Menu

مدرب البحرين: نستعد لموقعة مثيرة.. والمربع الذهبي يضم أفضل فرق آسيا

تفوق بحريني على أسود الرافدين في آخر ثلاث مباريات..

أكد البرتغالي هيليو سوزا، المدير الفني للمنتخب البحريني لكرة القدم، أنه يترقب اختبارًا ثقيلًا أمام نظيره العراقي، غدًا الخميس، في المباراة التي يحتضنها ملعب عبد
مدرب البحرين: نستعد لموقعة مثيرة.. والمربع الذهبي يضم أفضل فرق آسيا
  • 54
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أكد البرتغالي هيليو سوزا، المدير الفني للمنتخب البحريني لكرة القدم، أنه يترقب اختبارًا ثقيلًا أمام نظيره العراقي، غدًا الخميس، في المباراة التي يحتضنها ملعب عبدالله بن خليفة بنادي الدحيل؛ لحساب الدوري نصف النهائي لبطولة كأس الخليج العربي «خليجي 24».

واعتبر سوزا، في المؤتمر الصحفي قبل مباراة الغد المصيرية، أن الضغط موزع على الفريقين من أجل حجز تذكرة العبور إلى النهائي، لذا يسعى دائمًا للتركيز على فريقه وإعداد لاعبيه بشكل جيد، ومواصلة اللعب بنفس طريقته التي اعتاد عليها اللاعبون.

وأضاف مدرب البحرين: «الفريق حقق خبرات تراكمية في الفترة الماضية ويسعى لمزيد منها، نركز دائمًا على أنفسنا، ونستعد لمباراة مثيرة، ونحن سعداء بالوجود هنا وبمنح لحظات مميزة لجماهيرنا، وسنلعب أمام فريق متميز ولعب في بطولة آسيا، نحن هنا لنقدم أفضل ما لدينا من أجل الفوز».

فرص الفوز متاحة

وحول التفوق البحريني على أسود الرافدين في آخر ثلاث مباريات، أوضح سوزا: الضغط مماثل على الفريقين، فريقان متميزان سيلتقيان على ملعب الدحيل، وكل منهما يسعى لتطوير مستواه، نستمتع باللعب وكذلك المشجعون، نتمنى أن تكون فرصة لنحقق الفوز؛ لأن فرص الفوز متاحة أمام الجميع.

وتابع: نختار لاعبينا من بين 20 لاعبًا في كُل فريق، ويجب أن يتمتع هؤلاء اللاعبون بجودة أداء عالية وحماس شديد، يمكننا اللعب أمام أي فريق في آسيا، وربما نستطيع في المستقبل اللعب أمام أي فريق في العالم، نشعر بالسعادة لما قدمه الفريق حتى الآن.

وحول اعتماد التكتيك الذي قاده لرباعية التأهل أمام الكويت، علق البرتغالي: «كان هناك تراكم في الخبرة ونستفيد منها، ونسعى لتقديم أفضل ما لدينا، لعبنا بشكل قوي في عدد من المباريات، وربما يمكننا تحقيق نتيجة أفضل، والنتيجة النهائية هي الأهم وهي ما حققناه حتى الآن».

وأردف مدرب البحرين: «ندافع ونهاجم طيلة المباراة، نعتمد على طريقة دفاع مختلفة عن الماضي؛ حيث لا نركن للدفاع لمجرد الدفاع فقط، أحيانًا نواجه منتخبات أقوى مما نتوقع، لذا مفهومنا مختلف في عملية الدفاع».

أقوى الفرق في آسيا

واختتم سوزا تصريحاته: «نعتبر كُل ما واجهناه بمثابة استعداد للمباريات التالية، ومنها تصفيات كأس العالم، سنواصل اللعب بطريقتنا، ونحن من أفضل أربعة فرق في البطولة الحالية، وهذه الفرق في المربع الذهبي ربما تكون من أقوى الفرق في آسيا، وربما يمكننا المنافسة مع اليابان وكوريا الجنوبية، لكننا لم نصل إلى هذا المستوى بعد».

وحجز الفريق البحريني مقعده في نصف النهائي، بعدما رفع رصيده إلى النقطة 4 في المركز الثاني، خلف المنتخب السعودي الذي تغلب بدوره على نظيره العماني، بثلاثية مقابل هدف، ليفرض الأحمر موعدًا ثقيلًا أمام العراق في المربع الذهبي.

وكان الأحمر قد عجز عن هز شباك منافسه حتى المرحلة الختامية لدور المجموعات؛ حيث اكتفى بالتعادل السلبي أمام عمان في الجولة الافتتاحية، قبل أن يسقط أمام أبناء المدرب الفرنسي هيرفي رينارد بهدفين دون رد، إلا أن الفريق استعاد ذاكرة التهديف بقوة؛ ليمطر شباك الأزرق برباعية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك