Menu
بالفيديو.. رئيسة الحكومة البريطانية تستقيل من رئاسة حزب المحافظين

أعلنت رئيسة الحكومة البريطانية تيريزا ماي، اليوم الجمعة، استقالتها من رئاسة حزب المحافظين (الحاكم) ما يرجح استقالتها اللاحقة من رئاسة الحكومة، تحت ضغط أزمة بريكست.

وفيما أعلنت ماي، اليوم، أنها ستبقى في مهامها حتى 7 يونيو، فإن هذه الخطوة تمثل تلبية لمطالب حزبية داخلية، وتمهد في الوقت نفسه لتولي زعيم جديد للحزب.

ومن شأن القيادة الجديدة للحزب الحاكم في البلاد، كسر الجمود الذي يكتنف عملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وقالت ماي: «أصبح من الواضح أن مصلحة البلاد تقتضي وجود رئيس وزراء جديد يقود الجهود، ومن ثم أعلن استقالتي من زعامة حزب المحافظين.

وأوضحت ماي أنها فعلت ما بوسعها لتحقيق الديمقراطية وحماية الاتفاق وإبرامه، لكنها لم تنجح في تجاوز عقبات محلية وإقليمية لإتمام الاتفاق.

وسيعمق رحيل ماي أزمة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي؛ حيث سيسعى رئيس الوزراء الجديد على الأرجح إلى اتفاق أكثر حسمًا؛ ما يزيد احتمالات الصدام مع التكتل وإجراء انتخابات عامة مبكرة.

وقالت صحيفة «تايمز» المحلية، إنه من المتوقع أن تبدأ المنافسة على زعامة الحزب في 10 يونيو بعد زيارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب لبريطانيا.
 

2019-05-24T12:46:56+03:00 أعلنت رئيسة الحكومة البريطانية تيريزا ماي، اليوم الجمعة، استقالتها من رئاسة حزب المحافظين (الحاكم) ما يرجح استقالتها اللاحقة من رئاسة الحكومة، تحت ضغط أزمة بريك
بالفيديو.. رئيسة الحكومة البريطانية تستقيل من رئاسة حزب المحافظين
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بالفيديو.. رئيسة الحكومة البريطانية تستقيل من رئاسة حزب المحافظين

الزعيم المرتقب معني بحسم أزمة بريكست..

بالفيديو.. رئيسة الحكومة البريطانية تستقيل من رئاسة حزب المحافظين
  • 782
  • 0
  • 0
فريق التحرير
19 رمضان 1440 /  24  مايو  2019   12:46 م

أعلنت رئيسة الحكومة البريطانية تيريزا ماي، اليوم الجمعة، استقالتها من رئاسة حزب المحافظين (الحاكم) ما يرجح استقالتها اللاحقة من رئاسة الحكومة، تحت ضغط أزمة بريكست.

وفيما أعلنت ماي، اليوم، أنها ستبقى في مهامها حتى 7 يونيو، فإن هذه الخطوة تمثل تلبية لمطالب حزبية داخلية، وتمهد في الوقت نفسه لتولي زعيم جديد للحزب.

ومن شأن القيادة الجديدة للحزب الحاكم في البلاد، كسر الجمود الذي يكتنف عملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وقالت ماي: «أصبح من الواضح أن مصلحة البلاد تقتضي وجود رئيس وزراء جديد يقود الجهود، ومن ثم أعلن استقالتي من زعامة حزب المحافظين.

وأوضحت ماي أنها فعلت ما بوسعها لتحقيق الديمقراطية وحماية الاتفاق وإبرامه، لكنها لم تنجح في تجاوز عقبات محلية وإقليمية لإتمام الاتفاق.

وسيعمق رحيل ماي أزمة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي؛ حيث سيسعى رئيس الوزراء الجديد على الأرجح إلى اتفاق أكثر حسمًا؛ ما يزيد احتمالات الصدام مع التكتل وإجراء انتخابات عامة مبكرة.

وقالت صحيفة «تايمز» المحلية، إنه من المتوقع أن تبدأ المنافسة على زعامة الحزب في 10 يونيو بعد زيارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب لبريطانيا.
 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك