Menu
فيديو.. احتجاجات عنيفة بأمريكا تندد بمقتل رجل أسود على يد ضابط شرطة

شهدت مدينة مينيابوليس في ولاية مينيسوتا الأمريكية، احتجاجات عنيفة بعدما أطلق ضابط شرطة النار على رجل أسود في ضاحية مركز بروكلين- المكان الذي قتل فيه فلويد العام الماضي- فيما استخدمت الشرطة الرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين.

وذكرت وسائل إعلام أمريكية أن بعض المحتجين قاموا بتخريب مركبتين للشرطة ورشقوهما بالحجارة. وقال شاهد عيان إن الشرطة أطلقت الرصاص المطاطي على اثنين على الأقل من المتظاهرين؛ ما أدى إلى نزف رجل على الأقل من رأسه.

وبحسب روسيا اليوم، قالت صحيفة «ستار تريبيون» إن أقارب القتيل تعرفوا عليه على أنه دونت رايت، 20 عاما.

وفي بيان، قالت شرطة مركز بروكلين إن الضباط أوقفوا رجلًا لارتكابه مخالفة مرورية، ووجدوا أن لديه مذكرة توقيف معلقة.

وأضافت الشرطة أنها «عندما حاولت القبض على الرجل، دخل سيارته مرة أخرى، فأطلق أحد الضباط النار عليه. ثم قاد سيارته عدة شوارع قبل أن يصطدم بمركبة أخرى ليموت في مكان الحادث». كما أكدت الشرطة أن الكاميرات الجسدية لكلا الضابطين تم تفعيلها خلال الحادث.

وأوضح حاكم ولاية مينيسوتا، تيم فالز، إنه كان يراقب الوضع. وقال في تغريدة على تويتر في إشارة إلى زوجته: «أنا وجوين نصلي من أجل عائلة دونت رايت بينما تنعى دولتنا حياة أخرى لرجل أسود اختطفته سلطات إنفاذ القانون».

وتتزامن هذه الأحداث المتوترة في المنطقة، مع دخول محاكمة ديريك شوفين، ضابط الشرطة الأبيض السابق في مينيابوليس الذي تم تصويره راكعًا لمدة 9 دقائق على رقبة فلويد في مايو الماضي، أسبوعها الثالث من الإدلاء بشهادته اليوم الإثنين.

وكان قد أثار مقتل فلويد احتجاجات أمريكية وعالمية ضد وحشية الشرطة والظلم العنصري.

لمشاهدة الفيديو اضغط هنا

اقرأ أيضًا:

الطب الشرعي بأمريكا يكشف السبب الحقيقي وراء وفاة جورج فلويد

2021-09-18T15:12:26+03:00 شهدت مدينة مينيابوليس في ولاية مينيسوتا الأمريكية، احتجاجات عنيفة بعدما أطلق ضابط شرطة النار على رجل أسود في ضاحية مركز بروكلين- المكان الذي قتل فيه فلويد العام
فيديو.. احتجاجات عنيفة بأمريكا تندد بمقتل رجل أسود على يد ضابط شرطة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

فيديو.. احتجاجات عنيفة بأمريكا تندد بمقتل رجل أسود على يد ضابط شرطة

في تكرار لسيناريو «جورج فلويد»

فيديو.. احتجاجات عنيفة بأمريكا تندد بمقتل رجل أسود على يد ضابط شرطة
  • 2076
  • 0
  • 0
فريق التحرير
30 شعبان 1442 /  12  أبريل  2021   09:03 ص

شهدت مدينة مينيابوليس في ولاية مينيسوتا الأمريكية، احتجاجات عنيفة بعدما أطلق ضابط شرطة النار على رجل أسود في ضاحية مركز بروكلين- المكان الذي قتل فيه فلويد العام الماضي- فيما استخدمت الشرطة الرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين.

وذكرت وسائل إعلام أمريكية أن بعض المحتجين قاموا بتخريب مركبتين للشرطة ورشقوهما بالحجارة. وقال شاهد عيان إن الشرطة أطلقت الرصاص المطاطي على اثنين على الأقل من المتظاهرين؛ ما أدى إلى نزف رجل على الأقل من رأسه.

وبحسب روسيا اليوم، قالت صحيفة «ستار تريبيون» إن أقارب القتيل تعرفوا عليه على أنه دونت رايت، 20 عاما.

وفي بيان، قالت شرطة مركز بروكلين إن الضباط أوقفوا رجلًا لارتكابه مخالفة مرورية، ووجدوا أن لديه مذكرة توقيف معلقة.

وأضافت الشرطة أنها «عندما حاولت القبض على الرجل، دخل سيارته مرة أخرى، فأطلق أحد الضباط النار عليه. ثم قاد سيارته عدة شوارع قبل أن يصطدم بمركبة أخرى ليموت في مكان الحادث». كما أكدت الشرطة أن الكاميرات الجسدية لكلا الضابطين تم تفعيلها خلال الحادث.

وأوضح حاكم ولاية مينيسوتا، تيم فالز، إنه كان يراقب الوضع. وقال في تغريدة على تويتر في إشارة إلى زوجته: «أنا وجوين نصلي من أجل عائلة دونت رايت بينما تنعى دولتنا حياة أخرى لرجل أسود اختطفته سلطات إنفاذ القانون».

وتتزامن هذه الأحداث المتوترة في المنطقة، مع دخول محاكمة ديريك شوفين، ضابط الشرطة الأبيض السابق في مينيابوليس الذي تم تصويره راكعًا لمدة 9 دقائق على رقبة فلويد في مايو الماضي، أسبوعها الثالث من الإدلاء بشهادته اليوم الإثنين.

وكان قد أثار مقتل فلويد احتجاجات أمريكية وعالمية ضد وحشية الشرطة والظلم العنصري.

لمشاهدة الفيديو اضغط هنا

اقرأ أيضًا:

الطب الشرعي بأمريكا يكشف السبب الحقيقي وراء وفاة جورج فلويد

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك