Menu
محافظ الصناعات العسكرية: فخورون بمكتسبات المرأة بالقطاع.. ونستكمل مستهدفات التوطين

أعرب محافظ الهيئة العامة للصناعات العسكرية، أحمد بن عبدالعزيز العوهلي، عن فخره بما تحقّق للمرأة السعودية في قطاع الصناعات العسكرية، مشيرًا إلى التزام الهيئة باستكمال المسيرة لتحقيق مستهدفات التوطين.

وقال العوهلي عبر حسابه الرسمي على موقع «تويتر»: «فخورون بما تحقّق للمرأة السعودية في قطاع الصناعات العسكرية بوطننا الغالي، وملتزمون في استكمال المسيرة على سواعد أبناء وبنات الوطن لتحقيق مستهدفات التوطين».

وأوضحت العربية، أن الصناعات العسكرية شكلت ركيزة أساسية في قطاع الصناعات السعودية، حيث بلغت أعداد الشركات المرخصة في المملكة 39 شركة عملت على تمكين العناصر النسائية من خلال إتاحة فرص لهن للانخراط في منظومة الصناعة العسكرية في البلاد.

وتمكنت عدة فتيات سعوديات من دخول مجال الصناعات العسكرية بقوة، وبدأن العمل في المصانع والمراكز، حيث تحرص الشركات على الاستفادة من وجود المهندسات والفنيات لتطوير الآلات الدفاعية التي تعمل بالتحكم عن بعد.

وعززت الهيئة العامة للصناعات العسكرية وجود السعوديات عبر برنامج توظيف وتعاون مع الجامعات في المملكة، إذ من المتوقع أن يخلق القطاع نحو 100 ألف فرصة توظيف بحلول عام 2030. 

وعبرت المهندسات السعوديات، عن فخرهن لكونهن انضممن لهذا القطاع الذي يحظى بالنمو والتطوير الذي تشهده المملكة اليوم، مبينات أن مركز الأمير سلطان للدراسات والبحوث الدفاعية يعمل فيه أكثر من 25 مهندسة في مختلف المجالات.

اقرأ أيضًا:

«الصناعات العسكرية» السعودية تنظم معرض الدفاع العالمي 9 مارس القادم

2021-10-07T10:04:31+03:00 أعرب محافظ الهيئة العامة للصناعات العسكرية، أحمد بن عبدالعزيز العوهلي، عن فخره بما تحقّق للمرأة السعودية في قطاع الصناعات العسكرية، مشيرًا إلى التزام الهيئة باس
محافظ الصناعات العسكرية: فخورون بمكتسبات المرأة بالقطاع.. ونستكمل مستهدفات التوطين
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

محافظ الصناعات العسكرية: فخورون بمكتسبات المرأة بالقطاع.. ونستكمل مستهدفات التوطين

محافظ الصناعات العسكرية: فخورون بمكتسبات المرأة بالقطاع.. ونستكمل مستهدفات التوطين
  • 784
  • 0
  • 0
فريق التحرير
9 محرّم 1443 /  17  أغسطس  2021   05:43 م

أعرب محافظ الهيئة العامة للصناعات العسكرية، أحمد بن عبدالعزيز العوهلي، عن فخره بما تحقّق للمرأة السعودية في قطاع الصناعات العسكرية، مشيرًا إلى التزام الهيئة باستكمال المسيرة لتحقيق مستهدفات التوطين.

وقال العوهلي عبر حسابه الرسمي على موقع «تويتر»: «فخورون بما تحقّق للمرأة السعودية في قطاع الصناعات العسكرية بوطننا الغالي، وملتزمون في استكمال المسيرة على سواعد أبناء وبنات الوطن لتحقيق مستهدفات التوطين».

وأوضحت العربية، أن الصناعات العسكرية شكلت ركيزة أساسية في قطاع الصناعات السعودية، حيث بلغت أعداد الشركات المرخصة في المملكة 39 شركة عملت على تمكين العناصر النسائية من خلال إتاحة فرص لهن للانخراط في منظومة الصناعة العسكرية في البلاد.

وتمكنت عدة فتيات سعوديات من دخول مجال الصناعات العسكرية بقوة، وبدأن العمل في المصانع والمراكز، حيث تحرص الشركات على الاستفادة من وجود المهندسات والفنيات لتطوير الآلات الدفاعية التي تعمل بالتحكم عن بعد.

وعززت الهيئة العامة للصناعات العسكرية وجود السعوديات عبر برنامج توظيف وتعاون مع الجامعات في المملكة، إذ من المتوقع أن يخلق القطاع نحو 100 ألف فرصة توظيف بحلول عام 2030. 

وعبرت المهندسات السعوديات، عن فخرهن لكونهن انضممن لهذا القطاع الذي يحظى بالنمو والتطوير الذي تشهده المملكة اليوم، مبينات أن مركز الأمير سلطان للدراسات والبحوث الدفاعية يعمل فيه أكثر من 25 مهندسة في مختلف المجالات.

اقرأ أيضًا:

«الصناعات العسكرية» السعودية تنظم معرض الدفاع العالمي 9 مارس القادم

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك