Menu
الغذاء والأدوية والعدوى.. 10 أجوبة على تساؤلات حرجة حول كورونا

مع تفشي فيروس كورونا المستجد حول العالم، تترد تساؤلات كثيرة حول الفيروس وطبيعته وسبل الوقاية منه، وفيما يلي أهم 10 أجوبة على تساؤلات حرجة حول تأثير كورونا، وفق  أستاذ علم الفيروسات بكلية طب جامعة الزقازيق المصرية، د. عبدالخالق حامد، واستشارية الأمراض المعدية بمستشفى الملك فيصل التخصصي، ود. ريم المغربي، واستشاري أمراض الذكورة والعقم المصري، الدكتور عمرو دويدار، الذين تحدثوا لـ"العربية".

الثوم والوقاية من عدوى فيروس كورونا المستجد

يعد الثوم طعامًا صحيًا، ويتميز باحتوائه على بعض الخصائص المضادة للميكروبات. ومع ذلك، لا توجد أي بيّنة من الفاشية الحالية تثبت أن تناول الثوم يقي من العدوى بفيروس كورونا المستجد.

دورة فيروس كورونا داخل جسم الإنسان

تستمر دورة الفيروس نحو 14 يومًا، وخلالها وحسب قوة مناعة الجسم تحسم المعركة، وفي حالة المناعة القوية يدفع الجيش المناعي بالجسم خلال 6 أيام، بكميات كبيرة من كرات الدم البيضاء، وبشكل تصاعدي ومنظم، حتى تنتهي المعركة بهزيمة الفيروس.

دور غسل الأنف بمحلول ملحي في مواجهة عدوى كورونا

لا توجد أي بيّنة على أن غسل الأنف بانتظام بمحلول ملحي يقي من العدوى بفيروس كورونا المستجد، غير أن هذه العملية تساعد في الشفاء من الزكام بسرعة أكبر.

النظام الغذائي لمرضى السكري خلال أجواء فيروس كورونا

يجب على مرضى السكري اتباع نظام غذائي متكامل يحتوي على مادة البروتين والأطعمة الغنية بالألياف الغذائية، الموجودة في الحبوب الكاملة والخضراوات، وتناول الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة مثل الخضراوات والفاكهة الملونة، وذلك لدورها في تقوية المناعة، مع استبدال الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون بالخضراوات والفواكه الغنية بالفيتامينات، والإكثار من  السوائل الطبيعية مثل الزنجبيل والينسون بدون سكر.

رش الجسم بالكحول والكلور هل يقضي على كورونا؟

عملية الرش لن تقضي على الفيروسات التي دخلت الجسم بالفعل، بل قد تكون ضارة بالملابس والأغشية المخاطية (كالعينين والفم) لكن الفائدة تكون في تعقيم الأسطح وفقًا للتوصيات الملائمة.

الماء المغلي ودوره في قتل فيروس كورونا

يجب غسل الجسم بالماء والصابون لمدة لا تقل عن 20 إلى 40 ثانية، للتخلص الفيروس على الجلد، أما بالنسبة للتغيرات الجوية فلا يوجد دليل علمي حاليًّا يثبت أن التغيرات الجوية قد تؤثر على سرعة انتشار الفيروس.

طرق العدوى بفيروس كورونا

تحدث العدوى بفيروس كورونا عن طريق الرذاذ المتطاير أثناء الكلام أو العطاس أو السعال، وتلتقطها الأغشية المخاطية للشخص المخالط أو عندما يلامس الأشخاص أعينهم أو أنوفهم أو أفواههم، كما تتم العدوى عبر لمس الأسطح الملوثة بالفيروس، والذي قد يكون تساقط من شخص مصاب.

تأثير كورونا على الذكورة والإنجاب للمتعافين منه

مضاعفات فيروس كورونا قد تترك آثارًا على الخصيتين، وتقلل من عدد الحيوانات المنوية، وبالتالي تقل القدرة الإنجابية، وقد تصل للعقم، وترتبط هذه المضاعفات بدخول الفيروس للجسم ووصوله للرئة، وهنا لابد من علاج الأوعية الدموية الواصلة للجهاز التناسلي، وتنشيطها بأدوية معينة لزيادة كميات تدفق الدم إليها، مع إجراء الفحوصات اللازمة.

انتقال فيروس كورونا في المناطق رطبة وحارة المناخ

تقول بيانات منظمة الصحة العالمية، يمكن انتقال فيروس كورنا في ‏جميع المناطق، بما فيها المناطق ذات الطقس الحار والرطب، المهم اتخاذ التدابير الوقائية التى تحميك من الفيروسات.‏

أدوية الوقاية من فيروس كورونا المستجد أو علاجه

حتى الآن، لا يوجد أي دواء محدد مُوصى به للوقاية من فيروس كورونا المستجد-2019 أو علاجه. ومع ذلك، يجب أن يحصل المصابون بالفيروس على الرعاية المناسبة لتخفيف الأعراض وعلاجها، كما يجب أن يحصل المصابون بمرض وخيم على الرعاية الداعمة المُثلى.

ولا تزال بعض العلاجات تخضع للاستقصاء، وسيجري اختبارها من خلال تجارب سريرية. وتتعاون منظمة الصحة العالمية مع مجموعة من الشركاء على تسريع وتيرة جهود البحث والتطوير.

اقرأ ايضا

أمريكا توافق على أول اختبار بالأجسام المضادة لفحص «كورونا»

هيئة فرنسية: احذروا آثارًا جانبية خطيرة لأدوية تستخدم في علاج كورونا

تبدأ بجهاز تجفيف الأيدي.. خبراء يكشفون طرقًا جديدة لانتقال كورونا

2020-07-01T06:41:13+03:00 مع تفشي فيروس كورونا المستجد حول العالم، تترد تساؤلات كثيرة حول الفيروس وطبيعته وسبل الوقاية منه، وفيما يلي أهم 10 أجوبة على تساؤلات حرجة حول تأثير كورونا، وفق 
الغذاء والأدوية والعدوى.. 10 أجوبة على تساؤلات حرجة حول كورونا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الغذاء والأدوية والعدوى.. 10 أجوبة على تساؤلات حرجة حول كورونا

دورة الفيروس.. وتأثيره على الذكورة والإنجاب

الغذاء والأدوية والعدوى.. 10 أجوبة على تساؤلات حرجة حول كورونا
  • 79
  • 0
  • 0
فريق التحرير
13 شعبان 1441 /  06  أبريل  2020   11:24 م

مع تفشي فيروس كورونا المستجد حول العالم، تترد تساؤلات كثيرة حول الفيروس وطبيعته وسبل الوقاية منه، وفيما يلي أهم 10 أجوبة على تساؤلات حرجة حول تأثير كورونا، وفق  أستاذ علم الفيروسات بكلية طب جامعة الزقازيق المصرية، د. عبدالخالق حامد، واستشارية الأمراض المعدية بمستشفى الملك فيصل التخصصي، ود. ريم المغربي، واستشاري أمراض الذكورة والعقم المصري، الدكتور عمرو دويدار، الذين تحدثوا لـ"العربية".

الثوم والوقاية من عدوى فيروس كورونا المستجد

يعد الثوم طعامًا صحيًا، ويتميز باحتوائه على بعض الخصائص المضادة للميكروبات. ومع ذلك، لا توجد أي بيّنة من الفاشية الحالية تثبت أن تناول الثوم يقي من العدوى بفيروس كورونا المستجد.

دورة فيروس كورونا داخل جسم الإنسان

تستمر دورة الفيروس نحو 14 يومًا، وخلالها وحسب قوة مناعة الجسم تحسم المعركة، وفي حالة المناعة القوية يدفع الجيش المناعي بالجسم خلال 6 أيام، بكميات كبيرة من كرات الدم البيضاء، وبشكل تصاعدي ومنظم، حتى تنتهي المعركة بهزيمة الفيروس.

دور غسل الأنف بمحلول ملحي في مواجهة عدوى كورونا

لا توجد أي بيّنة على أن غسل الأنف بانتظام بمحلول ملحي يقي من العدوى بفيروس كورونا المستجد، غير أن هذه العملية تساعد في الشفاء من الزكام بسرعة أكبر.

النظام الغذائي لمرضى السكري خلال أجواء فيروس كورونا

يجب على مرضى السكري اتباع نظام غذائي متكامل يحتوي على مادة البروتين والأطعمة الغنية بالألياف الغذائية، الموجودة في الحبوب الكاملة والخضراوات، وتناول الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة مثل الخضراوات والفاكهة الملونة، وذلك لدورها في تقوية المناعة، مع استبدال الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون بالخضراوات والفواكه الغنية بالفيتامينات، والإكثار من  السوائل الطبيعية مثل الزنجبيل والينسون بدون سكر.

رش الجسم بالكحول والكلور هل يقضي على كورونا؟

عملية الرش لن تقضي على الفيروسات التي دخلت الجسم بالفعل، بل قد تكون ضارة بالملابس والأغشية المخاطية (كالعينين والفم) لكن الفائدة تكون في تعقيم الأسطح وفقًا للتوصيات الملائمة.

الماء المغلي ودوره في قتل فيروس كورونا

يجب غسل الجسم بالماء والصابون لمدة لا تقل عن 20 إلى 40 ثانية، للتخلص الفيروس على الجلد، أما بالنسبة للتغيرات الجوية فلا يوجد دليل علمي حاليًّا يثبت أن التغيرات الجوية قد تؤثر على سرعة انتشار الفيروس.

طرق العدوى بفيروس كورونا

تحدث العدوى بفيروس كورونا عن طريق الرذاذ المتطاير أثناء الكلام أو العطاس أو السعال، وتلتقطها الأغشية المخاطية للشخص المخالط أو عندما يلامس الأشخاص أعينهم أو أنوفهم أو أفواههم، كما تتم العدوى عبر لمس الأسطح الملوثة بالفيروس، والذي قد يكون تساقط من شخص مصاب.

تأثير كورونا على الذكورة والإنجاب للمتعافين منه

مضاعفات فيروس كورونا قد تترك آثارًا على الخصيتين، وتقلل من عدد الحيوانات المنوية، وبالتالي تقل القدرة الإنجابية، وقد تصل للعقم، وترتبط هذه المضاعفات بدخول الفيروس للجسم ووصوله للرئة، وهنا لابد من علاج الأوعية الدموية الواصلة للجهاز التناسلي، وتنشيطها بأدوية معينة لزيادة كميات تدفق الدم إليها، مع إجراء الفحوصات اللازمة.

انتقال فيروس كورونا في المناطق رطبة وحارة المناخ

تقول بيانات منظمة الصحة العالمية، يمكن انتقال فيروس كورنا في ‏جميع المناطق، بما فيها المناطق ذات الطقس الحار والرطب، المهم اتخاذ التدابير الوقائية التى تحميك من الفيروسات.‏

أدوية الوقاية من فيروس كورونا المستجد أو علاجه

حتى الآن، لا يوجد أي دواء محدد مُوصى به للوقاية من فيروس كورونا المستجد-2019 أو علاجه. ومع ذلك، يجب أن يحصل المصابون بالفيروس على الرعاية المناسبة لتخفيف الأعراض وعلاجها، كما يجب أن يحصل المصابون بمرض وخيم على الرعاية الداعمة المُثلى.

ولا تزال بعض العلاجات تخضع للاستقصاء، وسيجري اختبارها من خلال تجارب سريرية. وتتعاون منظمة الصحة العالمية مع مجموعة من الشركاء على تسريع وتيرة جهود البحث والتطوير.

اقرأ ايضا

أمريكا توافق على أول اختبار بالأجسام المضادة لفحص «كورونا»

هيئة فرنسية: احذروا آثارًا جانبية خطيرة لأدوية تستخدم في علاج كورونا

تبدأ بجهاز تجفيف الأيدي.. خبراء يكشفون طرقًا جديدة لانتقال كورونا

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك