Menu

الحكومة الإندونيسية تدير ظهرها لجاكرتا وتعتزم بناء عاصمة جديدة

خطوة لتخفيف الضغط عن المدينة المكتظة

وافق الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو على خطة طويلة المدى تنطوي على التخلي عن العاصمة المكتظة جاكرتا، وبناء عاصمة جديدة، في وقت تعاني فيه المدينة من معدلات تلوث عا
الحكومة الإندونيسية تدير ظهرها لجاكرتا وتعتزم بناء عاصمة جديدة
  • 3368
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

وافق الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو على خطة طويلة المدى تنطوي على التخلي عن العاصمة المكتظة جاكرتا، وبناء عاصمة جديدة، في وقت تعاني فيه المدينة من معدلات تلوث عالية وتكدسات مرورية خانقة.

وفي اجتماع خاص لمجلس الوزراء، اليوم الاثنين، قال وزير التخطيط بامبانج برودجونيورو، إن الانتقال إلى عاصمة جديدة جاء بناءً على خطة أقرها الرئيس.

ولم يفصح وزير التخطيط عن موقع العاصمة الجديدة، لكن التكهنات تشير إلى جزيرة منطقة بالانجكارايا في جزيرة بورنيو ثالثة كبريات جزر العالم، لتكون عاصمة جديدة للبلد الذي يقطنه أكثر من 264 مليونًا.

وأوضح وزير التخطيط أن العاصمة الجديدة تستقطب أكثر من 1.5 مليون نسمة؛ ما يخفف الضغط على العاصمة الكبرى التي يقطنها حاليًّا نحو 30 مليون نسمة.

يذكر أن إندونيسيا أجرت في 17 أبريل الجاري انتخاباتها الرئاسية والنيابية، لتكون المرة الأولى التي يُجرى فيها الاستحقاقان في يوم واحد.

وجاءت تلك الخطوة بقصد خفض نفقات الانتخابات، حسبما ذكرت المفوضية العامة للانتخابات في البلاد.

ويتنافس الرئيس الحالي جوكو ويدودو والجنرال السابق برابوو سوبيانتو على منصب الرئاسة.

في المقابل، يتنافس 250 ألف مرشح عن 16 حزبًا وطنيًّا على أكثر من 20 ألف مقعد في البرلمان الوطني والبرلمانات الإقليمية والبلدية.

وهناك نحو 193 مليون شخص -بينهم 80 مليونًا ولدوا بعد عام 1980- يحق لهم التصويت، كما أن هناك نحو ستة ملايين موظف انتخابات و800 ألف مركز اقتراع، حسب المفوضية العامة للانتخابات.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك