرجبي، إضافة إلى نزال على لقب عالمي للوزن الثقيل في الملاكمة بين أنطوني جوشوا وكوبرات بوليف، إلى جانب فعاليات أخرى.

ويعود الدوري الإنجليزي يوم 17 يونيو الجاري، بعدما أعطت الحكومة البريطانية الضوء الأخضر أمام الفرق لاستئناف التدريبات بشكل طبيعي، وذلك بعد ثلاثة أشهر من التوقف بسبب جائحة فيروس كورونا.

اقرأ أيضًا:

إصابة جديدة بفيروس كورونا داخل نادي توتنهام الإنجليزي

نجم توتنهام متعطش لعودة الحياة إلى الدوري الإنجليزي

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك