Menu
تغيير مسار شعلة الدورة الأولمبية بسبب كورونا

تقرر أن يأخذ تتابع شعلة الدورة الأولمبية التي تنظمها العاصمة اليابانية طوكيو في يوليو المقبل، منعطفا آخر عندما تصل جزيرة أوكيناوا بجنوب اليابان.

فبعدما تم إلغاء محطة تتابع في منتجع جزيرة مياكوجيما في أوكيناوا التي كانت مقررة غدا الأحد، بسبب ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا في اليابان، ستقام محطات أخرى على أوكيناوا.

ودخلت حالة الطوارئ التي أعلنتها الحكومة اليابانية لمدة 17 يومًا حيز التنفيذ اعتبارا من يوم 25 أبريل الماضي في بعض المناطق في اليابان، مما أدى إلى إغلاق المتاجر والحانات في طوكيو وثاني أكبر مدينة في البلاد في أوساكا، وهو ما أثر بوضوح على مسيرة شعلة الدورة الأولمبية.

وقال هاياكو شيميزو، مدرس في مياكوجيما: إن السكان لا يريدون دخول أشخاص من خارج الجزيرة إليها لأن حياة البشر على المحك.

وبدأ التتابع، الذي سيشمل عشرة آلاف عداء من مختلف أرجاء اليابان، قبل ستة أسابيع، وكان في الغالب في الموعد المحدد على الرغم من إعادة التوجيه الرئيسية في أوساكا ومدينة ماتسوياما في محافظة إهيمه القريبة.

يتكون التتابع من قافلة من نحو 12 مركبة تحمل أسماء رعاة الدورة الأولمبية، ويتبع حامل الشعلة، كل منها يعمل لمدة دقيقتين، قبل إعطاء الشعلة للعداء التالي الذي ينتظر حمل شعلة أخرى.

اقرأ أيضا

كورونا يتسلل لمسيرة شعلة الدورة الأولمبية

 

2021-05-08T12:48:36+03:00 تقرر أن يأخذ تتابع شعلة الدورة الأولمبية التي تنظمها العاصمة اليابانية طوكيو في يوليو المقبل، منعطفا آخر عندما تصل جزيرة أوكيناوا بجنوب اليابان. فبعدما تم إل
تغيير مسار شعلة الدورة الأولمبية بسبب كورونا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

تغيير مسار شعلة الدورة الأولمبية بسبب كورونا

السكان يخشون على حياتهم

تغيير مسار شعلة الدورة الأولمبية بسبب كورونا
  • 10
  • 0
  • 0
فريق التحرير
19 رمضان 1442 /  01  مايو  2021   03:47 م

تقرر أن يأخذ تتابع شعلة الدورة الأولمبية التي تنظمها العاصمة اليابانية طوكيو في يوليو المقبل، منعطفا آخر عندما تصل جزيرة أوكيناوا بجنوب اليابان.

فبعدما تم إلغاء محطة تتابع في منتجع جزيرة مياكوجيما في أوكيناوا التي كانت مقررة غدا الأحد، بسبب ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا في اليابان، ستقام محطات أخرى على أوكيناوا.

ودخلت حالة الطوارئ التي أعلنتها الحكومة اليابانية لمدة 17 يومًا حيز التنفيذ اعتبارا من يوم 25 أبريل الماضي في بعض المناطق في اليابان، مما أدى إلى إغلاق المتاجر والحانات في طوكيو وثاني أكبر مدينة في البلاد في أوساكا، وهو ما أثر بوضوح على مسيرة شعلة الدورة الأولمبية.

وقال هاياكو شيميزو، مدرس في مياكوجيما: إن السكان لا يريدون دخول أشخاص من خارج الجزيرة إليها لأن حياة البشر على المحك.

وبدأ التتابع، الذي سيشمل عشرة آلاف عداء من مختلف أرجاء اليابان، قبل ستة أسابيع، وكان في الغالب في الموعد المحدد على الرغم من إعادة التوجيه الرئيسية في أوساكا ومدينة ماتسوياما في محافظة إهيمه القريبة.

يتكون التتابع من قافلة من نحو 12 مركبة تحمل أسماء رعاة الدورة الأولمبية، ويتبع حامل الشعلة، كل منها يعمل لمدة دقيقتين، قبل إعطاء الشعلة للعداء التالي الذي ينتظر حمل شعلة أخرى.

اقرأ أيضا

كورونا يتسلل لمسيرة شعلة الدورة الأولمبية

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك