Menu
إسبانيا تستهلّ مشوار استعادة الأمجاد بمواجهة السويد في «يورو 2020»

يلتقي المنتخب الإسباني مع نظيره السويدي، ضمن منافسات الجولة الأولى للمجموعة الخامسة من كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم «يورو 2020»، على ملعب لا كارتوخا بمدينة إشبيلية، اليوم الإثنين، عند تمام الساعة 22:00 بتوقيت مكة المكرمة.

وتأهل المنتخبين الإسباني والسويدي لمنافسات «يورو 2020»، بعدما تقابلا وجهًا لوجه في التصفيات بالمجموعة السادسة، علمًا بأن اللاروخا حقق الفوز على منافسه في التصفيات 3-0، ثم تعادل المنتخبين بهدف لكل منهما في المواجهة الثانية.

ويسعى منتخب إسبانيا للعودة إلى منصات التتويج القارية، بعدما قام مدربه لويس إنريكي ببناء فريق شاب تراجع معدل الأعمار فيه إلى 26 عاما، عقب اعتزال معظم نجوم الجيل الذهبي المتوج بيورو 2008 و2012 وكأس العالم 2010.

وستخوض إسبانيا المنافسات بدون القائد، سيرجيو راموس، الذي شارك في آخر 4 منافسات كأس عالم وآخر 3 نسخ من أمم أوروبا مع منتخب بلاده، وذلك بعدما عانى من الإصابات على مدار الموسم الماضي، قبل أن يتعرض لعدوى فيروس كورونا المستجد، ليتولى بعدها بوسكيتس قيادة المنتخب، قبل أن يتم استبعاده بشكل مؤقت، بعد إصابته هو الآخر بكورونا.

وسيسعى المنتخب الإسباني لمواصلة نتائجه الإيجابية التي حققها تحت قيادة إنريكي، في المواجهة الافتتاحية لليورو أمام السويد، إذ لم يخسر إلى مرة واحدة في المباراة الأولى خلال 14 مشاركة في البطولة القارية، وكانت أمام النرويج في منافسات نسخة 2000.

وخاض المنتخب الإسباني بقيادة مدربه لويس إنريكى مواجهتين وديتين في التحضير لأمم أوروبا؛ حيث تعادل سلبيًا مع نظيره البرتغالي، قبل أن يكتسح ليتوانيا 4-0.

على الجانب الأخر، يدخل المنتخب السويدي البطولة بحثا عن تقديم مباريات مميزة، كما فعل في كأس العالم 2018، بعد التأهل إلى ربع النهائي، وتوديع المنافسات أمام المنتخب الإنجليزي.

وتلقى المنتخب السويدي صدمة قبل منافسات اليورو، بعد تأكد غياب نجم هجومه العائد من الاعتزال الدولي، زلاتان إبراهيموفيتش، بعد عدم تعافيه من الإصابة التي لحقت به على صعيد الركبة.

يشارك المنتخب الإسباني في أمم أوروبا للمرة الـ11 في التاريخ والسابعة تواليًا؛ حيث نجح منذ ظهوره الأول في البطولة في التتويج باللقب 3 مرات نسخ 1964 و2008 و2012، ليتقاسم صدارة قائمة الأكثر تتويجاً باللقب متساوياً مع ألمانيا، فيما حل وصيفاً مرة واحدة عام 1984.

في المقابل، يسجل منتخب السويد ظهوره في كأس الأمم الأوروبية للمرة السابعة في تاريخه، والسادسة على توالياً، وكانت أبرز إنجازاته هو الظهور في الدور نصف النهائي للبطولة مرة واحدة نسخة 1992.

مواجهات متكافئة

وفي إطار منافسات الجولة الأولى من المجموعة الخامسة أيضًا، يلتقي المنتخب البولندي مع نظيره السلوفاكي.

وتعقد الجماهير البولندية الآمال على نجم بايرن ميونخ، روبرت ليفاندوفسكي، من أجل الظهور بمستوى مميز خلال البطولة، خاصة بعد وصول الفريق لدور ربع النهائي في النسخة الماضية.

ويشارك منتخب بولندا في أمم أوروبا للمرة الرابعة توالياً، بينما يسجل منتخب سلوفاكيا ظهوره للمرة الثانية تواليًا.

وفي ختام الجولة الأولى من المجموعة الرابعة، يستضيف ملعب هامبدن بارك في مدينة جلاسكو مواجهة منتخب اسكتلندا ونظيره التشيكي.

وتأهل منتخب التشيك لأمم أوروبا للمرة العاشرة في تاريخه، والسابعة تواليًا، ونجح في التتويج باللقب مرة واحدة عام 1976، في المقابل، يخوض منتخب اسكتلندا النهائيات للمرة الثالثة.

وانطلقت منافسات المجموعة الرابعة، أمس الأحد، بمواجهة جمعت المنتخب الكرواتي ومنافسه الإنجليزي، وانتهت بفوز الأخير بهدف دون رد.

اقرأ أيضًا:

«مأساة ويمبلي» تُفسد فرحة الإنجليز بالفوز على كرواتيا في «يورو 2020»

2021-09-15T01:47:23+03:00 يلتقي المنتخب الإسباني مع نظيره السويدي، ضمن منافسات الجولة الأولى للمجموعة الخامسة من كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم «يورو 2020»، على ملعب لا كارتوخا بمدينة إش
إسبانيا تستهلّ مشوار استعادة الأمجاد بمواجهة السويد في «يورو 2020»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

إسبانيا تستهلّ مشوار استعادة الأمجاد بمواجهة السويد في «يورو 2020»

إسبانيا تستهلّ مشوار استعادة الأمجاد بمواجهة السويد في «يورو 2020»
  • 67
  • 0
  • 0
فريق التحرير
4 ذو القعدة 1442 /  14  يونيو  2021   12:56 م

يلتقي المنتخب الإسباني مع نظيره السويدي، ضمن منافسات الجولة الأولى للمجموعة الخامسة من كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم «يورو 2020»، على ملعب لا كارتوخا بمدينة إشبيلية، اليوم الإثنين، عند تمام الساعة 22:00 بتوقيت مكة المكرمة.

وتأهل المنتخبين الإسباني والسويدي لمنافسات «يورو 2020»، بعدما تقابلا وجهًا لوجه في التصفيات بالمجموعة السادسة، علمًا بأن اللاروخا حقق الفوز على منافسه في التصفيات 3-0، ثم تعادل المنتخبين بهدف لكل منهما في المواجهة الثانية.

ويسعى منتخب إسبانيا للعودة إلى منصات التتويج القارية، بعدما قام مدربه لويس إنريكي ببناء فريق شاب تراجع معدل الأعمار فيه إلى 26 عاما، عقب اعتزال معظم نجوم الجيل الذهبي المتوج بيورو 2008 و2012 وكأس العالم 2010.

وستخوض إسبانيا المنافسات بدون القائد، سيرجيو راموس، الذي شارك في آخر 4 منافسات كأس عالم وآخر 3 نسخ من أمم أوروبا مع منتخب بلاده، وذلك بعدما عانى من الإصابات على مدار الموسم الماضي، قبل أن يتعرض لعدوى فيروس كورونا المستجد، ليتولى بعدها بوسكيتس قيادة المنتخب، قبل أن يتم استبعاده بشكل مؤقت، بعد إصابته هو الآخر بكورونا.

وسيسعى المنتخب الإسباني لمواصلة نتائجه الإيجابية التي حققها تحت قيادة إنريكي، في المواجهة الافتتاحية لليورو أمام السويد، إذ لم يخسر إلى مرة واحدة في المباراة الأولى خلال 14 مشاركة في البطولة القارية، وكانت أمام النرويج في منافسات نسخة 2000.

وخاض المنتخب الإسباني بقيادة مدربه لويس إنريكى مواجهتين وديتين في التحضير لأمم أوروبا؛ حيث تعادل سلبيًا مع نظيره البرتغالي، قبل أن يكتسح ليتوانيا 4-0.

على الجانب الأخر، يدخل المنتخب السويدي البطولة بحثا عن تقديم مباريات مميزة، كما فعل في كأس العالم 2018، بعد التأهل إلى ربع النهائي، وتوديع المنافسات أمام المنتخب الإنجليزي.

وتلقى المنتخب السويدي صدمة قبل منافسات اليورو، بعد تأكد غياب نجم هجومه العائد من الاعتزال الدولي، زلاتان إبراهيموفيتش، بعد عدم تعافيه من الإصابة التي لحقت به على صعيد الركبة.

يشارك المنتخب الإسباني في أمم أوروبا للمرة الـ11 في التاريخ والسابعة تواليًا؛ حيث نجح منذ ظهوره الأول في البطولة في التتويج باللقب 3 مرات نسخ 1964 و2008 و2012، ليتقاسم صدارة قائمة الأكثر تتويجاً باللقب متساوياً مع ألمانيا، فيما حل وصيفاً مرة واحدة عام 1984.

في المقابل، يسجل منتخب السويد ظهوره في كأس الأمم الأوروبية للمرة السابعة في تاريخه، والسادسة على توالياً، وكانت أبرز إنجازاته هو الظهور في الدور نصف النهائي للبطولة مرة واحدة نسخة 1992.

مواجهات متكافئة

وفي إطار منافسات الجولة الأولى من المجموعة الخامسة أيضًا، يلتقي المنتخب البولندي مع نظيره السلوفاكي.

وتعقد الجماهير البولندية الآمال على نجم بايرن ميونخ، روبرت ليفاندوفسكي، من أجل الظهور بمستوى مميز خلال البطولة، خاصة بعد وصول الفريق لدور ربع النهائي في النسخة الماضية.

ويشارك منتخب بولندا في أمم أوروبا للمرة الرابعة توالياً، بينما يسجل منتخب سلوفاكيا ظهوره للمرة الثانية تواليًا.

وفي ختام الجولة الأولى من المجموعة الرابعة، يستضيف ملعب هامبدن بارك في مدينة جلاسكو مواجهة منتخب اسكتلندا ونظيره التشيكي.

وتأهل منتخب التشيك لأمم أوروبا للمرة العاشرة في تاريخه، والسابعة تواليًا، ونجح في التتويج باللقب مرة واحدة عام 1976، في المقابل، يخوض منتخب اسكتلندا النهائيات للمرة الثالثة.

وانطلقت منافسات المجموعة الرابعة، أمس الأحد، بمواجهة جمعت المنتخب الكرواتي ومنافسه الإنجليزي، وانتهت بفوز الأخير بهدف دون رد.

اقرأ أيضًا:

«مأساة ويمبلي» تُفسد فرحة الإنجليز بالفوز على كرواتيا في «يورو 2020»

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك