Menu


منظمة أممية: القتال العنيف في ليبيا يجعلها مكانًا غير آمن للاجئين

أدانت احتجاز عدد منهم تعسفيًّا وانتهاك حقوقهم

جددت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين، التابعة للأمم المتحدة، التأكيد على أن ليبيا لا يمكن اعتبارها مكانًا آمنًا للاجئين. وطالبت المفوضية الحكومات الأوروبية السم
منظمة أممية: القتال العنيف في ليبيا يجعلها مكانًا غير آمن للاجئين
  • 10
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

جددت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين، التابعة للأمم المتحدة، التأكيد على أن ليبيا لا يمكن اعتبارها مكانًا آمنًا للاجئين.

وطالبت المفوضية الحكومات الأوروبية السماح بالنزول الفوري لـ507 أشخاص تم إنقاذهم مؤخرًا في وسط البحر المتوسط، وما زالوا عالقين في البحر.

وقال المبعوث الخاص للمفوضية فينسنت كوشيل، اليوم الأربعاء، «هذا سباق مع الزمن، العواصف قادمة والظروف ستزداد سوءًا، إن ترك الأشخاص الذين فروا من الحرب والعنف في ليبيا في أعالي البحار في هذا الطقس، سيؤدي إلى إلحاق الألم والمعاناة، يجب السماح لهم على الفور بالرسو، والسماح لهم بتلقي المساعدات الإنسانية التي تمس الحاجة إليها».

وأضاف كوشيل: «هناك حاجة لمزيد من الجهود لإبعاد اللاجئين عن ليبيا، هناك حاجة إلى مسارات آمنة وقانونية أسرع وأكثر ملاءمة للجوء، بما في ذلك عمليات الإخلاء وإعادة التوطين».

وأشار إلى أن المفوضية تكرر أن القتال العنيف في ليبيا، والتقارير الواسعة النطاق عن انتهاكات حقوق الإنسان، بما في ذلك الاحتجاز التعسفي، تعني أنه لا يمكن اعتبارها ميناء آمنًا، ويجب عدم إعادة أي شخص إلى هناك.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك